>

دافع الفنان السوري ناصيف زيتون، عن زميلته الفنانة العراقية رحمة رياض، عقب تعرضها لانتقادات لاذعة لتواجدها ضمن لجنة تحكيم برنامج “عراق أيدول” الذي سيعرض على شاشة “MBC” إلى جانب زميليها سيف نبيل، وحاتم العراقي.

واعتبر ناصيف زيتون، أن ما وصلت إليه اليوم رحمة رياض من شهرة وجماهيرية، لم يكن عن عبث، حيث غرد عبر حسابه الخاص على موقع توتير مشيدًا بها بالقول: “تعبتي واجتهدي واصريتي على النجاح، مش من فراغ وصلتي ليلي وصلتيله، فخور فيك صديقتي الله معك دايماً”.

وأعربت الفنانة العراقية عن سعادتها بكلمات ناصيف زيتون، حيث قامت بإعادة نشر التغريدة عبر صفحتها، وعلقت عليها قائلة: “شكرًا يا صديقي الراقي على كلامك اللي يفرح القلب، وأني دايماً فخورة بنجاحاتك، كل التوفيق الك يا فنان”.

وتعرضت رحمة رياض، لهجوم حاد من بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، منذ إعلان انضمامها للجنة تحكيم برنامج المواهب العراقي “عراق أيدول”، على اعتبار أنها لا تملك الخبرة والسنوات الكافية في الساحة الفنية، لتجلس على كرسي التحكيم، بحسب تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وكان من بين التعليقات، “هلق رحمة رياض بدها تقييم العالم”، “ما لاقو غير رحمة رياض”، “ما الهن بالقصر من مبارح العصر رحمة رياض وسيف نبيل هلق صاروا حكام”.

لكن لم تمض ساعات على الأمر، ليتصدر هاشتاق من محبيها بعنوان “كلنا رحمة رياض” للدفاع عنها، حيث تصدر الهاشتاغ على موقع تويتر، معتبرين أن ما صدر بحقها ليس عادلًا، وأنها تستحق ما وصلت إليه اليوم.

وتوجهت رحمة رياض بالشكر لكل من ساندها عبر تغريدة قالت فيها: “انتوا ترفعون الراس، ومنكم استمد الكثير من قوتي، شكراً من أعماق قلبي لإنكم دائمًا بجانبي مشجعين وداعمين ليا، وإن شاء الله كون عند حسن ظنكم، أحبكم”.

الجدير ذكره، أن رحمة رياض أطلقت مؤخرًا أغنية “أتحداكم” عبر قناتها الخاصة على اليوتيوب، وهي من كلمات عقيل العرد، وألحان علي صابر وتوزيع ميثم علاء الدين، وحققت الأغنية أكثر من ثمانية ملايين مشاهدة عبر اليوتيوب، بعد ثلاثة أسابيع على طرحها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *