الصفحة الرئيسية زاوية القراء دمشق وحروف من أقاصي التعب

دمشق وحروف من أقاصي التعب

بواسطة -
241 209

مرسلة من صديق الموقع قاسيون

مهداة فقط الى القدس ,القاهرة,الجزائر ,بغداد ,بيروت ,عمان ,تونس ,طرابلس ,الخليج العربي .

لم تكن أميرةً منسية , ولا عروساً إلتحفت بوشاح , ولا سوار حجر, حين حطَّ حَرمونُ رحاله وغفى…..
لم تكن أميرةً مسبية , ولاضفيرة تستنجدُ الغفرانَ , حين ركعت عند عتبة قاسيونَ ساجدةً , وبردى بين نهديها يجري ….
كطفل تاهَ بين حلمتين وعاشقتين , أدفن وجعي بين صخرتين , أقبل رائحةَ المدينةَ , الحبيبةَ , الضائعةْ , الهاربة نحو حقول الياسمين …
من تلكَ الغافية تحت ظلالِ الريح والعصافير حولها ترعى..من تلكَ النائمة على خَدِّ زهرة والفراشات لها تغني .. لمن تلك العيون المسكونةُ بالطَلِّ وسيوفِ الغجر…
لعينيها أبحرت مراكبٌ وسنابكُ خيل.. لصدرها عناقيدُ الخوابي.. لجيدها صحوُ القوافلِ , والندى , وسيدةُ الحروف الصعبة .
كريشة داعبتها الريح , فنام النهر في نُدًّفِ زغبها ,وحدهُ بردى يحفظ أسرارك ..وحدهُ السيل يعرف طعمك , والقرنفلَ , وأنا…
أنا التائهُ بين السيلِ والحبيبة , المركون عند صخرة غابرة , أحاور الصباحاتَ المستيقظة على ثرثرةِ الدوري ..أسألها : كيف نسيتِ نداكِ على شفتيها .. كيف ورطوبةُ الحقولِ أثملتْ شفتيَّ .
عند يوم ما… صباحٌ آخر… شتاءٌ مسافر…ليلٌ حزين… حين تكفُ العصافير عن زقزقاتها والسيل عن الطوفان , حين تهجعُ الدوري لأعشاشها مكتملة والمساءُ بعيداً يمضي هائماً في دروبِ الوحشة…
عند زمنٍ آخر… صباحٍ ما… مساءٍ واسع…صيفٌ قادم , سأُحبكِ برفقٍ أكثر وهمسٍ أعلى ..
أحبكِ بهدوءٍ خائف , وصمتٍ أكثر .
أما الآن..
فقط الآن..
دعيني أضمكِ بقسوة…
بقسوة حتى يهتزُ ساق النعناع .. أهرب نحو جنونِ عينيك.. أجثو أمام بيادر الحنطة التي لوَحَتْ وجهك ..
حبيبتي..
ياالتي لاأتذكرها إلا حينَ يعبرني ألموتُ , وكل لحظةٍ يعبر.

البارحة انتظرتكِ , لاأذكر, ليلٌ بأكملهِ , بحرٌ من الأيام ..
أقول انتظرتكِ والمدينةُ نائمة , ولم تكن ثمةَ أقدامٌ تعبرُ شوارعَ الصمت , ولارعودٌ تنتظرُ العاصفة…
انتظرتكِ حتى غفى الليل , ولم تأتِ .
فآه منكِ , ماأكثركِ , ماسجدتُ عندَ محرابكِ , وماهربتُ منكِ إليكِ ,
طفلٌ أنا ..أهجيكِ..تمطرُ..فدثريني حبيبتي , وانثريني صدىً لهضابك المعلنة .

241 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.