الصفحة الرئيسية منوعات محكمة أمريكية: الجنس الفموي ليس اغتصابا إذا كانت الضحية ثملة.. ونائب جمهوري...

محكمة أمريكية: الجنس الفموي ليس اغتصابا إذا كانت الضحية ثملة.. ونائب جمهوري يعد بإصلاح “الثغرة بالقانون”

0 219

يعد مُشّرع قانوني في ولاية أوكلاهوما الأمريكية بإصلاح ما لقبه بـ”ثغرة خلقتها المحكمة” في القانون، منعت محاكمة مراهق متهم بالاعتداء جنسيا على فتاة كانت في حالة سكر قبل عامين، ما أدى إلى انتشار غضب واحتجاج في مختلف أنحاء أمريكا.

وقال ممثل ولاية أوكلاهوما في مجلس النواب الأمريكي، سكوت بريغز، في وقت سابق من الأسبوع: “أنا أشعر بالذعر من فكرة أننا سنسمح لهؤلاء المغتصبين بمواجهة تهمة جنائية أقل ببساطة لأن الضحية كانت فاقدة للوعي.”

إذ قضت محكمة الاستئناف الجنائية في ولاية أوكلاهوما في 24 مارس/ آذار الماضي أن قاضي المحكمة الابتدائية كان على حق في رفض تهمة الجنس الفموي القسري ضد المشتبه به المراهق، لأن قانون الولاية لا يذكر حالة السُكر أو فقدان الوعي بين المعايير الخمسة التي تصف الجريمة.

وقال بيغز، وهو مدع عام سابق، إنه يعتقد أن القضاة ركزوا على التفاصيل وفقدوا القدرة على رؤية الصورة الكبيرة. وأضاف: “أعتقد أن القضاة ارتكبوا خطأ فادحا، ولكن إذا كانوا بحاجة الى مزيد من التوضيح، فنسعد بإصلاح النظام الأساسي،” متابعا: “لسوء الحظ، غالبا ما تعلق العقول القانونية في الأسئلة حول دلالات الألفاظ، عندما يكون من الواضح لأغلبنا ما هو القصد من القانون.”

وقال بيغز، الخميس، في تدوينة على صفحته على موقع “فيسبوك” إنه عدّل مشروع قانون آخر ليكون بمثابة وسيلة لتغيير القانون بسرعة، مضيفا: “يجب علينا معالجة هذه الثغرة التي تم خلقتها المحكمة بحلول الأسبوع المقبل.. في حين لا أستطيع أن أجد الكلمات للتعبير عن حزني العميق للضحية وأسرتها، أستطيع أن أؤكد لهم أنه سيتم إصلاح الأمر.”

وكانت القضية في عام 2014 حيث واجه مراهق يبلغ من العمر 17 عاما، اتهامات بالاعتداء جنسيا على زميلته في المدرسة، البالغة من العمر 16 عاما، بعد تدخين الماريغوانا وشرب المشروبات الكحولية في حديقة مدينة “تولسا.”

وبعد أن أصبحت الفتاة في حالة من الثمل وغير قادرة على المشي، إذ وجدت السلطات في وقت لاحق أن مستوى الكحول في دمها كان أربعة أضعاف الحد القانوني للقيادة، حملها صديقاها إلى سيارة المشتبه به، حيث يُزعم أنه أجبرها على أداء الجنس الفموي. وأخبر المراهق الشرطة في البداية أن كل ذلك حدث بالتراضي، ولكن الفتاة أخبرت للمحققين أنها لا تتذكر الحادثة نهائيا.

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.