الصفحة الرئيسية تلفزيون النضارة والجمال والشياكة . من أسباب شهرة الشيفات في مصر

النضارة والجمال والشياكة . من أسباب شهرة الشيفات في مصر

كتب : – محمد عبد السيد
ظاهرة كثرة انتشار شيفات علي شاشات الفضائيات المصرية أسالت لعاب نساء كثيرات من مناطق عدة بأرجاء مصر بل وتوافد شيفات من جنسيات غير مصرية لممارسة هذه المهنة الابداعية والابتكارية والمسلية وطريق الشهرة والمجد ؛ ولما كانت النساء علي الوجه العموم تحب الاطراء والمديح فإن ابواب القنوات هي اول مداخل الشهرة حيث تظهر الشيفات في كل مرة بلباس فضفاض جديد وتتحلي وتتزين بحلي وجواهر وماكياج يميزها عن سواها ؛ الغريب ان شيفات معربيات وتونسيات بدأن يزاحمن الشيفات المصريات بمصر ودول الخليج التي تستقطب اعدادا لا بأس بها من الشيفات في بلادها ؛ يعملن في الفنادق والبيوت والشركات السياحية والمطاعم وحتي في السفارات وداخل معسكرات الجيوش ؛ اللهجة المصرية السهلة والاسلوب المصري المرن والودود يجعل الشيفات المصريات أحب الي قلوب الخليجيين وخاصة في بيوت الامراء والحكام حيث ترغب اميرات كل دول الخليج في استقطاب شيف مصرية يغلب عليها الالتزام بقواعد المعاملة الانسانية الرقيقة والاهتمام بالنظافة الشخصية ونظافة مكان اعداد الطعام ؛ شركات خليجية كثيرة ومنها شركات طيرات تفوقت في طرق طهى واعداد وتقديم الاطعمة لعملائها بعد أن تم تغيير الطهاة الرجال بشيفات مصريات لهن باع كبير في الخبرة والابداع في اعداد اطعمة غير تقليدية بل برعن في اعداد وجبات خليجية شهيرة كانت خكرا علي طهاة خليجيين ؛ واهمها الكبسة الخليجية الشهيرة باستخدام أرز مصرى وخبرة مصرية وطريقة اعداد مميزة ؛ أما الوجبات المكسيكية والايطالية والمغربية فقد قامت شيفات مصريات بالحصول علي دورات تعليمية مركزة في طهى وتقديم تلك المأكولات وأصبحن لهن الصدارة في التواجد علي قمم اعداد الاطعمة العالمية ؛ لكن وجاهة ونضارة المرأة المصرية وقبولها لنا الناس جعلها متفردة في كونها الاولي في اعداد الاطعمة المتنوعة في العالم ؛ وظهرت في الاونة الاخيرة شيفات تقدمن اطباق شهية لم يكن الكثيرين يسمعوا عنها مثل الاكلات النوبية والبدوية ؛ واشتهرت شيفات مبدعات مثل الشيف غالية علي قناة القاهرة والناس بتقديم وجبات ريفية مدنية متميزة تنال قبولا كبيرا وسهلة الاعداد وقليلة التكاليف وبعضر سلس ويغلب عليه البشاشة والفرح حيث تمزج عرضها ببعض العروض الفنية وتقديم امثال شعبية تنفرد بها؛ في حين تقوم قناة الحياة بتقديم فقرات طبخ من زمن بعيد وتتقن مقدمة البرنامج الخاص بالطبخ ايه حسنى ادائها المتميز واختيار الشيفات ونوع الاطعمة المختارة ؛ كثيرا من الشيفات الجميلات علي قنوات عدة يظهرن بمظهر جمالي خلاب وخاصة علي قنوات الحدث اليوم ونيو دريم والثانية المصرية وقناة الدلتا والعاصمة الثانية … وبات اختيار الاناث افضل من الرجال لتفاعلهن مع المتصلات والانسجام مع مقدمة البرنامج ووجود قبول من ربات البيوت للمشاهدة ؛ ولكن معيار الجمال والاناقة والبهاء والنضارة والطلة والبشاشة وسلاسة العرض وحسن الاداء والتقديم هو المعيار الاساسى لاختيار الشيفات علي الفضائيات وكانت الشيف نونا اكثر الشيفات طلة ؛ وأمانى فوزى اكثرهن دلع ؛ وهالة فهمى اجملهن قبولا ؛ وأريج كمالا احلاهن واجملهن ؛ ورانيا القاضى لها تميزا في خفتها ورشاقتها .ومنال ابراهيم بوسامتها ومكياجها الذى تتفرد به ؛ وسماح خضر بوجاهتها المعهودة ؛ وميرفت حلمى بوجاهة وضياء لا مثيل له ؛ وسلوى ابراهيم بوقفتها الجذابة ؛ وسارة عبد السلام ببسمتها الخلابة ؛ واميرة فؤاد بزهوها بنفسها وخيلائها ؛ انه جمال الانثى وخصالها ومفاتنها التى جعلتها تتربع علي عرش الطهاة بمصر والمنطقة العربية والتى اعتلت مكانا عليا في عالم الطبخ واعداد وعرض الاطعمة

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.