Home بحث

بواسطة -
2 257

يعتبر البعض أن #اللحية الكثيفة أو الكبيرة مظهراً بائساً أو غير لائق، لكن دراسة علمية حديثة أثبتت أن النساء تنجذب للملتحين من #الرجال، أكثر من هؤلاء من ذوي #الذقون الحليقة، وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وأرجع العلماء السبب وراء انجذاب #النساء هذا لكون #شعر #الوجه يبرز حجم #الفك، وبالتالي يوسع مساحة الوجه، مما يعتبر علامة على #الذكورية و #الجاذبية.

وأظهرت الدراسة، التي شارك في تأليفها دكتورأنتوني لي، من جامعة غلاكسو، ودكتور سان تالاماس، من جامعة سانت أندروز، أن اللحية يمكن أن تعوض عن #ملامح الوجه الصغيرة أو الضعيفة.

وأوضح الباحثون: “وجدنا أن الوجوه الملتحية التي تم إدخال تعديلات على صورها لتصغير حجم الفك فيها كانت أكثر جاذبية. تليها الوجوه الملتحية دون تعديلات على حجم الفك وبنفس المرتبة الوجوه الحليقة مع فك كبير. أما الوجوه الحليقة مع فك صغير فتم تصنيفها باعتبارها الأقل جاذبية”.

لكن الجمع بين #فك كبير و #لحية كبيرة، وهي التي تعتبر عادة علامة على #الذكورة، فقد كانت نتيجتها سلبية.

يذكر أن عرض الوجه عموماً، وبالتالي الفك، عند الرجال يتأثر بالتعرض لهورمون #التستوستيرون خلال سن البلوغ، حيث إن الوجوه الأوسع تعكس مستويات أعلى من هذا #الهورمون.

وخلصت الدراسة التي نشرت في مجلة “إيفوليوشن أند هيومان بيهيفيار” (التطور والسلوك البشري) إلى أن درجات الجاذبية كانت الأعلى بالنسبة للوجوه الملتحية ذات الفكين الصغيرين، وتبعتها الوجوه الملتحية والحليقة ذات الفكين الكبيرين، أما أدنى الدرجات فكانت للوجوه الحليقة ذات الفكين الصغيرين.

بواسطة -
1 1673

تبدو امرأة صينية في الخمسين من عمرها كما لو أنها في سن ابنة شقيقتها، البالغة من العمر 25 سنة، أي أنها تظهر بنصف عمرها الحقيقي، وهي تطل بجلدها المتوهج وملابسها الأنيقة وشكلها الجاذب.

ويبدو أن السبب وراء سحر عمر ومظهر شو مين الشاب يتعلق بعدد من الأمور تلخص في العناية بجمالها وصحة #الوجه و #البشرة والحرص على #النوم الجيد والمنظم كذلك مراعاة #الهدوء وعدم #التوتر.

ونشرت لهذا المرأة، التي تعيش في مقاطعة يوننان، مجموعة من الصور، على الإنترنت، ليتبين أنها بوجه خال من التجاعيد وجمال ساحر، كما وصفها الموقع الإلكتروني الصيني الإخباري “كيو كيو دوت كوم”.

ابنتها صديقتها

ولفتت شو مين، التي ترتدي أقراطاً متدلية من الأذنين، وتلبس أحذية الكعب العالي، وتلفت الانتباه أينما ذهبت سواء للتسوق أو أي مكان آخر، إلى أنها تفضل أن تذهب للشراء بصحبة ابنتها التي تثق في خياراتها وذوقها في الموضة: “أنا وابنتي كالأصدقاء.. وحيث لا أشعر بأن ثمة فرقا بيننا”.
برنامج الحياة اليومي

لأنها تقاعدت عن العمل منذ أربع سنوات، وجدت في البداية صعوبة في التعامل مع وقت الفراغ، قائلة: “لا أحب أن أجلس هادئة حيث أرغب في فعل أي شيء”.

وأضافت: “بعد تقاعدي عن العمل ظللت أقضي وقتاً طويلاً في تصفح الإنترنت، وأكتب مذكراتي ما شكل لي انتصاراً على الوقت، لكني كنت لا أزال أشعر كما لو أن المجتمع ركلني وراءه”.

وفجأة تغير الوضع، حيث تعالى الاهتمام بالمرأة الخمسينية من قبل المجتمع ووسائل الإعلام مع نشر تقارير عن صحتها المثالية.

وذكرت أنها باتت تقضي الوقت في القيام بأعمال المنزل ومن ثم الذهاب لصالون التجميل وتصفيف الشعر، بحيث صار هذا جدولها المعتاد يوميا.

وقالت بصراحة: “أقوم عادة بصبغ شعري كل شهرين. وإلا فسوف يكون لونه رماديا”.

أما هوايتها فهي عشق الزهور حيث تحضر فصولاً دراسية حول هذا الموضوع، تتعلق بتنمية الاهتمام بالزهور باعتبارها وسيلة لراحة البال والنفس والعقل.
الزوج فخور بزوجته

من جانبه، قال زوجها ولقبه هوانغ، إنه يشعر دائماً بالفخر عندما يمشي بجوار زوجته الشابة المظهر في الشارع.

كما أشار إلى أن الناس دائماً ما تظن أنه قد عثر على عشيقة شابة عن طريق الخطأ ليتمشى معها، وهذا يجعله يشعر بالزهو ليرد بفخر: “هذه هي زوجتي”.

وأضاف هوانغ: “زوجتي ولدت جميلة. وهي لا تُقصر في الاهتمام بجمال بشرتها، لكن الأهم من ذلك أنها شخصية عظيمة، لا تفرط في الذهاب إلى النوم في التاسعة مساء وإلقاء المزيد من الاهتمام دائماً بنفسها”.

بواسطة -
2 163

أعلن الطبيب والناشط المصري، #عبدالرحمن_محمد_السيد، ترشحه للمنافسة على منصب #حاكم_ولاية_ميشيغان الأميركية، وفي حال فوزه بالمنصب سيصبح أول حاكم ولاية مسلم في الولايات المتحدة الأميركية.

ونقل موقع “بيزنس إنسايدر” Business Insider عن السيد (32 عاماً) قوله لدى إعلانه ترشحه للمنصب: “رشحت نفسي لأنني أؤمن أنني سأصبح الحاكم الأفضل للولاية سواء كنت مسلماً أم لا”.

وأضاف: “اعتقاداتي الدينية مهمة جداً بالنسبة لي كما هو الأمر بالنسبة للكثير من الأميركيين ولسكان #ميشيغان على الأخص.. ولكن أعتقد أنه من الأفضل بدلاً من أن نسأل كيف يصلي الشخص؟ يجب أن نسأل أنفسنا من أجل ماذا يصلي الشخص؟”.

وأضاف السيد أنه يولي أهمية كبيرة للقيم الإسلامية، إلا أنه يضع الأولوية في عمله الحكومي لخدمة المواطنين.

وفي حال انتخابه حاكماً لميشيغان سيصبح السيد ثاني أصغر حاكم لولاية أميركية، بعد #بيل_كلينتون الذي أصبح عام 1978 أصغر شخص يتولى منصب حاكم ولاية في #الولايات_المتحدة .

وقال الطبيب الشاب إن عمله كان دائماً يركز على البناء وخلق الفرص للأشخاص عن طريق كسر الحواجز، التي تواجههم في الحياة، وذلك من أجل فرص أفضل لأولادنا.

وتُعرف ولاية #ميشيغان بكونها إحدى الولايات الأميركية التي تشهد معدلات عالية من #الإسلاموفوبيا.

وعن #الوجه_الحقيقي_للإسلام ، قال السيد: “أنا أرشح نفسي لإظهار القيم الحقيقية للإسلام – والتي تشمل #المساواة في الحقوق الأساسية بين كل الأشخاص، والتي تشمل احترام الجار والأصدقاء والعائلة”.

وولد السيد لعائلة مصرية مهاجرة في مقاطعة غرتيوت بميشيغان عام 1985، وتخرج بتقدير عالٍ في كلية الطب في جامعة ميشيغان عام 2007، وحصل على درجة الماجستير من جامعة “كولومبيا” والدكتوراه من جامعة “أوكسفورد”، في مجال الصحة العامة عام 2009، وشغل منصب مدير إدارة دعم الصحة في ديترويت عام 2015.

بواسطة -
0 276

رغم أن #غسل_الوجه يبدو أبسط جزء في أي نظام للعناية بـ #البشرة ، إلا أن كثيرا منا لا يقوم به على النحو الصحيح.

فعملية #غسل #الوجه أعمق من مجرد فركه بـ #الصابون وشطفه على عجلة، فالأمر يتطلب الانتباه إلى عدة أخطاء وتجنبها، وأبسطها عدم غسل اليدين بشكل جيد قبل الشروع في غسل الوجه، حيث تعد اليدان أرضاً خصبة للبكتيريا.

وفيما يلي 6 أخطاء يجب تفاديها عند غسل الوجه، وذلك حسب موقع “بولدسكاي” المعني بأخبار الصحة:
1 – درجة حرارة الماء

عند غسل الوجه، يجب استخدام الماء الفاتر، فالماء شديد السخونة يسبب #جفاف_البشرة أو حرقها في بعض الأحيان، أما الماء البارد فقد يتسبب في تهيج #الجلد ، لذا فالخيار الأفضل هو الماء الفاتر، لأنه يساعد على إبقاء الجلد صحياً دون فقدان الزيوت الطبيعية الموجودة به.

2 – عدم إزالة الماكياج أولاً

عدم إزالة آثار #الماكياج واحدة من الدلائل الرئيسية على غسل الوجه بشكل خاطئ. ولأن معظم أدوات الماكياج حالياً مقاومة للمياه، خاصة #الماسكرة والـ”آي لاينر”، فإن المياه ورغوة التطهير لن تكون كافية لإزالة كل آثار الماكياج وتنظيف عمق #مسام_البشرة بشكل صحيح، لذا ولضمان بشرة نظيفة ذات مسام مفتوحة يفضل إزالة الماكياج تماماً قبيل الشروع في غسل الوجه.
3 – استخدام منظف خاطئ

كثير من الناس يستخدمون #غسولا_للوجه ، لكن للأسف معظمنا لا يتقن اختيار #الغسول المناسب بسبب اختلاف أنواع البشرة، لذا ينصح أصحاب #البشرة_الدهنية باستخدام #المنظفات ذات الرغوة الغنية لقدرتها على الحد من إفراز الجلد للزيوت، أما أصحاب البشرة الجافة فمن الأنسب لهم المنظفات التي تحتوي على #الكريمات_المرطبة .

4 – الإقلال والإفراط في غسل الوجه

غسل الوجه مرتين في اليوم يعتبر نظاما جيدا، لكن هل هذه القاعدة تناسب نوع بشرتك؟ لذا عليك أن تحكم بنفسك على مقدار الأوساخ والبكتيريا التي تحتويها بشرتك في كل يوم، فإذا كنت من مرتادي صالة الرياضة، فسيتطلب ذلك غسل وجهك قبل وبعد التدريب، هذا بالإضافة إلى روتينك اليومي من تنظيف الوجه. كما ينطبق نفس الشئ في حالة الإفراط في استعمال الماكياج في يوم معين.
5 – عدم شطف الوجه جيداً بعد المنظفات

استخدام المنظفات أمر مثالي في تنظيف البشرة، ولكن إذا لم يتم شطفه بشكل صحيح فإنه يمكن أن يسبب أضراراً لبشرتك، لذا يجب شطف الوجه جيداً بعد استخدام الغسول خاصة منطقة #الرقبة وخلف الأذنين وعلى جانبي الأنف، منعا لتراكم الصابون الذي قد يتسبب في سد مسام البشرة وجفافها.

6 – كثرة فرك البشرة بالمنشفة

يفرط كثير منا في تنشيف الوجه بالمنشفة بعد غسله لضمان تجفيفه، لكن هذا يعد خطأً جسيماً، فكثرة الاحتكاك تؤدي إلى جفاف البشرة وتجريدها من الزيوت الطبيعية، الأمر الذي يؤدي إلى ظهور تجاعيد الوجه وعلامات #الشيخوخة المبكرة، لذا ينصح بمعاملة جلد الوجه كبشرة الأطفال وتجفيفه بمنشفة لينة.