Home بحث

بواسطة -
1 90

تواجهنا حيرة شديدة عندما نحاول اختيار #هدية مناسبة لشخص عزيز على قلوبنا وقد يستغرق منا ذلك وقتا وجهدا للوصول إلى اختيار مميز يعبر له عن تقديرنا له.

ووفقا لدراسة جديدة نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، ينصح #العلماء بأن تشتري لنفسك نفس الهدية التي تختارها للآخرين، لأن متلقي الهدية يصبح أكثر سعادة عندما يكتشف أنك اقتنيت لنفسك الشيء ذاته.
مفهوم المشاركة

تصف الدراسة، التي أجراها دكتور إيفان بولمان في جامعة ويسكونسن ماديسون ودكتور سام ماغليو في جامعة تورنتو سكاربورو، هذا الأمر بأنه ‘companionizing.’ بما يعني “الشعور بالرفقة والمشاركة”.

يقول دكتور بولمان: “في الحقيقة، إن المشاركة في هدية مماثلة من جانبك تجعل الهدية أفضل في عيون المُهدى إليه. إنهم يحبون هدايا المشاطرة أكثر، لأنها تشعرهم بمدى التقارب بينهم وبين مقدم الهدية”.

ولإجراء #الدراسة، قام الباحث بتكليف 100 من المشاركين بتقييم مدى إعجابهم وتقديرهم بشأن قائمة محددة من الهدايا، يحصلون عليها، وكذلك آرائهم إذا كان مرفقا مع تلك #الهدايا بطاقة مكتوب عليها: “آمل أن تروق لك الهدية. حصلت لنفسي على واحدة مثلها أيضاً”.

فعند تصنيف هدايا بسيطة مثل الدباسات والمظلات والجوارب الصوف وسماعات الرأس، ارتفعت معدلات التقييم الإيجابي بعشرات الدرجات عندما يكون مقدم الهدية قد حصل على هدية مماثلة لنفسه.

وقد أثبتت الدراسة أنه لا يشترط أن يكون مُقدم الهدية ومتلقيها أصدقاء مقربين أو أقارب لكي تتحقق فكرة “المشاطرة” وجلب #السعادة على المتلقي.
تحذيرات هامة

إلا أن هناك بعض الاحتياطات الواجب اتخاذها عند شراء الهدية، سواء لصديق أو لفرد من العائلة أو لزميل عمل. يجب أن يتم اختيار الهدية بعناية حتى لا يتم إهدار الأموال.

ويشرح دكتور بولمان: “إن الكثير من الأشخاص يتلقون هدايا لا يحبونها بشكل خاص، لذا فإنها إما أن يكون مصيرها الإهمال أو البيع، بل وعادة يتم بيعها بأقل من قيمتها”.

إن إحدى الطرق لمنع هذه الخسارة هي تقديم هدية مثل مبلغ نقدي أو بطاقات شراء الهدايا، ولكن وفقاً للدكتور بولمان، لا يعد إعطاء المال أمراً مناسباً في العديد من الحالات، لذا فإن أسلوب “المشاركة” يعد بديلاً فعالاً.

ويضيف دكتور بولمان: “إذا كنت على وشك شراء هدية لشخص ما، وكنت غير متأكد إذا كانت ستعجبه أم لا، فلربما يمكن لك أن تبحث عن شيء ما ترغب فيه لنفسك، ثم قم بشراء قطعتين منه، قطعة لك والأخرى لصديقك من باب المشاركة”.

ويضيف: “إن ذلك التصرف يجعل الهدية أكثر خصوصية، وتوحي بأن مقدم الهدية يسعى لتوصيل رسالة مفادها: أنا أحب هذا الشيء، ولأنني أحبك أعتقد أنك ربما ستحب نفس الشيء الذي أحبه”.

بواسطة -
0 285

بـ 29 بوصة فقط، يقف في سن الـ 50 عاماً ليزوره #الناس من كل حدبٍ وصوب، فيقطعون أميالاً لأخذ صورة معه أو للتبرك به، أو حتى لرؤيته، هكذا أصبح “باسوري لال”، من مقاطعة مادهيا براديش الهندية مشهوراً.

هذا الرجل بملامح طفل، توقف عن النمو في سن الـ 5 سنوات، بحسب كلام عائلته التي قالت إن بداية معرفته بذلك سبب له جزعاً لكنه حاز على احترام القرية فيما بعد.

قال باسوري إنه عانى من مضايقات الصغار في سنواته الأصغر سناً، لكنه الآن “بطل” من قبل أسرته الفخورة به. وهذا ما أوضحه شقيقه جوبي لال، 55 عاماً، الذي يعيش مع باسوري: “الأسرة تشعر بالسعادة لوجوده بينها”.

وأضاف: “الناس يتوافدون من قرى مختلفة إلى بيتنا لرؤية أخي. هو نعمة بالنسبة لنا. نحن نشعر بالفخر لحب الناس ورعايتهم لباسوري”.

باسوري السعيد بمكانته غير العادية، أشار إلى أن حياته عادية، فهو يعمل وينام ويأكل مثل الناس العاديين: “لكني سعيد جداً بمكانتي غير العادية في قريتي”.

كما أن الوضع الاقتصادي للأسرة يشير إلى أن باسوري لم يذهب يوماً لطبيب أو يخضع لأي تشخيصٍ طبي، وحتى يومنا هذا لا يعرف أقاربه السبب الرئيس لقصر قامته وتوقفه عن النمو”.

وقال جوبي: “لم يكن أحد بقادر على أخذه إلى الطبيب. نحن فقراء، أنا عامل. من أين لي علاجه؟”. وأضاف: “الناس اعتدوا على لي. في البدء لقبوه بالغريب. لكن هذا اللقب قد ذهب الآن. فهو المحبوب الوحيد من قبل القرويين”.

يعمل ماسوري مع زوجة شقيقه (ساتيا)، في مصنع محلي: “باسوري رجل صاحب تفكير إيجابي. فكل ما يحتاجه هو #السعادة، والناس الطيبون حوله، والشراب الجيد”.

الآن، باسوري راضٍ عن قضاء حياته يعيش مع شقيقه والعمل في المصنع لكسب مزيدٍ من المال للأسرة: “أنا لا أريد أن أتزوج. أريد أن أعمل. أريد العيش مع أخي حتى مماتي”.

بواسطة -
1 4605

فوجىء والد الإعلامية لجين عمران والنجمة آسيل بمقاطعتهما مباراة له في كرة المضرب في البحرين، حيث سافرت النجمتان السعوديتان لتهنئة والدهما بمناسبة يوم ميلاده.

ونشرت لجين مقاطع مصورة عبر حسابها على تطبيق “سناب شات” لرصد المناسبة، خلال دخول ملعب التنس مع شقيقتها وشقيقها باسل وأفراد العائلة حاملين قالب من الحلوى بينما كانوا يغنون له happy birthday.
وعلّقت لجين على الفيديو بالقول: “ابوي و تاج راسي و عزوتي اليوم كلنا جينا البحرين و فاجأناه بيوم ميلاده في النادي كونه كل يوم يروح يلعب تنس هناك فكان أفضل مكان نحتفل فيه وسط الأصدقاء و الحبايب”.

وأضافت: “يا بعد عمري نزلت دموعه من الفرح عساه دوم فرحان و يطول بعمره و لا يحرمنا منه و من امي سدرة الخير”.
وأعربت لجين عن حبها لوالدها قائلةً في فيديو آخر: “يقولون كل فتاة بأبيها معجبة بس أنا لست معجبة أنا متيمة ومغرمة بأبوي وانا محطوظة الحمدالله رب العالمين ان عندي اغلا اب بالدنيا”.

.. #لحظات_سنابيه لا تنسى .. ما أقدر أوصف لكم شعوري و فرحتي اليوم بروحي و دنيتي أبوي .. ❤هو بالنسبة لي مو أب عادي أبدا .. هو نقطة ضعفي في الحياة و نقطة قوتي من لما كنت صغيرة إلى هذي اللحظة .. ❤هو الظهر الي يسندني لما أشعر في لحظة ضعف بعيده عن عيون الناس اني مكسوره او متألمه .. كان يشجعني و يجبر بخاطري و يقويني و عمره ما ترك يدي .. ❤هو عيوني الي كنت اشوف فيها ان الدنيا حلوة مهما صار و ان السعادة بكلمة ( نحن ) و مو ( انا ) .. ❤هو الي منحني الحب و الثقة و القوة و الدعم بعد الله و علمني كيف اعيش الحياة بكرامه و عزة نفس .. ❤أبوي هو قصة عشق في حياتي و اجمل نعمه و هدية من ربي حبيبي الي كتب لي اكون إبنة لهذا الأب العظيم الله لا يحرمني منه و لا من امي تاج راسي و يجعل يومي قبل يومهم آمين ❤🕊🕊🕊 .. #الحمدلله #هذا_من_فضل_ربي #السعادة #السلام #التسامح #الحب #العطاء #التحدي #الأمل #الاصرار #لجين #سياحة_مع_لجين #لجين_عمران #عالم_لجين #lojain #lojain_omran #lojain_style #lojain_lifestyle #lojain_world ..

A post shared by Lojain omran (@lojain_omran) on

.. #لحظات_سنابيه لا تنسى .. ابوي و تاج راسي و عزوتي اليوم كلنا جينا البحرين و فاجأناه بيوم ميلاده في النادي كونه كل يوم يروح يلعب تنس هناك ❤ فكان أفضل مكان نحتفل فيه وسط الأصدقاء و الحبايب .. ❤❤❤😢يا بعد عمري نزلت دموعه من الفرح عساه دوم فرحان و يطول بعمره و لا يحرمنا منه و من امي سدرة الخير .. العائلة نعمه كبيره الله لا يحرم احد منها و يحفظ لكم اهلكم و حبايبكم ❤❤❤آمين .. .. .. #الحمدلله #هذا_من_فضل_ربي #السعادة #السلام #التسامح #الحب #العطاء #التحدي #الأمل #الاصرار #لجين #سياحة_مع_لجين #لجين_عمران #عالم_لجين #lojain #lojain_omran #lojain_style #lojain_lifestyle #lojain_world ..

A post shared by Lojain omran (@lojain_omran) on

بواسطة -
4 1162

تستمر الإمارات و #دبي تحديداً في عملها الدؤوب على نشر السعادة وتدعيمها، فبعد الإعلان، الأحد، عن مجلس #السعادة العالمي، ليكون الأول من نوعه، ويشكل رسالة إيجابية من دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العالم، سلم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، جائزة أفضل معلمة في العالم لمعلمة كندية، تدعى ماغي ماكدونال.

وأعلن منتدى التعليم والمهارات في دبي، الأحد، عن الجائزة التي تنظمها سنوياً مؤسسة فاركي في دبي، والتي تصل قيمتها إلى مليون دولار. وتهدف تلك الجائزة إلى رفع مكانة التعليم، من خلال تنظيم احتفالية لها طابع احتفالات الأعمال بحضور أسماء بارزة للمشاركة.
“الإلهام والإيجابية”

من جهتها، تحدثت المعلمة ماغي ماكدونيل، التي تدرِّس في مدرسة اكوسيك سالويت نونافيك التي تقع شمال #كيبيك #كندا ، والتي لا يمكن الوصول إليها إلا بالطائرة، ولا تتجاوز نسبة السكان ‏الحاصلين فيها على برامج دراسية جامعية 1 في المئة، خلال حفل تسليم الجائزة حول مشكلات انتحار الصغار في تلك المنطقة التي تقطنها قبائل “إنيويت”.

وقالت ماجي في تصريح لـصحيفة “البيان” إن والدتها المعلمة هي من دفعتها نحو العالمية لتكون أفضل معلمة في العالم، ومدتها بالإلهام وبالإيجابية التي سهلت عليها الصعوبات التي تعقبتها والتي كان من ضمنها صعوبة التواصل مع الطلاب في تلك المنطقة التي استهدفتها بسبب فرق اللغة، إذ يتحدثون لغة “انويت”، وهي لغة سكان #الإسكيمو الأصليين، فكانت تتواصل معهم عبر الأشغال اليدوية للوصول لصلب المشاكل لديهم، وكانت تحاول جاهدة خلق أجواء ملائمة للمراهقين بتعزيز ثقتهم بنفسهم واتخاذ قراراتهم ومواجهة الحياة لتحقيق أحلامهم.