>

تداول رواد السوشال ميديا، صورة حديثة للفنان السوري أحمد رافع من زيارته لقبر ابنه الفنان محمد رافع والذي قتل قبل نحو 9 سنوات، بعد خطفه من حي مساكن برزة في العاصمة دمشق بسبب موقفه من الأحداث في سوريا.

وتجنبا للتعليقات المسيئة، بسبب الأحداث التي رافقت مقتل رافع وتباين الآراء، أغلق متداولو الصورة خانة التعليقات، لا سيما وأن مقتله أثار جدلا واسعا.

وعُرف الفنان الراحل من خلال دوره في مسلسل البيئة الشامي “باب الحارة” بالأجزاء الثلاثة الأولى، حيث جسد شخصية إبراهيم الذي يرتبط بدلال “أناهيد فياض” ابنة أبو عصام “عباس النوري” إلا أن والده يجبره على تطليقها بعد انفصال والدها عن والدتها أم عصام “صباح الجزائري”؛ إذ إنه لا يقبل أن يرتبط ابنه بفتاة والدتها مطلقة.

ويعاني إبراهيم بسبب صراعه ما بين حبه لدلال ورغبته بإرضاء والده، وفي النهاية يعود إلى دلال، بعد موافقة والده أخيرًا والذي جسد دوره الفنان الراحل عصام عبه جي.

وجاءت وفاة الفنان الشاب محمد رافع صادمة للجمهور والوسط الفني السوري؛ إذ تم اختطافه واغتياله في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2012، وانتشرت حينها صور صادمة لجثة الفنان الشاب تكشف عن تعرضه للضرب والعنف قبل مقتله.

يُشار إلى أن الفنان الراحل بدأ مشواره في الفن للمرّة الأولى عندما كان في سن العاشرة في إحدى السهرات التلفزيونية التي أخرجها هيثم حقي أوائل التسعينيات من القرن الماضي وكانت بعنوان “صور عائلية”.

ليعود بعد سنوات ويشارك في العديد من الأعمال المميزة من بينها “فرصة عمر” إلى جانب عباس النوري، وجسد شخصية إحسان في مسلسل نزار قباني إلى جانب تيم حسن، وشارك في مسلسل الانتظار من بطولة تيم حسن، نسرين طافش، بسام كوسا وآخرين.

وفي عام 2009 شارك في مسلسل قلبي معكم من بطولة عباس النوري، نادين تحسين بك، كما جسد شخصية مازن في مسلسل قاع المدينة إلى جانب ديمة قندلفت، خالد تاجا وباسم ياخور.

وآخر أعماله كان مسلسل الأميمي الذي عرض في عام 2012 وجسد فيه دور برهوم وهو من بطولة عباس النوري ونخبة كبيرة من النجوم، كما عمل في الدوبلاج.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *