Home بحث

بواسطة -
4 549
zein el omr t

شنّ الفنان ​زين العمر​ هجوماً عنيفاً على أحد الفنانين، من دون ان يسميه، مشيراً إلى أن هذا الفنان رفض أن يعزف النشيد الوطني ال​لبنان​ي، خلال إحياء حفل له.

وكتب العمر في صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي: “في فنان مبارح بحفلتو رفض إنو يحطو ​النشيد الوطني اللبناني​ تفه على شرفك وشرف يللي بيحضرك وتفه على شرف يللي عاملين إلك قيمة، أكيد اليوم كل الناس رح يبزقوا عليك يا واطي …..ما الي الشرف اكتب اسمك على صفحتي”.

وأضاف: “وايضاً نعم تفه على شرف اكبر مطرب اذا رفض ان يضع نشيد وطنه في حفلته ما حدا اكبر من الوطن …. ومن يرفض نشيد وطنه يجب محاكمته مين ما كان يكون … مين قال ؟؟؟ انا قال”.

وتابع العمر: رداً على بعض السفهاء : اول شي يللي عم بسبلي بحب قلك انا ما سميت الشخص او المطرب باسمو تاني شي نعم انا عندي لبنان بعد الله ويللي ما بحب لبنان ما يسمعني وانا اصلا ما بشرفني غني لاي شخص ما بحب لبنان مين ما كان يكون وهيدا المطرب يللي ما قبل يحط النشيد الوطني واحد تافه منحط”.

كما كتب العمر: “هنٌي مين ما كانوا يكونوا ……. أنا زين العمر بكل فخر لبناني أباً عن جد ووطني عندي بعد الله And it’s ok بالإذن من حبيبة قلبي إليسا”.

بواسطة -
6 386

نشر ناشطون على مواقع التواصل فيديو يظهر فيه عدد من الشبان #اللبنانيين يضربون شاباً #سورياً، لأنه سوري.

ويحتوي الفيديو على كلمات نابية وشتائم بحق السوري، عدا عن الضرب الشديد وبطريقة مهينة.

وقال النشطاء إن عملية ضرب الشاب وقعت خلال اليومين الماضيين، في ظل الحملة التي انطلقت ضد #اللاجئين_السوريين في لبنان.

وبات موضوع اللاجئين السوريين في لبنان أخيراً هو القضية الأكثر إشكالية، إذ انتشرت في الفترة الأخيرة عدة فيديوهات توصف بالعنصرية اتجاه اللاجئين السوريين، وجاء اقتحام الجيش اللبناني لمخيم عرسال للاجئين السوريين الأسبوع الماضي ليطرح أكثر من علامة استفهام، ليس حول أحقية الجيش بدخول المخيم وتفتيشه، بل حول الطرق التي نفذ بها هذا الاقتحام وما نتجَ عنه من مقتلِ موقوفين كانوا في عهدة الجيش.

وأمس أعلن #رئيس_الوزراء_اللبناني، سعد #الحريري، أن #الجيش سينفذ عملية في منطقة #جرود_عرسال بشمال شرقي لبنان عند #الحدود_السورية، وأضاف الحريري أنّ الحكومة تعطيه الحرية لمعالجة هذا الملف الأمني.

ومن داخل البرلمان اللبناني أكد الحريري ألا تنسيق بين الجيش اللبناني وقوات النظام في #سوريا حول هذه العملية.

وكان الرئيس اللبناني العماد ميشال عون برر عمل بلاده على عودة النازحين، نتيجة عدم مقدرتها على تحمل مزيد من الأعباء، محذراً في الوقت نفسه من مغبة نشر الكراهية والتحريض بين الشعبين اللبناني والسوري.

ويدور سجال في لبنان حول طريقة التعاطي مع هذا الملف، فيما تدفع ميليشيات #حزب_الله وحلفاؤها باتجاه الحوار مباشرة مع النظام السوري لعودة #النازحين، يرفض فريق الرابع عشر من آذار، وعلى رأسهم تيار #المستقبل التفاوض المباشر مع النظام، آملين بعودة النازحين عن طريق الأمم المتحدة.

وجرود عرسال منطقة قاحلة في الجبال الواقعة بين #سوريا ولبنان، وهي قاعدة لعمليات الجماعات المسلحة، بما في ذلك #جبهة_النصرة وتنظيم #داعش.

بواسطة -
4 2040

لبنان في صدمة من جريمة ارتكبها أحدهم فجر اليوم الخميس على طريق مجاور لقرية اسمها “مجدليون” المجاورة لمدينة صيدا، البعيدة بدورها 40 كيلومترا جنوبا عن بيروت، وفيها أطلق 4 رصاصات على لبناني اسمه #مارون_نهرا وعمره 47 سنة، فأرداه مسفوك الدم داخل سيارته.

الشرطة التي راجعت فيديو، صورته #كاميرا_مراقبة في المكان، حققت سريعا بما حدث في عتمة الليل، وعلمت أن القاتل هو #اللبناني_وليد_عبيد، من سكان “مجدليون” القريبة 4 كيلومترات من صيدا، فأسرع رجالها إلى منزله وداهموه، ولم يعثروا عليه، بل على والديه، فاعتقلوهما رهن التحقيق، طبقا لما نشرته “الوكالة الوطنية للإعلام” المحلية بموقعها، المضيفة فيه أن الأم اعترفت أنها كانت على علاقة بالقتيل، وحين علم ابنها بها استدرجه وقتله.
في الفيديو نرى سيارة “ميرسيدس” فضية اللون، متوقفة على جانب الطريق العام، وفيها كان الابن ينتظر مارون نهرا بعد أن طلب الالتقاء به في ذلك المكان استدراجا، وحين أقبل نهرا بسيارته وأوقفها في المكان الموعود، ترجل عبيد من سيارته وتوجه إلى سيارة الناوي قتله، وبعد أن نظر إليه من نافذتها نفسها، سحب مسدسه وعاجله برصاصتين في جسمه، تلاهما باثنتين حاسمتين في رأسه، ثم لاذ بالفرار، وسريعا نزل مقيمون في المكان من بيوتهم، ومضوا إلى الطريق العام، ونقلوا نهرا إلى “مركز لبيب الطبي” في صيدا، وهناك لفظ أنفاسه الأخيرة قتيلا.

القاتل وليد عبيد (الى اليمين) والقتيل بعمر 47 سنة مارون حنا نهرا

القاتل وليد عبيد (الى اليمين) والقتيل بعمر 47 سنة مارون حنا نهرا

القاتل تحدث إلى ضحيته من نافذة السيارة

اتضح للشرطة أيضا، أن السيارة التي استخدمها القاتل وليد عبيد، غير المتوافرة عنه معلومات تلبي الفضول بعد سوى أن عمره 28 سنة “قد تكون مسروقة، لأنها مسجلة باسم الفلسطيني خليل حسن حمد”. أما القتيل، الذي تنشر “العربية.نت” صورته وصورة قاتله أدناه، فأعزب للآن مع أن عمره 47 سنة، ويعمل سائقا لسيارة تاكسي يملكها، فيما ذكر موقع “صيدا أون لاين” الإخباري المحلي، أن القاتل تحدث إلى ضحيته من نافذة السيارة، ثم بادره بالرصاص قبل أن يلوذ بالفرار.

موقع Lebanon Debate الإخباري أيضا، ذكر جديدا عن الجريمة، هو أن #القاتل استخدم لوحة سيارة مزورة عمدا، لا أن السيارة هي لفلسطيني وسرقها، والدليل أن ابن صاحب اللوحة سلم نفسه إلى مخابرات الجيش، إثباتا لعدم ضلوعه بالجريمة، لأن والده موجود في الكويت وهو يستخدم سيارته في #لبنان.

واستيقظ الأهالي على صوت الرصاص ونزلوا من بيوتهم لمعاينة الجريمة

واستيقظ الأهالي على صوت الرصاص ونزلوا من بيوتهم لمعاينة الجريمة

والدة القاتل كانت على علاقة مع الضحية!
بعد مراجعة أشرطة الفيديو تبين انّ قاتل المواطن مارون حنا نهرا في مجدليون حيث حاولت القوى الامنية مداهمة المنزل والقبض عليه الا انها لم تجده ليتم توقيف والديه على ذمة التحقيق.
اما عن خلفيات الجريمة فقد اعترفت والدة القاتل خلال التحقيقات أنّ ابنها قد اكتشف انها كانت على علاقة مع نهرا.

بواسطة -
1 133

محمد المير فتى لبناني نابغة في #الحساب_الذهني ، شارك في برنامج ألماني بعنوان “الصغار ضد الكبار” فبراير الماضي، وحقق فوزا على مدرسي رياضيات في تحد للحساب ما دفع الناس إلى تسميته # فتى_الأرقام والحساب.

الأرقام عالمه حتى لقب بفتى الأرقام والحساب الذهني #اللبناني ابن الـ 13 عاما #محمد_المير #أدهش_الخبراء بقدراته وسرعته ودقته.

فرغم مشاكله السياسية والاقتصادية والاجتماعية يخرج من لبنان #عبقري_صغير أبهر الجمهور في تحد مع الكبار من متخصصين في الرياضيات عبر مشاركته في برنامج ألماني محققا فوزا لافتا على أربعة من مدرسي الرياضيات هناك.

ويتحدث محمد المير عن ملكاته الحسابية قائلا “أنا عندي موهبة وأحب الرياضيات بالإضافة إلى الذاكرة التي أملكها، والدي اكتشف حفظي للأشياء بسرعة، تعرفت على الطريقة اليابانية التي ساعدتني في تكوين قاعدة جيدة للحساب الذهني”.

تفوق الفتى محمد المير حسابيا في البرنامج الألماني ليس بالأول فقد كانت له مشاركات سابقة سجل فيها أرقاما قياسية، منذ اكتشاف والديه موهبته مبكرا.

بواسطة -
0 141

اعتقلت #تركيا 3 لبنانيين من حملة الجنسية الألمانية، اشتباهاً بتورطهم مع #تونسي قام في 19 ديسمبر الماضي بهجمة دموية، سلاحها كان #شاحنة قادها إلى سوق تجاري ازدحمت وسط #برلين بروادها الراغين ذلك الوقت بشراء احتياجاتهم لأعياد الميلاد، فقتل 12 منهم، وجرح وشوّه 50 آخرين، بعملية أعلن #داعش في اليوم التالي مسؤوليته عنها، فيما لاذ #منفذ_الهجوم #أنيس_عامري البالغ 24 بالفرار، حتى عثروا عليه في مدينة ميلانو، وفيها سقط قتيلاً برصاص شرطيين إيطاليين.

وتم #اعتقال #اللبنانيين الثلاثة الأسبوع الماضي في #مطار #أتاتورك الذي كانوا فيه للتوجه إلى بلد أوروبي، اشتباهاً بنواياهم شن هجوم #إرهابي فيه، إلا أن السلطات التركية لم تعلن عن توقيفهم سوى أمس الاثنين فقط، علماً أن ألمانياً اسمه W.D من أصل أردني، يشتبه أيضاً في صلته بأنيس عامري، اعتقله جهاز مكافحة الإرهاب #التركي في 11 مارس الجاري، ولكن في مدينة إزمير.

اتضح من التحقيق مع ذلك المعتقل الأردني الأصل، أنه دخل تسللاً إلى تركيا، وفي نيته العبور منها إلى #اليونان، على حد ما نشرته صحيفة “ملييت” التركية بعددها اليوم الثلاثاء، واتضح أن واحداً من #المعتقلين اللبنانيين الثلاثة على علاقة به، كما على علاقة بمنفذ عملية 19 ديسمبر بالسوق التجاري في برلين.

 التونسي أنيس عامري، سقط قتيلاً بعمر 24 في ميلانو، بعد قتله 12 دهساً بالعجلات في ألمانيا


التونسي أنيس عامري، سقط قتيلاً بعمر 24 في ميلانو، بعد قتله 12 دهساً بالعجلات في ألمانيا

أسماء المعتقلين الثلاثة

يوم توقيف #الأردني الأصل بالذات، اعتقلوا سورياً حاملاً للجنسية #الألمانية ، ذكروا الأحرف الأولى M.A.K من اسمه الثلاثي، وتم إنزاله مكبلاً من فندق كان نزيلاً فيه بإزمير، في الغرب التركي، وبالتحقيق معه أخبر أنه وصل إلى المدينة للعبور أيضاً إلى اليونان، لذلك اشتبهوا بتخطيطه لعمل إرهابي في بلد أوروبي، أو عمل مشترك مع الأردني الأصل المعتقل، وعلى هذا الأساس مثل أمس الاثنين أمام محكمة بإزمير، لكن صحيفة “حرييت” التركية لم تشر في خبرها عنه إذا ما تم توجيه تهمة ما إليه.

أما المعتقلون اللبنانيون الثلاثة، فهم بحسب ما نقلت وسائل إعلام #تركية عن بيان أصدره وزير الداخلية التركي سليمان صويلو: محمد علي خان ويوسف درويش وبلال يوسف محمود، المجهولة أعمارهم، إلا أن نظرة على صور تنشرها “العربية.نت” لهم، نقلاً عن وسائل إعلام تركية، أهمها موقع صحيفة Hürriyet الشهيرة، تشير إلى أنهم في العشرينات، وهي صور مستمدة مما التقطته لهم كاميرات مراقبة في مطار أتاتورك الدولي باسطنبول.

بواسطة -
0 139

طالبت المحامية والناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان #أمل_كلوني الخميس #العراق بالموافقة على إجراء تحقيق أممي في الفظائع التي ارتكبها تنظيم #داعش في هذا البلد ومحاسبة مرتكبيها أمام القضاء.

وفي خطاب أمام #الجمعية_العامة_للامم_المتحدة هو الثاني لها في غضون ستة أشهر في إطار سعيها لمحاكمة #الإرهابيين على جرائمهم في العراق، قالت كلوني، وكيلة الدفاع عن #النساء_الايزيديات اللواتي تمكنّ من الفرار من أيدي التنظيم ، “لماذا لم يتم فعل أي شيء حتى الآن؟”.

وأضافت “هناك #مقابر_جماعية تقبع من دون حماية ومن دون أن تنبش وهناك شهود يفرون وما من ناشط واحد في داعش يحاكم في أي مكان في العالم بتهمة ارتكاب #جرائم_دولية “.

وأوضحت أمل علم الدين كلوني (39 عاما) #المحامية البريطانية #اللبنانية الأصل المتزوجة من الممثل الهوليوودي #جورج_كلوني ، أن #لندن أعدت مشروع قرار دولي لفتح تحقيق #أممي في جرائم التنظيم في العراق ولكنها ما زالت تنتظر موافقة بغداد الضرورية على هذا النص قبل إحالته إلى مجلس الأمن لإقراره.

ودعت كلوني رئيس الوزراء العراقي #حيدر_العبادي الى “ارسال رسالة الى مجلس الامن يطلب فيها فتح تحقيق في الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش”.

وأضافت “لا تدعوا داعش ينجو بالإبادة الجماعية” التي ارتكبها في العراق.

لكن دعوة كلوني لم تلق آذانا صاغية لدى العراق، إذ ان #سفير_بغداد لدى الامم المتحدة #محمد_الحكيم اكد امام الجمعية العامة ان بلاده ملتزمة محاكمة الإرهابيين وان #المحاكم_العراقية تلقت حتى اليوم 500 دعوى بشأن جرائم ارتكبها تنظيم داعش.

وأكد السفير العراقي في كلمته أن المطلوب في المرحلة المقبلة بعد ان تتمكن القوات العراقية من تحرير الموصل من قبضة التنظيم هو “مصالحة حقيقية” بين المكونات الدينية والاتنية في ثاني كبرى مدن العراق.

وأضاف “نحن بحاجة لأن يكون هناك سلام بين هذه المجموعات”.