Home بحث

بواسطة -
8 388

أكد وزير الصحة في إقليم كردستان، #ريكوت_محمد_رشيد، أنه تم إلقاء القبض على المعالج بالطب الشعبي ملا علي كلك، بناء على الشكوى المقدمة من قبل الوزارة، مبينا أن ما يقوم به الأخير “بعيد كل البعد عن العمل الطبي”، حسب تعبيره.

وقال وزير صحة الإقليم في تصريحات صحافية لوسائل إعلام محلية تابعتها #العربية.نت اليوم الأربعاء (3 مايو/أيار 2017)، إن قوات الشرطة اعتقلت الليلة الماضية الملا علي كلك، وإن إصدار أمر الاعتقال كان نتيجة التعاون بين كل من وزارة #الصحة و #الداخلية والمحاكم المختصة، مشيرا إلى أن “أمر الاعتقال يعود إلى الشكاوى المسجلة ضده خلال الفترة الماضية، لأن ما يقوم الملا علي لعلاج مرضاه بعيد كل البعد عن المجال الطبي”.

وكانت #قوات_الشرطة قد اعتقلت، الليلة الماضية، رجل الدين الكردي، الملا علي كلك، الذي يصف نفسه بـ “خبير في مجال الطب الشعبي”، ما أثار جدلا كبيرا بين الأوساط الطبية والشعبية في إقليم #كردستان.

يذكر أن كلك الذي يدير مركزاً طبياً في ناحية كلك التابعة لمحافظة اربيل كان قد وصف قبل عدة أشهر، تناول المناديل الورقية بالحل الأنجع لخفض الوزن ودعا السيدات إلى تناول المناديل الورقية للتمتع بقوام رشيق والتخلص من #الكرش، وبناء على ذلك قامت سيدة بتناول أكثر من 1104 قطع من المناديل الورقية خلال شهر ونصف بمعدل 25 قطعة خلال اليوم الواحد ما استدعى نقلها الأسبوع الماضي إلى مستشفى الطوارئ في #أربيل على الفور.

بواسطة -
2 330

قصة رآها #العراقيون صدمة إنسانية كبيرة، بل منهم من وصفها بالردة القانونية والإخفاق التشريعي من منصة يفترض فيها الرحمة قبل العدل.

فمقابل عبوة #حليب_أطفال يصدر قاض حكماً بالسجن 11 عاماً على مواطن فقير، ليفاجئنا #القضاء_العراقي بما هو خارج حدود “ميزان العدل” في دول العالم بحكم لم يصدره بحق أكبر الفاسدين في #العراق.

#محكمة_عراقية في “قضاء كفري” في محافظة #ديالى العراقية، أصدرت حكماً بالسجن لمدة 11 عاماً على رجل كل جريمته أنه ضبط بعد سرقته علباً من الحليب وأكياسا من #الحفاظات لطفله.

“العربية.نت” تابعت القصة ووصلت إلى كل فصولها ومنها تظاهرة اليوم في #أربيل لإطلاق سراح المحكوم لمدة 11عاماً.

الأب المدان ضبط في عام 2016 بتهمة #السرقة، واعترف بأنه سرق 14 مرة علباً من حليب الأطفال والحفاظات من عدة محلات، لعدم امتلاكه المال لشراء احتياجات طفله الرضيع الذي يبلغ من العمر عاماً ونصف العام، من اللبن والحفاظات فضلاً عن أن لديه 3 أبناء آخرين في حاجة للغذاء.

أم الأب المحكوم عليه، قالت وهي تحاول إخفاء دموعها لبرامج تلفزيونية: “ماذا فعل ابني.. سرق سيارة مثلاً.. سرق ذهباً سرق أموالاً.. حتى يحكمون عليه 11 عاماً؟”.

وتقول الزوجة وهي تحمل بيدها طفلها الصغير: “أصحاب المحلات تنازلوا عن حقوقهم وعن البلاغات التي تقدموا بها بحق زوجي.. لكن #القضاء لم يلتفت وأصدر حكمه بالسجن 11 عاماً فهل يقبل أي إنسان حكما كهذا؟”.

أقارب الأب المحكوم عليه يقولون إنه يعمل موظفاً ببلدية كفري لنحو 30 عاماً وكان يتسلم 300 ألف دينار عراقي شهرياً أي ما يعادل 250 دولاراً أميركياً قبل العمل بـ”نظام الادخار الإجباري” الذي يستقطع نصف رواتب الموظفين من قبل حكومة الإقليم في #كردستان، فضلاً عن أنه يسكن في بيت إيجار لذا لم يكفه راتبه لإعالة عائلته ولجأ إلى السرقة لإطعام طفله.

يأتي ذلك فيما تظاهر العشرات من الناشطين في أربيل، اليوم الثلاثاء، ضد صدور الحكم، وطالبوا بمحاكمة #مهربي_النفط والمتاجرين مع تنظيم #داعش.

وقال أحد منظمي التظاهرة الناشط سامان كرمياني بحديث تابعته “العربية.نت” إن “العشرات من نشطاء المجتمع المدني وإعلاميين تظاهروا اليوم، وسط مدينة #أربيل ضد قرار الحكم.. وطالبوا الجهات القضائية بإعادة النظر في قرارها كون المحكوم اضطر للسرقة نتيجة سوء أوضاعه المعيشية”.

وطالب كرمياني محاكم الإقليم بـ”محاسبة مهربي النفط وثروات المواطنين والمتاجرين مع تنظيم داعش”، معرباً عن أسفه “إصدار المحاكم قرارتها بحق الفقراء فقط”.

وتابع كرمياني أن “الأوضاع الاجتماعية بدأت تتدهور نتيجة سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية للمواطنين”، لافتاً إلى أن “المحاكم في أربيل سجلت منذ بداية العام الحالي نحو ألفي حالة طلاق لأسباب أغلبها تعود لسوء الأوضاع الاقتصادية للمواطنين”.

بواسطة -
1 857

أعلن مدير مستشفى طوارئ شرق #أربيل ، بلين كويي أن #مريضة نقلت إلى #المستشفى بعد إصابتها بآلام في البطن بسبب تناولها ” #مناديل_ورقية “، مضيفاً أنها تتلقى الآن الرعاية الصحية.

وقال كويي إن “المريضة وهي أم لخمسة أبناء، نقلت الأربعاء، إلى المستشفى، وأخبرت الأطباء بأنها تناولت المناديل الورقية، لخفض وزنها”، متابعاً أننا “نعمل على تقديم العلاج اللازم لها”.

من جانبه، قال مسؤول إعلام المستشفى، كرمانج محمد إن “المريضة أكدت أنها كانت تتناول بين 20 إلى 25 منديلاً ورقياً يومياً لخفض الوزن منذ الـ 10 مارس2017، وأنها أصيبت بألم حاد في بطنها منذ مساء الثلاثاء، ومن المحتمل أن يتطلب علاجها إجراء عملية جراحية لها”.

وكان أحد أصحاب محلات الأعشاب والذي يعرف نفسه بأنه خبير في الطب النبوي، وصف تناول المناديل الورقية بالحل الأنجع لخفض الوزن ودعا السيدات إلى تناول المناديل الورقية للتمتع بقوام رشيق و #التخلص_من_الكرش.