>

أحدثت الفنانة المصرية سمية الخشّاب، حالة من الجدل بين المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي وذلك عقب تداول مقطع فيديو لها وهي تمارس رقصة هندية بطريقة عرضتها للسخرية.

وانتشر المقطع على نطاق واسع وكانت تقوم فيه سمية الخشاب، بالرقص على إحدى الأغاني الهندية، غير أن ممارستها الرقص مع لحن الأغنية لم يكن محل إعجاب المتابعين معتبرين إياها تفتعل حركات غير مفهومة.

وظهرت سمية الخشاب، بفستان أسود سواريه ذي أكمام طويلة، وبطانة شفافة من منطقتي الصدر والبطن، واستطاعت أن تلفت أنظار الجمهور إليها، بينما عقد البعض مقارنات بينها وبين الفنانة المغربية ليلى غفران، مؤكدين أن مظهر وجهها جعلها شبيهة بها.

وتطرق آخرون إلى انتقادها بسبب تسريحة شعرها التي تعتمدها منذ سنوات دون تغيير، إذْ جاء في التعليقات: “شفيها سميه صارت ليلى غفران”، و”مش ناوية تغير تسريحة الشعر أبدًا مش لايقة عليها”، و”حلوة بس من غير طحال”، و”بس اريد اعرف ليش متغير هاي التسريحة صارلها سنين”.

ومؤخرًا ظهرت سمية الخشاب بإطلالة جديدة أبرزت جمالها وأخفت بعض ملامحها المعروفة، ما جعل أحد جمهورها يطلب منها البعد عن الزواج مجددًا وعدم التفكير فيه مستقبلاً من أجل الحفاظ على جمالها.

ونشرت سمية الصورة عبر “إنستغرام” وأرفقت معها تعليقا قائلة: “مساء الخير عليكم حبايبي”، فعلقت إحدى متابعاتها قائلة: “سميه اوعي تتجوزي خااالص.. خليكي كده جميلة ومع نفسك ومامتك وتراعي نفسك أحسن من أي راجل ينكد ويتحكم فيكي.. الحياه حلوة من غير راجل ينكد علينا ويحبطنا والله”.

وردّت سمية عليها مرحبة برأيها ومبدية موافقتها بقولها :” فعلا یارندا عندك حق أنا حاسه إني هادية ورايقة ومستمتعة بحيااااتي جدا”.     

واعترض أحد المتابعين على رأيهما قائلاً:” أنتي عرفتي كل الرجالة عشان تحكمي عليهم إيه المرض ده”، وعلّق آخر:”لا يا سمسمة ما معقول ما تتجوزين.. لا تسمعين كلامهم في راجل يقدرك أكيد ويقدر نعمة اللي يتجوزها.. مو معقول يا أخواني أنا بحب مصر وبحب سمسمة”.

يُذكر أن سمية الخشاب شغلت اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفترة الماضية بعدما انفصلت عن زوجها السابق المطرب أحمد سعد، حيث كان انفصالهما حديث السوشال ميديا حينما كشف الطرفان أسباب الانفصال الذي وصل إلى حد القضاء.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *