>

علقت الفنانة شمس الكويتية على الجدل الدائر حول عدم جواز الرحمة على الملحد وغير المؤمن وذلك عقب وفاة الناشطة المصرية سارة حجازي والتي اثار خبر انتحارها جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت شمس الكويتية في بث مباشر، تعليقا على هذا الموضوع، “فتش جواك قبل ما تفكر ان رحمتك اصلا حتوصل” وتابعت “الرحمة هدية والهدية لازم تجي من شخص نظيف ومتقبل والله ورسوله راضيين عنه”.

وردا على سؤال من احدى متابعاتها عن استشهادها بايات قرانية واحاديث نبوية في كلامها مع ان مظهرها لا يدل على ان لديها ثقافة دينية قالت شمس: “أنتم نشأتم في مجتمع الله سبحانه وتعالى نازل لفئة معينة اذا ما كانت لحيتك لهني مع احترامي للجميع ومقصر ثوبك او لابس عمة ما يسمحلك تتكلم باسم الله” واضافت “من علمكم وبرمجكم ان ابو لحية عنده لايسانس من رب العالمين تقوله انت الوحيد المسموح لك تتكلم باسمي وبالقران”.

وكانت اللبنانية هيفا ماجيك، والتي تعتبر احد اشهر المتحولات جنسيا في العالم العربي، قالت انها ترفض الترحم على سارة حجازي بحجة انها ملحدة وقالت في تدوينة عبر احد حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي: “بخصوص موضوع سارة حجازي انا ما يخصني ميولها الجنسية ولا يهمني اي شيء بس طالما هي الحدت وانكرت وجود الله سبحانه وتعالى انا ما فيني قول الله يرحمها لان هذا قرارها”.

وتابعت هيفا ماجيك: “انا عن نفسي شو ما صار بحياتي انا اؤمن برحمة الله وبر الوالدين والجنة تحت اقدام الامهات وانما الاعمال بالنيات وحسب نواياكم ترزقون وأؤمن بأن الله ربي والاسلام ديني ومحمد نبيي والقران كتابي والكعبة قبلتي وبعرف انه الله حاميني ورازقني وليس احد سواه”.

واضافت “الحادها انا ضده ولكن ما يخصني فيها واكيد انتحرت من قلة الايمان حتى لو تعرضت للتنمر كان فيها تخلي ايمانها بقلبها وكان عطاها قوة وصبر شو ما كان ميولها”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *