الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم الحجاج يرمون جمرة العقبة بأول أيام عيد الأضحى المبارك

الحجاج يرمون جمرة العقبة بأول أيام عيد الأضحى المبارك

بدأ ضيوف الرحمن، اليوم الجمعة، بعد توجههم إلى منى برمي جمرة العقبة اليوم أول أيام عيد الأضحى المبارك، ومن ثم نحر الهدي، ثم الحلق أو التقصير، يليه التوجه إلى مكة لأداء #طواف_الإفاضة.

يذكر أن رمي الجمرات من الأعمال الرئيسية في الحج، ويرمي الحاج أول الجمرات يوم العيد، وهي الجمرة التي تلي مكة، ويقال لها جمرة العقبة والتي ترمى في أول أيام العيد، ابتداء من وقت الضحى وحتى غروب الشمس.

أما المتعجلون ممن شملتهم الأعذار فإنهم يسارعون برميها في النصف الأخير من ليلة النحر. وتُرمى الجمرات السبع التي كان الحاج قد جمعها من مزدلفة واحدة بعد واحدة ويكبر مع كل حصاة.

أما في أيام التشريق فيرمي الحاج ثلاث جمرات: الكبرى والوسطى والصغرى كل واحدة منهن بسبع حصوات، يكبر مع كل حصاة، وذلك لمن لم يتعجل.
أما إن لحق الحاج عجزٌ، أو مرضٌ، أو كانت به علّةٌ، أو حبسه شيءٌ عن الرمي في وقت الرمي الذي هو بين الزوال والغروب جاز له الرمي في الليل حتى بعد منتصف الليل.

وأعلنت الهيئة العامة للإحصاء اليوم نتائج إحصاءات الحج لهذا العام، حيث بلغ إجمالي عدد الحجاج أكثر من مليونين وثلاثمئة واثنين وخمسين ألف حاج (2,352,122)، بينهم مليون وسبعمئة واثنان وخمسون ألف حاج (1,752,014) من خارج المملكة، فيما بلغ إجمالي حجاج الداخل (600,108) حجاج.

وكان الحجاج قد توجهوا بعد غروب شمس أمس، التاسع من شهر ذي الحجة، إلى مشعر مزدلفة، بعد الوقوف على صعيد عرفات، وقضاء ركن الحج الأعظم.
وتعد النفرة من عرفات إلى مزدلفة المرحلة الثالثة من مراحل تنقلات حجاج بيت الله الحرام في المشاعر المقدسة لأداء مناسك حجهم.

وبات الحجاج في مزدلفة، ثم توجهوا إلى منى بعد صلاة فجر اليوم، عيد الأضحى، لرمي جمرة العقبة ونحر الهدي.

5 تعليق

  1. لبيك يارب الحجيج
    لشاعر مكة والحجاز حسين عرب

    لبيك يارب الحجيج جمــــــوعه وفدت عــــليك
    ترجو المثابة في حماك وتبتغي الزلفى لديــــك
    لبيك والآمــــال والإفضـــال من نعمى يديــــــك
    لبى لك العــبد المطيع وجـــــاء مبتهلاً إليـــــك

    هذي الجموع تدفقت منها المسالك والبطــــــاح
    قطعوا لك الغبراء والدهماء واجتازوا الريــــاح
    متضرعين إليك مستهدين يرجون الــــــــسماح
    لبيك في الليل البهيم وفي الغدوّ وفي الـــــرواح

    هذا الصـــباح يعجُّ بالتــــهليل يتـــــبعه الدعـاء
    هذا المساء يضجُّ بالتكبير يــــــبعثه الرجــــــاء
    في الأرض تلبية تفيض بها القلوب إلى السماء
    لبيك في حرّ الهجير وفي الصباح وفي المــساء

    لاذت بساحتك الخلائق واستقرت في حمـــــــاك
    وشدت بنجواك السرائر واسـتهامت في هـــداك
    الوحش والإنســان والأطيار تستجدي رضــــاك
    لبيك مبدؤها ومرجـــعها إليك وفي ثــــــــــــراك

    سبحانك اللهمَّ يا حامي حمى البيت الأمـــــــــين
    يا مسبل الرحمات تغـــسل من خطايا المذنبــين
    إياك نعبد مخلصــــــــين وما بغيرك نـــــستعين
    لبيك سبحنا بحـــمدك فاهدنا نهج اليقـــــــــــين

  2. إلهَنا ، ما أعدلَكْ *** مَليكَ كلِّ من مَلَكْ

    لبيكَ ، قد لبَّيتُ لكْ *** لبيكَ ، إن الحمدَ لكْ

    والملكَ ، لا شريكَ لكْ *** ما خابَ عبدٌ أمَّلَكْ

    أنتَ لهُ حيثُ سلَكْ *** لولاكَ ياربُّ هَلَكْ

    لبيكَ ، إن الحمدَ لكْ *** والملكَ ، لا شريكَ لكْ

    كلُّ نبيٍّ . ومَلَكْ *** وكلُّ من أهَلَّ لكْ

    وكلُّ عبدٍ سألَكْ *** سَبَّحَ ، أو لَبَّى فلكْ

    لبيك إن الحمدَ لك *** والملكَ ، لا شريك لكْ

    والليل لمَّا أنْ حَلَكْ *** والسابحاتُ في الفلَكْ

    على مجاري المُنْسَلَك *** لبيك إن الحمدَ لك

    والملكَ ، لا شريكَ لك *** يا خاطئاً ما أغَفَلك

    اعمل ، وبادِر أجلَك *** واختم بخيرٍ عملَك

    لبيكَ ، إن الحمدَ لك *** والملكَ ، لا شريكَ لك

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.