>

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو لأب مصري يحتضن إبنته بجوار جدار رصيف محطة السكة الحديد أثناء مرور القطار بجانبهما حيث ساعد في حمايتها وإنقاذها من الموت وعجلات القطار .

وتعود تفاصيل الواقعة إلى سقوط الطفلة من على الرصيف محطة سكة حديد محافظة الإسماعيلية صباح يوم أمس الإثنين ليقوم الأب بدون تفكير أو تردد بإلقاء نفسه عليها واحتضانها في حين كان يسير القطار بجانبهما بسرعة كبيرة ولولا عناية الله لكانا تعرضا لموت محقق .

وقال ناشطون على السوشيال ميديا أن القطار لم يتوقف عن السير لمدة دقيقتين متتاليتين ظل طوالهما الأب محتضنا ابنته بشدة وسط صدمة وذهول من الموجودين وهم يدعون الله لإنقاذهما من الموت .

وانتشر مقطع الفيديو بشكل كبير وعلى نطاق واسع وأشاد المتابعون بشجاعة الأب الذي لم يفكر سوى بإبنته وأطلق عليه الكثيرون لقب ” سوبر بابا ” .

 




شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *