Home بحث

بواسطة -
3 157

تتواصل الاشتباكات العنيفة داخل أحياء ومنازل الموصل الغربية بين قوات الأمن العراقية ومقاتلي داعش.

كما لا تزال #القوات_العراقية تواجه مقاومة شديدة من عناصرِ #داعش خلال تقدمها داخل المدينة القديمة والأحياء المحيطة بها.

في هذه الأثناء، تعمل الفرق الهندسية على تحييد #السيارات_المفخخة التي ينشرها التنظيم عبر تفجيرِها عن بعد.

فالقوات العراقية تتقاسم القتال ضد داعش داخل المدينة القديمة وفي شمالها وغربها، والتنظيم لا يزال يعرقل تقدم القوات بالدروع البشرية و #المفخخات.

المدينة القديمة قللت فيها #الشرطة_الاتحادية والرد السريع المسافة بين قواتها وتجمعات #المتطرفين المتحصنين في #جامع_النوري ومحيطه ومعهم عائلات محتجزة يلوح التنظيم بقتلهم.

قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت قال إن قواته تمركزت في حي الفاروق ووضعت سواتر ترابية أمام مداخل الحي لمنع اختراق السيارات المفخخة و #الانتحاريين.

وبدأت استخدام #صواريخ_ذكية لاستهداف عناصر داعش ومواقعهم القيادية.

وخارج المدينة تواصل #قوات_مكافحة_الإرهاب عملياتها ضد عناصر داعش في حيين مهمين، هما الثورة قرب المدخل الشمالي والتنك في أقصى غربها، ويقول قادة الجهاز إن وحداتهم استعادت جزءاً كبيراً من هذه الأحياء، عازين التأخر في استعادتهما بوقت أسرع إلى نشر التنظيم سيارات مفخخة عند مداخل الشوارع الرئيسية، تعمل الفرق الهندسية على تفجيرها عن بعد دون إلحاق أذى بالمدنيين.

بواسطة -
0 83

عادت #القوات_العراقية_المشتركة لتتقدم #غرب_الموصل، وها هي تقترب أكثر فأكثر من #جامع_النوري، النقطة المهمة في #المدينة_القديمة بالنسبة إلى تنظم #داعش، أقلّه معنوياً.

ويتركز #القتال على المدينة القديمة المحيطة بالمسجد، فيما تؤكد مصادر عسكرية أن عناصر التنظيم تشتتوا وتحولوا إلى مجموعات صغيرة أشبه بالعصابات.

من جهتهم، يشدد #القادة_العسكريون على #التقدم البطيء في المدينة، إلا أنهم يربطونه بـ #الحرص على #المدنيين الذين يتخذهم “داعش” #دروعاً_بشرية. وكانت #المجزرة الأخيرة نقطة تحول في #المعارك القائمة.

كذلك ما زال عشرات الآلاف من المدنيين محاصرين ومأسورين من قبل المتطرفين، الذين يستغلونهم دروعاً بشرية لحماية أنفسهم من #ضربات القوات المشتركة، وهو ما يجعل #العمليات_العسكرية غرب الموصل أكثر تعقيداً وصعوبة.