Home بحث

يوماً بعد يوم تتكشف تفاصيل وحقائق جديدة عن منفذي الهجمات الدامية التي هزت عاصمة النور باريس، الجمعة الماضية.

التقرير الذي نشرته صحيفة “الغارديان” يكشف تفاصيل المحاولة الفاشلة لوالد أحد المسلحين الذين قتلوا العشرات في مسرح باتاكلان، في استعادة ابنه من صفوف تنظيم داعش بسوريا العام الماضي.

محمد أميمور البالغ من العمر 67 عاما شرح لصحيفة “لوموند، الفرنسية، تفاصيل ذهابه إلى سوريا، والاستقبال الفاتر الذي فاجأه به ابنه سامي خلال محاولته الفاشلة لانتشاله من تحت إمرة قادة التنظيم.

وحاول والد سامي مرارا أن يثنيه عن معتقداته الجهادية، وكان دائم الاتصال به من خلال برنامج المحادثات “سكايب” على الإنترنت، إلى أن قرر الذهاب إلى معقل التنظيم واستعادة ابنه.

وتم تهريب الوالد الفرنسي ذي الأصول الجزائرية في يونيو 2014، عبر الحدود التركية في حافلة صغيرة بالقرب من غازي عنتاب، حيث شقت طريقها جنوبا في صحراء منجيب وصولاً إلى مقر التنظيم.

وعلى حد قوله، وصل أميمور في اليوم الذي أعلن فيه تنظيم داعش قيام ما أسموه “الدولة الإسلامية”، وتنصيب أبو بكر البغدادي خليفة لها، ثم التقى ابنه في اليوم الثاني، لكنه كان لقاء فاترا، ولم يقتنع سامي مطلقاً بالعودة مع والده، الأمر الذي كان غاية في القسوة عليه.

وفور المحاولة التي باءت بالفشل، عاد محمد أميمور من حيث أتى، ثم علم لاحقاً أن ابنه قد تزوج وغير اسمه إلى أبو حجة.

وولد سامي أميمور، أحد مهاجمي مسرح باتاكلان في “درانسي” إحدى ضواحي باريس، وعرفت هويته من قبل الشرطة الفرنسية بعد أن فجر نفسه بحزام ناسف كان يرتديه أثناء الهجوم الذي قتل فيه العشرات.

وخلفت الهجمات المتزامنة التي ضربت باريس، الجمعة الماضية، 129 قتيلا، ومئات الجرحى، بينهم 99 في حالة حرجة.

فيديو..داعش يفجر مسجد النوري ومنارة الحدباء بالموصل

أكد مراسل قناة “الحدث”، أحمد الحمداني، قيام تنظيم داعش، مساء الأربعاء، بتفجير مسجد النوري الكبير في الموصل، وكذلك #منارة_الحدباء، أقدم مئذنة في المنطقة ويعود تاريخها إلى 9 قرون مضت. ولا يزال الغموض يحيط الطريقة التي فجر بها التنظيم الإرهابي المسجد.

وأقدم داعش على تفجير الجامع قبيل تقدم القوات العراقية التي تبعد نحو 50 مترا فقط عن الجامع الذي أعلن منه داعش ما يسمى “الخلافة”.

وقال قائد عمليات “قادمون يا نينوى” الفريق الركن عبد الأمير رشيد يارالله في بيان: “أقدمت عصابات داعش الإرهابية على ارتكاب جريمة تاريخية أخرى وهي تفجير جامع النوري ومئذنة الحدباء التاريخية” بالمدينة القديمة في غرب الموصل.

غير أن وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم داعش أعلنت أن غارة أميركية دمرت المسجد والمنارة في الموصل.
وفي وقت سابق، أعلنت القوات العراقية أنها بدأت الأربعاء تحركا باتجاه جامع النوري في الموصل، الذي أعلن منه زعيم تنظيم #داعش قيام دولة الخلافة قبل ثلاث سنوات. وقال الجيش إن قواته طوقت أمس معقل التنظيم في مدينة الموصل القديمة حيث يقع الجامع.

إلى ذلك، قال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت، إن القوات العراقية استعادت السيطرة على 40%‏ من باب البيض في #المدينة_القديمة غرب #الموصل ،وتقترب مسافة 400م من شارع الفاروق في قلب المدينة القديمة، كما وتحاصر الشرطة الاتحادية مبنى جامع الحامدين، وتدفع بوحدات إضافية للسيطرة على الأهداف الحيوية كجوامع (الاغوات والباشا والرابعية وعمر الاسود والزيواني وبلال الحبشي) ومباني وكنائس تعرف بـ “اللاتين وشمعون”.
كما كشف جودت، بحسب ما أورد مراسل العربية، عن دفع بوحدات الاقتحام الليلي للسيطرة على #أسواق_السرجخانة وسوق الصياغ وسوق الأربعاء، والقضاء على عناصر المتطرفين والوصول إلى شارع الكورنيش بمحاذاة نهر #دجلة الجهة الشرقية من المدينة القديمة.
أيمن الموصل

على صعيد آخر، دعت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إلى بذل كل الجهود من قبل الوزارات الخدمية والحكومة المحلية من أجل إعادة الحياة إلى أيمن مدينة الموصل والأقضية والنواحي الأخرى غرب #نينوى تمهيداً لعودة النازحين إلى منازلهم ومناطقهم، لافتة إلى أنه لا يمكن أن يبقى سكان أيمن الموصل في المخيمات وأغلب أحياء المدينة محررة منذ أشهر .

وكشفت الوزارة أن أعداد النازحين من الساحل الأيمن لمدينة الموصل تجاوزت (٧٠٠) ألف نازح، وقد تم إيوائهم في مخيمات شرق وغرب نينوى وجنوبها

4 255
A Picture and its Story: Water revives fleeing child in Mosul

في الوقت الذي بات فيه تنظيم #داعش محاصراً في #المدينة_القديمة بالموصل من قبل #القوات_العراقية، تتكشف يوماً بعد آخر قصص المعاناة التي عاشها أهالي الموصل تحت حكم التنظيم الإرهابي.

وفي معرض تقدم القوات العراقية منذ أيام باتجاه المدينة القديمة، حاولت مجموعة من المدنيين والعائلات الفرار والنجاة بمن تبقى من أفرادها وأطفالها.

ومن بين هؤلاء النازحين، التقطت عدسة مصور من وكالة رويترز، صورة لطفل على “شفير الموت”، يعاني من الجفاف.

ففي الوقت الذي كانت الفرقة المدرعة التاسعة تتقدم باتجاه الجامع الكبير أو #جامع_النوري الأسبوع الماضي، شوهدت عائلات تحاول الفرار، وبينهم صبي يكاد لا يتخطى السابعة من العمر، شبه فاقد للوعي.

فحمله أحد الجنود العراقيين، إلا أن الصبي لم يتحرك. برأسه المتدلي، وجسده النحيل بدا كمن فقد الأمل في الحياة، لا بل فقد جسده النحيل الذي يعاني من جفاف حاد، أي قدرة على العيش.

حاول جندي آخر مده بالماء، عساها ترد له بعضاً من الأنفاس.

صورة بألف كلمة، تلخص كم المآسي التي عاشها أطفال العراق في ظل حكم داعش، في ظل الحرب والحصار والخوف، آثار لن تقتصر على أجسادهم الصغيرة، بل ستترك ندوباً لسنوات قادمة من هول ما رأت أعينهم من فظائع.

يذكر أن الجيش العراقي أعلن اليوم الثلاثاء أنه يحاصر المدينة القديمة معقل داعش في الموصل بعد أن سيطر على منطقة تقع إلى الشمال منها.

وجاء في بيان للجيش أن الفرقة المدرعة التاسعة سيطرت على #حي_الشفاء على الضفة الغربية لنهر #دجلة.

يذكر أن سقوط حي الشفاء يعني أن القوات الحكومية المدعومة من الولايات المتحدة أصبحت تحاصر المدينة القديمة الواقعة في الشطر الشرقي من الموصل.

0 234
سيد رجب في مسلسل غرابيب سود

جاء مسلسل “غرابيب سود” الذي عرض عبر شاشة “MBC مصر” في شهر رمضان الجاري، ليكون العمل الأول من نوعه الذي يتناول “داعش” بكل تفاصيله الداخلية، وما يجري به من تجنيد للنساء والأطفال.

حالة جدل كبيرة خلقها العمل في الوطن العربي، من خلال الشخصيات التي لم يرها المشاهد من قبل على الشاشة، والتي كان من بينها شخصية “مفتى داعش” التي قدمها الفنان المصري #سيد_رجب، الذي شارك إلى جوار كوكبة من نجوم الوطن العربي في العمل.

وفي تصريحات خاصة لـ “العربية.نت” تحدث رجب عن كواليس المشاركة، والأسباب التي دفعته للموافقة، مؤكداً أنه وجد نصاً يتحدث عن #داعش، ويتطرق إلى الحياة الداخلية لهذه الجماعة الإرهابية، ووجهة نظرها حول استغلال المرأة والطفل.

وبالتالي حينما سمحت له الفرصة بتوضيح شكل هذه الجماعة الإرهابية قرر المشاركة في العمل، بالإضافة إلى تواجده بجوار هذا العدد الكبير من نجوم الوطن العربي، وهو أمر يشرف أي ممثل.

وفيما يخص تحضيراته لهذا الدور، أكد رجب أنه ممثل وهذه هي وظيفته وله أسلوبه في التحضير للشخصية التي يلعبها في أعماله، مشيراً إلى كونه وضع الكاريكاتير أمام عينيه خلال تجسيده لهذه الشخصية، خاصة أن الأمور التي تقوم بها هذه الشخصيات غير منطقية.
لا نخشى التهديدات

البعض قد يخشى المشاركة في هذه النوعية من الأعمال، حتى لا تكون حياته مهددة للخطر من قبل هذه #الجماعات_الإرهابية، لكن الفنان المصري كان له رأي مخالف لذلك، حيث أكد في البداية أنه لم يتلق تهديدات بخصوص مشاركته في المسلسل وتقديمه لهذا الدور.

معتبراً أن الفنان في حال التفت إلى التهديدات لن يكون هناك تمثيل، حيث سيخشى من تقديم دور تاجر مخدرات، خوفاً من غضب هذه الفئة، وسيخشى تقدم شخصية الطبيب الفاسد خوفاً من الأطباء، وهو ما يعني في النهاية أن الجميع سيترك الفرصة لهذه الجماعة من أجل العيش بأريحية.

وأمام حالة الجدل التي تسبب فيها العمل، أكد رجب أنه لم يتمكن من مشاهدة المسلسل، بسبب اشتراكه في تصوير مسلسلين آخرين، هما “واحة الغروب” و”رمضان كريم”، وذلك طوال شهر رمضان الجاري، خاصة أنه سينتهي من عمله قبل يوم واحد من نهاية الشهر.

لكنه رأى أن المسلسل الذي يقدم جماعة داعش بهذا الشكل، ويبرز كافة الجرائم التي ترتكبها الجماعة، لا يمكن أن يقال بكونه يجامل الجماعة الإرهابية، وبالتأكيد لا يمكن القول إن داعش يمثل الإسلام.

1 328
Iraqi girl reunited with family 3 years after IS abduction

عادت طفلة عراقية تبلغ من العمر 6 أعوام إلى حضن عائلتها مرة أخرى الجمعة لتردد مجددا كلمة “ماما” و”بابا” التي حرمت منها منذ أن خطفها تنظيم داعش قبل ثلاثة أعوام.

وقالت والدتها عايدة نوح السبت “اليوم أحسن وأعظم يوم في العمر في طول حياتي هو اليوم اللي رجعت بيه كريستينا بعد ما كانت مخطوفة عند داعش.. منذ ثلاث سنوات تحت سلطة #داعش الإرهابي.”

وكانت الهالات السوداء حول عيني الأم دليلا واضحا على الليالي التي قضتها دون نوم منذ آب/أغسطس 2014 عندما خطف الإرهابيون كريستينا منها بعد بضعة أسابيع من اجتياحهم بلدة قرة قوش التي تبعد 15 كيلومترا جنوب شرقي #الموصل.

وقالت الأم “هنحاول نعودها على إنها تعرفنا تعرف مين أمها ومين أبوها”.

وكان تنظيم داعش خطف الآلاف من الرجال والنساء والأطفال من الأقليات في #العراق خاصة من الإيزيديين.

وتكللت جهود العائلة باقتفاء أثر الطفلة من خلال أصدقاء عرب بالنجاح يوم الجمعة عندما تلقت العائلة اتصالا بالعثور على كريستينا في حي التنك وهو من الأحياء الفقيرة بالموصل.

وبعد ثمانية أشهر من الهجوم المدعوم من الولايات المتحدة لاستعادة الموصل عادت المدينة بأسرها إلى قبضة قوات #الحكومة_ العراقية باستثناء جيب على الضفة الغربية من نهر دجلة.

وقال خضر توما والد كريستينا وهو كفيف البصر ويضع نظارة سوداء على عينيه “أحد من أصدقاء ابني خبره (أخبره).. قال له أختك موجودة تنكا (حي التنك)”.

وكان إخوتها وهم شقيقان وشقيقتان قد هربوا إلى منطقة كردية قبل وصول الإرهابيين.

وقالت كريستينا وهي تلهو بلعبة بلاستيكية في منزل متنقل للنازحين في حي عنكاوا وهو حي مسيحي بمدينة أربيل شرقي الموصل “أنا مع ماما وبابا”.

وقال الوالدان إنهما يأملان حالياً في الرحيل من هذا المكان لنسيان المحنة التي تعرضا لها.

وفي الوقت نفسه تواجه العائلة قائمة انتظار طويلة في المنطقة المكتظة التي يعيشون بها لأن منزلهم في قرة قوش تعرض للدمار الكامل تقريبا في القتال الذي دار لطرد المتطرفين.

trump-and-iran-flag

حذر الرئيس الأميركي، دونالد #ترمب، الأربعاء، #طهران بعد #الاعتداءات الدامية التي استهدفتها وتبناها تنظيم #داعش من أن من يدعمون #الإرهاب يعرضون أنفسهم ليكونوا من “ضحاياه”.

وقال ترمب في بيان “نشير إلى أن الدول التي تدعم الإرهاب يمكن أن تصبح من ضحايا الشر الذي تدعمه”.

ومن جهة أخرى، أكد ترمب في البيان ذاته أنه يصلي من أجل ” #الشعب_الإيراني ” و” #الضحايا الأبرياء” لاعتداءات طهران التي تبناها تنظيم داعش وأوقعت 13 قتيلا.

ولا تقيم واشنطن وطهران علاقات دبلوماسية، وكبح ترمب بعض التحسن الذي سجل في علاقات البلدين في عهد سلفه باراك #أوباما الذي شهد توقيع اتفاق حول #البرنامج_النووي #الإيراني.

ووعد ترمب أثناء حملته الانتخابية بـ”تمزيق” الاتفاق، ووجه في الأسابيع الأخيرة بوضوح سياسته الخارجية الرافضة لسياسة إيران الداعمة للإرهاب.

وفي زيارته مؤخرا إلى الرياض، اتهم ترمب طهران بـ”تمويل وتسليح وتدريب إرهابيين ينشرون الخراب والفوضى في المنطقة” ودعا إلى “عزل” إيران.

من جهته، صوّت مجلس الشيوخ الأميركي، الأربعاء، بأغلبية 92 صوتا مقابل 7 على قانون يفرض عقوبات جديدة على إيران، ولاسيما بسبب “دعمها لأنشطة إرهاب دولي”. وسيتم التصويت مجددا على النص في وقت لاحق لإقراره بشكل نهائي.

أعلنت 6 دول، هي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن والمالديف، فجر يوم الاثنين، قطع علاقاتها الدبلوماسية بقطر، وأخذت قرارات متفرقة بشأن منع سفر مواطنيها إلى #قطر، وإغلاق المجال البحري والجوي أمام الطائرات والبواخر القطرية.

ولهذه القرارات أسباب عدة مرتبطة بمواقف وتصرفات الدوحة، من دعمها لجماعات متطرفة عدة (من الإخوان إلى الحوثيين، مروراً بالقاعدة وداعش)، وتأييدها لإيران في مواجهة دول الخليج، بالإضافة لعملها على زعزعة أمن هذه الدول وتحريض بعض المواطنين على حكوماتهم، كما في البحرين.
السعودية.. “شق الصف الداخلي السعودي”

وأوضحت #السعودية في البيان الذي أصدرته اليوم أن قراراتها بقطع العلاقات وإغلاق المنافذ أمام قطر، يعود “لأسباب تتعلق بالأمن الوطني السعودي”، بهدف حماية أمنها الوطني “من مخاطر الإرهاب والتطرف”.

ويأتي قرار #الرياض الحاسم هذا “نتيجةً للانتهاكات الجسيمة التي تمارسها السلطات في الدوحة، سراً وعلناً، طوال السنوات الماضية، بهدف شق الصف الداخلي السعودي، والتحريض للخروج على الدولة، والمساس بسيادتها، واحتضان جماعات إرهابية وطائفية متعددة تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة، ومنها جماعة الإخوان المسلمين وداعش والقاعدة، والترويج لأدبيات ومخططات هذه الجماعات عبر وسائل إعلامها بشكل دائم، ودعم نشاطات الجماعات الإرهابية المدعومة من إيران في محافظة القطيف من المملكة العربية السعودية، وفي مملكة البحرين الشقيقة وتمويل وتبني وإيواء المتطرفين، الذين يسعون لضرب استقرار ووحدة الوطن في الداخل والخارج، واستخدام وسائل الإعلام التي تسعى إلى تأجيج الفتنة داخلياً، كما اتضح للمملكة العربية السعودية الدعم والمساندة من قبل السلطات في الدوحة لميليشيا الحوثي الانقلابية، حتى بعد إعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن”.

وأوضحت السعودية أن قطر “دأبت على نكث التزاماتها الدولية، وخرق الاتفاقيات التي وقعتها تحت مظلة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالتوقف عن الأعمال العدائية ضد المملكة، والوقوف ضد الجماعات والنشاطات الإرهابية، وكان آخر ذلك عدم تنفيذها لاتفاق الرياض”.

وشددت السعودية على أنها “صبرت طويلاً رغم استمرار السلطات في #الدوحة على التملص من التزاماتها، والتآمر عليها، حرصاً منها على الشعب القطري الذي هو امتداد طبيعي وأصيل لإخوانه في المملكة”.
الإمارات.. “احتضان المتطرفين وترويج فكرهم في إعلامها”

بدورها، أكدت #الإمارات أن قراراتها جاءت “بناء على استمرار السلطات القطرية في سياستها التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة والتلاعب والتهرب من الالتزامات والاتفاقيات، فقد تقرر اتخاذ الإجراءات الضرورية لما فيه مصلحة دول مجلس التعاون الخليجي عامة والشعب القطري الشقيق خاصة”.

وشددت الإمارات على “التزامها التام ودعمها الكامل لمنظومة #مجلس_التعاون_الخليجي والمحافظة على أمن واستقرار الدول الأعضاء”، وتأييدها لقرارات السعودية والبحرين المماثلة.

وذكرت #أبوظبي أنها “تتخذ هذا الإجراء الحاسم نتيجة لعدم التزام السلطات القطرية باتفاق الرياض لإعادة السفراء والاتفاق التكميلي له 2014 ومواصلة دعمها وتمويلها واحتضانها للتنظيمات الإرهابية والمتطرفة والطائفية، وعلى رأسها جماعة الإخوان المسلمين وعملها المستمر على نشر وترويج فكر تنظيم #داعش والقاعدة عبر وسائل إعلامها المباشر وغير المباشر، وكذلك نقضها البيان الصادر عن القمة العربية الإسلامية الأميركية بالرياض تاريخ 21-5-2017 لمكافحة الإرهاب الذي اعتبر #إيران الدولة الراعية للإرهاب في المنطقة إلى جانب إيواء قطر للمتطرفين والمطلوبين أمنياً على ساحتها وتدخلها في الشؤون الداخلية لدولة الإمارات وغيرها من الدول واستمرار دعمها للتنظيمات الإرهابية، مما سيدفع بالمنطقة إلى مرحلة جديدة لا يمكن التنبؤ بعواقبها وتبعاتها”.
البحرين.. “العمل على إسقاط النظام الشرعي في المنامة”

بدورها، عللت #البحرين قرارها بقطع العلاقات مع قطر بإصرار الدوحة “على المضي في زعزعة الأمن والاستقرار في مملكة البحرين والتدخل في شؤونها والاستمرار في التصعيد والتحريض الإعلامي، ودعم الأنشطة الإرهابية المسلحة وتمويل الجماعات المرتبطة بإيران للقيام بالتخريب ونشر الفوضى في البحرين، في انتهاك صارخ لكل الاتفاقيات والمواثيق ومبادئ القانون الدولي، من دون أدنى مراعاة لقيم أو قانون أو أخلاق أو اعتبار لمبادئ حسن الجوار أو التزام بثوابت العلاقات الخليجية والتنكر لجميع التعهدات السابقة”.

وشددت #المنامة على أن القرارات تأتي “حفاظاً على أمنها الوطني”، مضيفة أن “الممارسات القطرية الخطيرة لم يقتصر شرها على مملكة البحرين فقط.. إنما تعدته إلى دول شقيقة، أحيطت علما بهذه الممارسات التي تجسد نمطا شديد الخطورة لا يمكن الصمت عليه أو القبول به، وإنما يستوجب ضرورة التصدي له بكل قوة وحزم”.

وختمت مذكرة بأن حكومة الدوحة تستمر “في دعم الإرهاب على جميع المستويات والعمل على إسقاط النظام الشرعي في البحرين”.
مصر.. “إيواء الإخوان ودعمهم”

من جهتها، أعلنت #مصر أن قرار قطع العلاقات يأتي “في ظل إصرار الحكم القطري على اتخاذ مسلك معادٍ لمصر، وفشل كافة المحاولات لإثنائه عن دعم التنظيمات الإرهابية، وعلى رأسها تنظيم #الإخوان الإرهابي، وإيواء قياداته الصادر بحقهم أحكام قضائية في عمليات إرهابية، استهدفت أمن وسلامة مصر، بالإضافة إلى ترويج فكر تنظيم القاعدة وداعش ودعم العمليات الإرهابية في سيناء، فضلاً عن إصرار قطر على التدخل في الشؤون الداخلية لمصر ودول المنطقة بصورة تهدد الأمن القومي العربي، وتعزز من بذور الفتنة والانقسام داخل المجتمعات العربية وفق مخطط مدروس، يستهدف وحدة الأمة العربية ومصالحها”.

القوات العراقية تستعيد أحد أربعة أحياء متبقية في يد الدولة الإسلامية بالموصل

أعلنت قيادة عمليات “قادمون يا نينوى” استعادة السيطرة على #حي_الصحة_الأولى في الجانب الغربي لمدينة #الموصل من تنظيم “داعش”. وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله إن #قوات_مكافحة_الإرهاب حررت الحي ورفعت العلم العراقي على مبانيه.

وضيقت القوات العراقية الخناق على عناصر #داعش المحاصرين في الأحياء القديمة في الموصل، معلنة السيطرة على حي الصحة الأولى، في الجانب الغربي للمدينة.

وأكد قائد عمليات “قادمون يا نينوى”، الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، السيطرة على الحي، وذلك بعد أكثر من شهر على استعادة حي الصحة الثانية.
1000 داعشي في المدينة القديمة

وتخوض القوات العراقية منذ نحو 7 أشهر معارك عنيفة مع التنظيم المتطرف الذي يلفظ أنفاسه الأخيرة، بحسب مراقبين في #المدينة_القديمة. وكانت #وزارة_الدفاع_الأميركية أعلنت أن عدد عناصر داعش المحاصرين في الجانب الأيمن لا يتجاوز 1000 عنصر.

وقال قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت، إن قوات الشرطة الاتحادية تواصل التقدم ولكن بحذر، فارضة سيطرتها على 40 في المئة من حي الزنجيلي.

ومنذ أشهر عدة، تحاصر القوات العراقية المدينة القديمة، لكن بسبب تلاصق المباني وشوارعها الضيقة، تواجه القوات المهاجمة صعوبة في التوغل، فضلا عن تواجد العديد من السكان في المناطق التي لا تزال تخضع لسيطرة داعش.

وكانت #الأمم_المتحدة حذرت الأسبوع الماضي من أن نحو 200 ألف مدني معرضون لخطر كبير في المراحل الأخيرة من المعارك في الموصل، إذ يخشى أن يستخدمهم التنظيم كدروع بشرية.

5 707
في هذا المكان يعدم داعش الأمهات أمام أطفالهن

قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان إن تنظيم #داعش زاد من عمليات الإعدام التي يُنفذها بحق المدنيين خلال الأيام العشرة الأخيرة، بعدما ضيقت القوات الأمنية العراقية الخناق عليه في معركة تحرير المدينة القديمة في الساحل الأيمن من الموصل.

وبحسب تقرير أعده المرصد، فإن التنظيم حول عين كبريت (عين مائية درجة حرارتها مرتفعة وتُستخدم للعلاج من بعض الأمراض) في المدينة القديمة بالموصل والمطلة على نهر دجلة إلى منصة لإعدام المدنيين.

أحد المدنيين الهاربين في السابع والعشرين من أيار/مايو الحالي من منطقة #الزنجيلي قال إن “آخر اتصال أجراه مع أقاربه في #الموصل القديمة كان يوم 23 من الشهر الجاري، وتحدثوا له عن قيام تنظيم داعش بعمليات إعدام كبيرة للعوائل التي يشك بتعاونها مع القوات الأمنية أو محاولتها الهرب من مناطق سيطرته”، وفق المرصد.

وأضاف أن داعش يستخدم الأسلحة الكاتمة في عمليات #الإعدام، رغم أنها أمام أعين الناس وفي أماكن عامة، وأن “هذه العمليات تُنفذ أثناء صلاة العشاء”.

وتختلف ذرائع تنفيذ الإعدام، حيث يتهم التنظيم المدنيين بالتعاون مع #القوات_العراقية، أو عدم انصياعهم لأوامره، أو في بعض الأحيان لعدم تقديم المساعدة له، بالإضافة إلى محاولات الهرب من مناطق سيطرته. وحسب المرصد، أكد “نازح (عراقي) من مدينة الموصل القديمة أثناء وصوله للقوات الأمنية العراقية في حي الثورة يوم الثامن والعشرين من الشهر الجاري إن “عين الكبريت تحولت إلى عين كبريت ودم، فأعداد القتلى فيها بلغت نحو 258 مدنياً”.

ونقل المرصد عن مصادر إغاثية بمدينة الموصل أن “التنظيم يعدم يومياً 9 عوائل تقريباً، ويترك الأطفال من دون ذويهم، فالأمهات تُعدم أمام أطفالهن وترمى جثثهن في عين الكبريت”، وأن أغلب عوائل المعدومين ربما لن يستطيعوا الحصول على جثث ذويهم، فبعض الجثث بدأت بالتفسخ بسبب حرارة المياه وتعرضها لأشعة الشمس، وبعض المواد الحربية التي رُميت فيها من قبل عناصر داعش.

مساجد مانشستر ترفض الصلاة على عبيدي أو دفنه في المدينة

رفضت المساجد والمراكز الإسلامية والمجالس البلدية في مدينة #مانشستر شمال #إنجلترا أداء صلاة الجنازة على الانتحاري #سلمان_عبيدي أو دفنه داخل المدينة، فيما كشفت صحيفة محلية أن رفات الانتحاري عبيدي لا تزال محفوظة خارج المدينة والمناطق المحيطة بها، ولم تجد من يقبل استلامها أو يتولى دفنها.

وكان عبيدي قد فجر نفسه داخل حفل فني في مسرح “مانشستر أرينا” الأسبوع الماضي، ما أسفر عن مقتل 22 شخصاً، بينهم عدد من الأطفال، وإصابة 60 آخرين بجراح، فيما تم تسجيل هذه #العملية_الإرهابية على أنها الضربة الأقسى منذ أحداث السابع من تموز/يوليو 2005، أي أنها الهجوم الأكبر الذي يستهدف #بريطانيا منذ نحو 12 عاماً.

ونقلت جريدة “مانشستر إيفننج نيوز” البريطانية عن مصادر في المدينة قولها إن “السلطات البلدية سوف تستخدم كل السلطة المتاحة لها من أجل عدم دفن الانتحاري داخل المدينة بالقرب من قبور الضحايا الذين قتلهم”.

وذكرت المصادر أن “كل الجهود منصبة من أجل التأكد من أنه لا يوجد أي فرصة لدفن عبيدي داخل مانشستر أو تشييعه في المدينة”.

وبحسب المعلومات التي نشرتها الصحيفة المحلية التي تهتم بأخبار مدينة “مانشستر”، فإن رفات عبيدي لا تزال محفوظة لدى مصلحة الطب الشرعي، وإن القرار النهائي بخصوصها سيعود في النهاية للطبيب الشرعي، لكن المصادر تؤكد أن جثمان عبيدي أو رفاته لم يتم الاحتفاظ بها ولو للحظة واحدة في المكان نفسه الذي تم فيه التحفظ على جثث الضحايا.

من جهتها، قالت جريدة “ديلي ميل” إن عائلة عبيدي لن تتمكن أيضاً من استلام جثة ابنها الانتحاري، بسبب أن والده رمضان ووالدته سامية وشقيقه الأصغر هاشم جميعهم في #ليبيا، كما أن والده وشقيقه لا يزالان قيد الاعتقال لدى السلطات في ليبيا، كما يقول المحققون إن هاشم (20 عاماً) على علاقة هو الآخر بتنظيم #داعش وكان يخطط لشن هجوم إرهابي كبير في العاصمة الليبية طرابلس.

أما الشقيق الأكبر لعبيدي فهو إسماعيل، ويبلغ من العمر 24 عاماً، هو قيد الاعتقال أيضاً لدى الشرطة البريطانية في مدينة مانشستر التي يقيم فيها.

يشار إلى أن النتائج الأولية للتحقيقات التي أجرتها الشرطة البريطانية تلفت إلى أن سلمان عبيدي ربما يكون تصرف بمفرده، ولم يكن ضمن شبكة إرهابية كبيرة، حيث وجد المحققون أنه اشترى المواد الأولية المستخدمة كافة في صناعة القنبلة التي استخدمها في العملية الانتحارية، وذلك خلال الأيام الخمسة التي أمضاها في مانشستر منذ قدومه من ليبيا حتى تنفيذه العملية، وهو ما يرجح أيضاً أن يكون قد قام بتصنيع العبوة الناسفة بمفرده أيضاً.

شاهد.. اعترافات خطيرة لداعشي مصري في درنة

أظهر فيديو نشر، الأحد، على وسائل التواصل الاجتماعي، اعترافات أحد المصريين المنتمين لتنظيم #داعش، وتم القبض عليه من قبل قوات الجيش الليبي، تحدث فيها عن تفاصيل تجنيده مع عدد من المصريين الآخرين من #القاهرة إلى #درنة الليبية أين يتم توزيعهم على #سيناء المصرية ومالي وسوريا.

وفي هذا التسجيل، أكد المتحدث الذي لم يفصح عن اسمه، أن “فكرة الانضمام إلى تنظيم داعش عرضت عليه أثناء مشاركته في مظاهرات ميدان التحرير بالقاهرة، بعد أن أقنعه أحد الأشخاص بفكر التنظيم ومزاياه.

وأضاف أنه “حاول إرساله في البداية إلى سيناء للمشاركة في تنفيذ عملية ضد #الجيش_المصري، قبل أن يتراجع عن هذه الفكرة ويعلمه أن الذهاب إلى سيناء أصبح صعبا بعد دخول قوات الجيش المصري إليها، فعرض عليه الذهاب إلى #سوريا”.

وبسبب صغر سنّه، لم يكن الحصول على تصريح بسفره إلى سوريا ممكنا، فسافر إلى #ليبيا على أمل الالتحاق بتنظيم داعش في سوريا برفقة 4 مصريين آخرين، نزلوا في مدينة درنة بالتحديد في مدرسة الصحابة، وهي مدرسة لتحفيظ القرآن تحوّلت إلى مركز لتجميع المجندين من مصر وتونس والجزائر وأوروبا، قبل توزيعهم إلى سوريا أو #مالي أو بقائهم في ليبيا.

وأضاف أنه “بعد بقائه عدة أشهر في درنة، تم إرسالهم إلى #بنغازي حيث قاموا بتحميل كميات وصناديق كثيرة من السلاح والذخائر بالسيارات على مدار أسبوع، وتم تخزينها بمنطقة القوارشة ببنغازي”.

وتابع أن “هناك مجموعة من مصر قدمت إلى ليبيا لعقد لقاءات معهم وتحديد مصيرهم، إما السفر إلى سوريا أو البقاء في ليبيا”، وبسبب نحافة جسمه الذي لا يمكنه من القتال، تم إقرار بقائه في ليبيا، وطلب منه حفظ بعد الكتب الدينية لتدريسها إلى الآخرين، ثم قاموا بإلحاقه بدورة في الاتصالات والإلكترونيات في مدينة #سرت من أجل التعرف على كيفية التعامل مع الصور والفيديوهات، لكن في طريقه إلى سرت تم القبض عليه.

وكشف عن أنه خلال تواجده بدرنة، حدثت خلافات بين جماعة #أنصار_الشريعة في بنغازي والمجموعة المصرية، فقامت بطردها خارج بنغازي، فذهب بعضها إلى سوريا، ورجع البعض الآخر إلى مصر، والتحق آخرون بدرنة.

قتل 14 شخصاً على الأقل، وأصيب العشرات، بينهم حالات خطرة، في #هجوم_انتحاري بسيارة مفخخة في منطقة #الكرادة وسط العاصمة العراقية.

وعبرت سيارة رباعية طريق المنطقة المكتظة بالمدنيين والمركبات، وفي لحظات حولت العديد من العراقيين إلى أشلاء ودمرت الكثير من المحال والمباني.

يشار إلى أن الهجوم الجديد الذي تبناه تنظيم #داعش ليس الأول من نوعه، الذي يستهدف الكرادة، ففي #شهر_رمضان العام الماضي انفجرت سيارة مفخخة في المنطقة ذاتها، وأدت إلى مقتل أكثر من 320 عراقياً وجرح 250.

كما أعقب هجوم الكرادة #إجراءات_أمنية مشددة فرضتها #القوات_العراقية في #بغداد، لكنه يكشف عن ضعف في حماية العاصمة من الهجمات رغم تكررها أكثر من مرة.

An Iraqi soldier walks next to a wall painted with the black flag commonly used by Islamic State militants, during a battle with Islamic State militants near Arabi neighborhood, north of Mosul

ظل تنظيم #داعش يخسر من مقاتليه طيلة الحرب التي انطلقت في أكتوبر الماضي وما قبلها بضربات جوية للتحالف الدولي والطيران العراقي، وبعد أن شارفت المعارك على استعادة آخر أحياء المدينة ظهرت مقاتلات داعشيات ومراهقون يقاتلون في الخطوط الأمامية وهم يرتدون أحزمة ناسفة ويقاتلون القوات العراقية.

الملفت للنظر أن عناصر تنظيم داعش تخلوا عن زيهم الذي كانوا يرتدونه والذي يسمى بالعراق “بالزي الأفغاني” حيث خلع عناصر التنظيم هذا الزي وهربوا مع النازحين ومن يلقى القبض عليه بعد التدقيق الأمني يسلم للجهات الأمنية.

ومنهم من لم يكن اسمه موجودا في قاعدة بيانات القوات الأمنية ويستطيع الذهاب إما إلى مخيمات النزوح أو مناطق أخرى من ضمنها الساحل الأيسر من #الموصل.

يروي الشيخ سعد الجبوري وهو أحد شيوخ منطقة #غرب_الموصل أنه سمع عن الكثير من #الدواعش الذين لم يتم التعرف عليهم قد اختلطوا بالنازحين واستطاعوا الخروج والهرب ومنهم من استطاع السفر خارج #العراق.

وكذلك تحدث الشيخ سطام الأحمد عن قصته مع عنصر من #داعش كان يعمل في #الحسبة الداعشية قد أصدر أمرا بإعدام أخيه رمياً بالرصاص بتهمة التخابر مع القوات الأمنية والإدلاء بمعلومات عن أماكن التنظيم وقد نفذ الإعدام وقتل أخاه.

يقول الشيخ سطام إنه وبعد بحث طويل وسؤال عن كل من شاهده وعلم مكان ومتابعتي الطويلة لتحركاته وكان خوفي أن أسمع به مقتولاً وألا أستطيع أخذ ثأر أخي منه.

المفاجأة كما يقول سطام الأحمد وعن طريق الصدفة شاهده ناشراً لصورة له في أحد مواقع التواصل الاجتماعي وفي إحدى المدن التركية وقد كان حليق اللحية ومرتدياً ملابس عصرية ويظهر ملتقطا صورته وسط عدد من السياح الأجانب في #تركيا.

Displaced Iraqi people flee their homes during a battle between Iraqi forces and Islamic State militants in western Mosul

أعلنت وزارة #الداخلية_العراقية فتحها تحقيقاً في اتهامات حول انتهاكات لحقوق الإنسان في معركة #الموصل، ذكرتها مجلة “در شبيغل” الألمانية ووجهت الاتهام فيها لعناصر من #قوات_الرد_السريع التابعة للداخلية.

وشملت هذه الانتهاكات التي أوردتها #در_شبيغل قيام قوات #الرد_السريع بعمليات تعذيب وقتل واغتصاب خلال معارك الموصل.

وأوضحت الداخلية العراقية أنها تحقق في مدى صحة التقرير الإخباري الذي أوردته الصحيفة.

في سياق آخر، أعلنت #بغداد عودة أكثر من 8000 نازح إلى الجانب الشرقي للموصل خلال الأيام القليلة الماضية، تزامناً مع هروب الآلاف من الجانب الغربي.

وطالبت #القوات_العراقية في الجانب الغربي المدنيين في المناطق المتبقية تحت سيطرة #داعش التوجه على الفور إلى الممرات الآمنة التي ستحددها، حيث تنتظرهم وحدات من الجيش لنقلهم إلى مناطق آمنة.

ميدانياً، كشفت قوات مكافحة الإرهاب أن داعش خسر نصف مساحته في #غرب_الموصل منذ شهر، وأن #الموصل_القديمة تشهد معارك شرسة وهي أكثر المناطق صعوبة في القتال لضيق أزقتها وانتشار قناصة داعش فيها.

قناص قتل "داعشياً" برصاصة من مسافة 2400 متر في العراق

قناص من القوات الجوية الخاصة، والمعروفة بأحرف SAS في #بريطانيا، تمكن من استهداف أحد “دواعش” #الموصل في العراق، برصاصة أطلقها عليه من أكثر بنادق #القنص اليدوي تطوراً بالعالم، واحتاجت إلى 3 ثوانٍ لتقطع مسافة 2400 متر لتصل وتخترق عنقه وترديه قتيلاً في عملية قنص نادرة، وضاربة ربما للأرقام القياسية.

الهداف البريطاني أطلق الرصاصة على “الداعشي” القناص بدوره، من #بندقية أميركية ثمنها 13800 دولار، شهيرة باسم CheyTac Intervention القادرة رصاصتها على القتل من مسافة 2.5 كيلومتر، وفق ما قرأت “العربية.نت” بسيرتها، الشارحة أن ذخيرتها 7 رصاصات فردية، وتصنعها شركة Chey Tac الأميركية.
بندقيتان، روسية وأميركية، والمعركة صامتة

وفي الفيديو تفاصيل أكثر عن “شي تك” الضاربة الرقم القياسي بالمدى الذي تبلغه رصاصتها، وهو 3000 متر، طبقاً لما ذكرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، بخبرها عن #القناص الذي استخدمها لقتل #داعشي ناشط أيضاً بالقنص في #العراق، ونقلت تفاصيل ما نشرت عن مصدر عسكري لم تذكر اسمه.


ويبدو أن القناص “الداعشي” دخل مع نظيره البريطاني في “معركة صامتة” من بعيد، خلالها كان كل منهما يرصد الآخر بمنظار بندقيته، ويراه البريطاني يتحرك طوال الوقت، باحثاً عن موقع مناسب للقنص على الأرض، إلى أن وجد ما ظن أنه مكان آمن له ومناسب، فثبت على كتفه بندقيته، طراز Dragunov روسية الصنع، شبيهة حركتها الميكانيكية بحركة رشاش الكلاشينكوف، وهي نصف آلية بعشر طلقات، مداها القاتل 1200 متر، لكن غير القاتل هو 3 كيلومترات.

وبالبندقيتين الأميركية والروسية، كانت الحال بين القناصين شبيهة بما يجري عادة بين القط “توم” وغريمه الفأر “جيري” في أفلام الرسوم المتحركة، وكان “الداعشي” يتبع تكتيكاً يطلق بموجبه #رصاصة ثم يختفي في موقع مخفوض، ليعود بعد ساعة ويسدد غيرها إلى غريمه، سواء كان القناص أو أي معادٍ آخر يرصده عبر منظار بندقيته. كما سبق أن رآه يردي عناصر من القوات العراقية أو يصيبهم بجروح، لذلك ركز عليه وعانده وبدأ يطارده، إلى أن سدد إليه رصاصة من بندقيته كانت قاتلة.

قتل “الداعشي” من تلك المسافة، لم يكن الملفت وحده للانتباه والنظر في ما يجري بالعراق من غرائب اقتتال محتدم، ففي يناير/كانون الأول 2016 حدث الأغرب، وتحدثت عنه وسائل إعلام بريطانية عدة، وهو عن قناص بريطاني من “القوات الجوية الخاصة” قتل 3 “دواعش” معاً، وبرصاصة واحدة أطلقها من مسافة 1000 متر.
اخترقت الأول ونفذت من الثاني وارتدت للثالث

القناص المعتبر بين الأفضل في قوات SAS الخاصة، استهدف #الدواعش الثلاثة لمنعهم من إعدام عشرات المدنيين من النساء والأطفال الهاربين من المعارك، ممن فوجئ زملاء له، قناصون أيضاً، بخروجهم هاربين من أحد البيوت، فراراً من المعارك، ومحاولة أحد “الدواعش” إعدامهم، فقرر القناصة إطلاق النار من #بنادق خاصة جداً لمنعه من تحقيق نواياه.

وبحسب ما أوردته صحيفة Daily Mail ذلك الوقت، فإن القناص الماهر أطلق من مسافة كيلومترين رصاصة عيار 338 من بندقيته، طراز 1800 Arctic Warfar Magnum فاخترقت رأس “الداعشي” الأول “ونفذت من صدر آخر كان خلفه، قبل أن تلعب الصدفة دورها، فترتد بعد اختراقه من أحد الجدران لتصيب الثالث برقبته وتقتله”، وتأكدت “العربية.نت” من نشر “الديلي ميل” فعلاً لهذا الخبر الذي وجدت أن صحيفة بريطانية أخرى نشرته أيضاً، هي Daily Star ناشرة الخبر أمس الأحد عن مقتنص “الداعشي” من مسافة 2400 متر بالموصل.

الموصل.. داعش يفخخ مداخل المدينة القديمة وينشر متفجراته

تواصل #القوات_العراقية تقدمها شمال غرب الموصل، ترافقها وحدات خاصة لتدمير مفخخات #داعش عن بعد. ومع تضييق الخناق على التنظيم الإرهابي، عمد الأخير إلى نقل معظم مقاتليه إلى وسط المدينة القديمة.

ونقل قائد الشرطة الاتحادية مساء الأربعاء، عن شهود عيان في الأحياء التي يسيطر عليها #داعش وسط مدينة #الموصل القديمة قولهم إن المتطرفين نشروا قنابل ومتفجرات قرب المداخل الرئيسية وسط الأحياء والأزقة لمنع المدنيين من الهروب خلال تقدم #القوات_العراقية.

وأشارت مصادر أمنية إلى أن “داعش” يحتجز عشرات الآلاف من المدنيين داخل المدينة القديمة بهدف استخدامهم دروعاً بشرية.
السيطرة على حيي الرفاعي والربيع بالكامل

يذكر أن أحياء المدينة القديمة تشكل تحدياً كبيراً للقوات العراقية نظراً لتلاصقها وصعوبة دخول المدرعات المصفحة إليها، واستخدام السلاح الثقيل.

وكانت قوات مكافحة الإرهاب أعلنت مساء الأربعاء سيطرتها على حي الرفاعي في الساحل الأيمن بالكامل، ورفعت العلم العراقي على مبانيه بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات.

في المقابل، انحصرت ردات فعل التنظيم على القوات العراقية بتفجير سيارات مفخخة داخل حيي #العريبي و #الرفاعي، حيث قتل وجرح خلالها جنود عراقيون، لكن المدنيين لم يصابوا بأذى، وفقا لقوات مكافحة الإرهاب.

وانقسمت وحدات تلك القوات إلى رتل شرقي أحكم سيطرة كاملة على حي الرفاعي ورتل غربي أجهز على المتطرفين في حي الربيع، ليبقى أمام جهاز مكافحة الإرهاب حيّان فقط هما الورشان والنجار لعزل المدينة القديمة.

1 255
TUNISIA-POLITICS-MUSIC-TRIAL

حكمت محكمة سان مالو في غرب #فرنسا على مغني الراب التونسي الشهير ولد الـ15 بالسجن 13 شهراً ونصف الشهر، بعد إدانته بتهمة العنف الأسري والتهديد بالقتل واستهلاك المخدرات والإساءة.

وأوقف ولد الـ15 واسمه الأصلي علاء الدين يعقوبي الذي برز كأحد مغني #الثورة_التونسية، في 29 آذار/مارس بعدما دخل عنوة إلى منزل شريكة حياته السابقة ووجه إليها تهديدات بالقتل.

وحكم عليه بالسجن 13 شهراً ونصف الشهر إضافة إلى خمسة أشهر مع وقف التنفيذ.

وسبق أن حكم على المغني الذي رزق طفلاً مطلع العام 2017 في فرنسا، بالسجن أشهر عدة مع وقف التنفيذ عامي 2015 و2016 بعد إدانته بتهمة استهلاك غير مشروع للمخدرات وتعنيف صديقته. وقد ألغي وقف التنفيذ بموجب الحكم الجديد.

وترافق الحكم الجديد مع فترة مراقبة قضائية على 12 شهراً وإرغام الفنان على الخضوع للرعاية النفسية المرتبطة بتناول #المخدرات.

ويقيم يعقوبي منذ آذار/مارس 2015 في سان مالو. ويواجه يعقوبي كذلك بشكل منفصل، إمكانية طرده من فرنسا إذ تشتبه السلطات بأنه أقام علاقة صداقة مع مغني الراب أمينو الذي انضم إلى تنظيم #داعش في سوريا. ونفى الفنان التونسي أن يكون متعاطفاً مع التنظيم الذي “يتلاعب بصديقي”، كما قال، مؤكداً أنه يريد “مكافحة (داعش) عبر الأغاني”.

شاهد مفكرا اغتاله متطرفون يتنبأ بظهور داعش قبل 25 عاما

كان سابقاً لعصره بالفعل وتنبأ قبل 25 عاماً بما تفعله #إيران في المنطقة واستهداف الدول العربية بنموذجها الذي يريد تحويل هذه الدول لمستنقع من الفوضى والخراب والتدمير يسهل بعده التهامها.

المفكر المصري الراحل فرج فودة الذي اغتيل على يد الجماعات الإسلامية في يونيو من العام 1992 تنبأ في حلقات تليفزيونية مسجلة مع تليفزيون تونس في أوائل التسعينيات بكل ما يحدث الآن في البلاد العربية وتوقع بروز ما يسمى بمصطلح “الدولة الإسلامية” الذي تنتهجه #داعش حاليا .

وقال فودة إن #مصر والدول العربية مستهدفة بالتفتيت والانقسام من خلال نموذجين هما الإيراني واللبناني؛ مضيفا أن #النموذج_الإيراني يعتمد على خروج ما أسماهم بالصبية من قاع المجتمع ليثوروا ضد ما يسمى بالحكومة الكافرة والنظام الكافر ويستغلون أزمات اقتصادية يقومون بإثارة الشعب وتحشيده للخروج ضد النظام ثم السيطرة على الحكم وتحويل البلاد لفوضى يتم من خلالها شن حملة إعدامات للمعارضين وتصفية جسدية للمخالفين وإشعال أزمات في البلاد يجعلها في دوامة لا تنتهي من الفوضى والتشرذم حتى تسقط فريسة سهلة لمن يريد التهامها.

وأضاف أن #النموذج_اللبناني يتم استخدامه في البلاد التي تتواجد بها أقليات وإثنيات وعرقيات متعددة ويتم من خلاله اللعب على وتر الطائفية والمذهبية حيث تثار المشاعر الدينية فتنقلب البلاد لصراعات طائفية وحروب مذهبية وتتفتت أيضا وتتحول لفريسة سهلة لمن يريد غزوها واستعمارها.

وأضاف أن بعض الجماعات التي تدعي نسبا وزورا إلى الإسلام يتبنى قادتها مصطلح الدولة الإسلامية الذي يقتل وينهب ويحرق ويصفي أصحاب الأديان الأخرى باسم الدين ومن أجل الدين –كما يزعمون – ومن أجل إقامة ما يسمى بـ” #الدولة_الإسلامية “ويقومون في سبيل ذلك بتجنيد الشباب صغير السن وخداعه وغسل عقله حتى يتحول إلى قاتل باسم الدين.

وأضاف المفكر المصري الراحل إن هذه الجماعات يجب أن نخلع عنها رداء الإسلام ونسميهم الجماعات الإرهابية حفاظا عن الإسلام ودفاعا عنه؛ متهما من يطلقون على هذه الجماعات بالإسلامية بارتكاب خطأ شديد وأنهم يلصقون بالإسلام اتهامات لا أساس لها من الصحة فالذي يمارس الإرهاب والقتل لا يجب أبدا أن ينتمي للإسلام.

وقال فودة إن هذه الجماعات الإرهابية تمارس تعصبا دينيا وإرهابا ضد إخوة لهم في الوطن وهم الأقباط ويطلقون الشائعات ضدهم ويلعبون على الشرف الأخلاقي والعرض بهدف إثارة الأقباط وإثارة المسلمين ليتم توجيههم بعد ذلك لفتنة طائفية ويبدأ #مسلسل_الحرب بين المسلمين والمسيحيين وتشتعل البلاد.

وأضاف أن الشباب المغرر بهم يرفض مبدأ المواطنة والوطن وغرسوا في عقله أنه لا توجد سوى “الدولة الإسلامية” وما عداها ليست دولا –وهو ما يعرضه حاليا قادة تنظيم داعش في عقول أنصاره – مشيرا إلى أن الهدف هو إلغاء فكرة الدولة من عقول الأتباع والأنصار وتوجيه نظر الشباب وهمتهم نحو إقامة ما يطلقون عليها “الدولة الإسلامية”.

شكا مجموعة من سكان مدينة #الموصل العراقية من انتشار الأمراض والأوبئة في مدينتهم، إثر انتشار مخلفات الحرب وجثث الكثيرين من عناصر تنظيم #داعش .

وعقب سيطرة #القوات_العراقية على الساحل الأيسر في مدينة الموصل لا تزال أحياء #الساحل_الأيسر تعاني من انتشار مخلفات الحرب والمنازل المهدمة وجثث القتلى .

وتحدث المواطن #عماد_الجبوري لـ”العربية.نت”، قائلاً إن “ركام ومخلفات الحرب لاتزال تغطي غالبية الأحياء المحررة من قبضة داعش، وبدأنا نعاني من تفشي #الأمراض_السرطانية والأوبئة”.

وقال الحبوري إن الحرب في الموصل أدت إلى انتشار عدد من الأمراض الفتاكة التي أصبحت سبباً آخر للموت بعد المعارك التي تخوضها القوات العراقية.

وقال المواطن #عدي_عبدالرحمن_الجبوري إن “الحكومة لم تكترث برفع مخلفات الحرب بعد القضاء على داعش، حيث لا تزال الجثث المتعفنة المتفسخة التي تبعث الروائح والمنازل المهدمة وبقايا الأسلحة، التي استخدمت بالحرب والتي بدورها تشكل تهديداً مباشراً لحياة السكان هنا”.

وتمكنت #القوات_العراقية خلال حملة عسكرية بدأت في 17أكتوبر/تشرين الأول 2016، من استعادة النصف الشرقي للمدينة، ومن ثم بدأت في 19 فبراير/شباط الماضي معارك الجانب الغربي والتي لا تزال قائمة لحد الآن.

عناصر من القوات العراقية خلال المعارك

أحبطت القوات الأمنية هجومين انتحاريين بحزامين ناسفين جنوب مدينة الرمادي، وفق ما أفاد مصدر أمني في شرطة محافظة #الأنبار مساء الثلاثاء.

وقال المصدر لـ”العربية.نت” إن “انتحاريين يرتديان حزامين ناسفين حاولا استهداف مقر تابع لـ #شرطة_الأنبار في منطقة #الملعب جنوب الرمادي”.

وبين أن “قوة من الشرطة نصبت كمينا للانتحاريين، وخلال محاولة اعتقالهما فجرا نفسيهما، ما أدى إلى مقتل شخصين وإصابة خمسة مدنيين ومنتسب في #الشرطة_العراقية”.

وأضاف المصدر أن “القوة طوقت مكان الحادث، ونقلت المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج، فيما اتخذت إجراءات مشددة تحسباً لأي طارئ”.

يذكر أن مدينة #الرمادي تشهد بين فترة وأخرى تفجيرات انتحارية بأحزمة ناسفة وسيارات مفخخة تستهدف المدنيين وعناصر الأجهزة الأمنية توقع قتلى وجرحى، وغالباً ما يتبنى هذه التفجيرات تنظيم #داعش للتغطية على خسائره التي مني بها في الأنبار و #الموصل و #صلاح_الدين و #ديالى.