الصفحة الرئيسية زاوية القراء أحتلال أمرأة

أحتلال أمرأة

بواسطة -
40 76

مرسلة من صديقة الموقع elin

أواتسألني عن أخباري
ضاع العمر في حبك ومال
ومعه مال العقل عن الحظر وأزال
كل الأشواك عن دربه وما زال
يستنجد بشطءانك ويتخبط بحلو الأمال
فهل تجدي ألشكوى من ضمير قد أحال
أوراق مشاعره للتقاعد عن حبيب ما غدا خال
فكيف السبيل لنسيانك فهذا محال
ومحال ألأكتفاء عن حب يلهب المشاعر دونما فصال
فدع عنك ألشكوى يا هاذا واكتفي بحبي فلا مجال
وحتى ان اشتكيت وقال عني قلبك ما قال
ضع ببالك داءما ودون في صفحات حياتك هذا المقال
لا جدوى فأنا الصحراء وأنت الرمال
فاقضي معي هذا العمر دون جدال
تعال الى قلب بعدى عن العالم واستقال
بلا تردد بقلبك فهذا ما آل اليه ألحال
فقدأتحليت قلبك فلا عيد ولا أستقلال
فأن سألك انسي ماهذا فقل أنه الأحتلال
من حواء التخلص منها درب من دروب الخيال.
الرجاء من القراء أعطاءي النصح هل أستمر بلكتابة أو أتوقف في الحال/تحياتي الين/

40 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.