الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم كوشنير يمازح صحافية البنطال السودانية: أخشى عواقب تقبيلك

كوشنير يمازح صحافية البنطال السودانية: أخشى عواقب تقبيلك

بواسطة -
12 17

أشاد وزيرُ الخارجية الفرنسي برنارد كوشنير الثلاثاء 24-11-2009 بشجاعة الصحافية السودانية، لبنى الحسين، التي احتُجزت مدة شهرين على خلفية لبسها سروالا فيما عدته السلطاتُ السودانية انتهاكا للحشمة.

ومازح كوشنير الصحافية لبنى الحسين قائلا إنه كان يود تقبيلَها ولكنه خاف عليها من عواقب الأمر واستغلاله، فردت قائلة “حسب القانون السوداني هذه عقوبتها 100 جلدة”.

koshner

جاء ذلك أثناء لقاء وزير الخارجية الفرنسي الصحافية السودانية التي جاءت الى فرنسا للترويج لكتابها الجديد “اربعون جلدة من أجل سروال” باللغة الفرنسية.

يذكر أن الصحفية السودانية لبنى الحسين، التي كانت تعمل مع الامم المتحدة والتي حظيت بشهرة دولية عندما حكمت محكمة سودانية عليها بالجلد لارتدائها سروالا، تحدت حظرا على سفرها وتوجهت الى باريس للترويج لكتابها الجديد.

وصدر الكتاب الذي حمل عنوان “40 جلدة بسبب سروال” باللغة الفرنسية وسوف يترجم الى عدة لغات منها العربية والانجليزية والسواحيلية.

وقالت لبنى الاثنين 23-11-2009، إن هذا الكتاب قد يحظر في السودان ولكنها توقعت دخوله الى بلادها بأي وسيلة.

ويروي الكتاب تفاصيل اعتقال لبنى الحسين في يوليو/ تموز مع 12 امرأة أخرى بتهمة ارتداء ملابس منافية للآداب العامة.

العربية

12 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.