Home بحث

بواسطة -
0 130

ناشد نجل نزار زكا، المواطن الأميركي من أصل لبناني المعتقل في #إيران بتهمة التجسس، الرئيس الإيراني حسن #روحاني من أجل التدخل لإطلاق سراح والده.

وكانت #السلطات_الإيرانية قد أعلنت عن اعتقال زكا في 15 سبتمبر 2015 بتهمة “التجسس لصالح أجهزة الاستخبارات الأميركية”، وذلك أثناء حضوره مؤتمرا بطهران بدعوة من الحكومة الإيرانية.

وذكر التلفزيون الإيراني نقلا عما وصفها بـ”مصادر مطلعة”، أنه تم إلقاء القبض على زكا الذي يحمل الجنسيتين اللبنانية والأميركية لصلته الوثيقة بالمخابرات الأميركية.

وبحسب وكالة أنباء “فارس”، فقد ذكرت المصادر الإيرانية أن نزار زكا له علاقة وثيقة بالسلك الأمني والاستخبارات الأميركية، وأن بعض الصور التي نشرت عنه بالزي العسكري في قاعدة “ريفر سايد” بأميركا.

من جهتها ذكرت صحيفة “ديلي ستار” اللبنانية أن زكا سافر إلى طهران للمشاركة في المؤتمر بصفته خبيرا في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بدعوة رسمية من شهيندخت مولاوردي، مساعدة الرئيس الإيراني حسن روحاني لشؤون المرأة.

وكان التلفزيون الإيراني أعلن أن جهاز الاستخبارات التابع للحرس الثوري اعتقل زكا، حيث حكمت عليه محكمة ثورية في #طهران برئاسة القاضي صلواتي، بالسجن لمدة 10 سنوات ودفع غرامة مالية قدرها 4 ملايين و 200 ألف دولار أميركي بتهمة التجسس والتعاون مع دولة معادية ضد طهران”.

وبحسب منظمات حقوقية إيرانية، فقد أنكر نزار زكا التهم الموجهة إليه خلال جلسات المحكمة، وقام بإضراب عن الطعام خمس مرات لحد الآن.

من جهتها، أقرّت لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأميركي، مشروع قانون بأن يعمل الرئيس الأميركي على إطلاق سراح زكا و #أميركيين آخرين محتجزين في إيران، وسيُصبح هذا القانون ملزماً عندما يُقرّه الكونغرس.

وأضرب نزار زكا عن الطعام منذ الاثنين الماضي، احتجاجاً على احتجازه ظلماً خلافاً لأبسط حقوق الإنسان وللقوانين والمعاهدات الدولية، بحسب وكالة “هرانا” الحقوقية الإيرانية.

وينتظر زكا جهوداً تُبذل من قبل السلطات اللبنانية من أجل الإفراج عنه، خصوصاً أنها تتمتّع بعلاقات جيدة مع إيران.

بواسطة -
1 78

هدد #إبراهيم_رئيسي مرشح الجناح المحافظ في #الانتخابات_الرئاسية_الإيرانية مرشح #الإصلاحيين و #المحافظين_المعتدلين الرئيس الحالي حسن روحاني بنشر تسجيل صوتي له دون التصريح عن مضمونه.

وانتقد #رئيسي في كلمة ألقاها أمام حشد من أنصاره السياسات الداخلية والخارجية التي انتهجها روحاني خلال السنوات الأربع من فترة ولايته.

كما ادعى رئيسي أن #روحاني انتهج سياسات محابية للأجانب، مطالباً إياه بالكشف عن مضمون المفاوضات التي أجراها مع الدول الأجنبية.

بواسطة -
0 131

رغم أن الرئيس الإيراني، حسن #روحاني، متهم بالتحريض على إعدام معارضي النظام، ويصفه معارضوه بأن ملفه هو الأسوأ في قضايا حقوق الإنسان بين الرؤساء الإيرانيين، إلا أنه اتهم، الاثنين، منافسيه المرشحين للانتخابات الرئاسية #محمد_باقر_قاليباف و #إبراهيم_رئيسي بأنهما لم يفعلا شيئاً خلال الـ38 سنة الماضية إلا المشاركة في إعدام المواطنين الإيرانيين.

وقال روحاني، في خطاب ضمن حملته الانتخابية في مدينة #همدان وسط #إيران أمام حشد من مؤيديه: “شعبنا رفض #العنف في الانتخابات الماضية، وسيرفضه في الانتخابات القادمة”.

ويهاجم المنتسبون للتيارين الإصلاحي والمعتدل في إيران، أثناء الحملة الانتخابية، إيراهيم رئيسي، المرشح المقرب من المرشد علي #خامنئي، حيث يتهمونه بأنه شارك في الإعدامات الجماعية الشهيرة التي تم تنفيذها بأمر مباشر من آية الله #الخميني عام 1988.

وأضاف روحاني: “لا نريد الإقصائيين، لا نريد من جلسوا خلف الكراسي وأصدروا أحكام الإعدام والحبس”، في إشارة واضحة إلى منافسه الأكبر إبراهيم رئيسي، الذي تولى مناصب قضائية عالية منذ بداية الثورة حتى الآن.

صورة لروحاني يؤكد فيها على إعدام معارضي النظام

ويتهم روحاني رئيسي بالمشاركة في الإعدامات، وإصدار الأحكام الجائرة ضد المعارضين، في حين أن مصطفى بور محمدي، الذي كان ضمن اللجنة الثلاثية التي أصدرت الإعدامات الجماعية عام 1988، هو وزير العدل في حكومته الحالية.

في المقابل، نشر معارضون لروحاني صورة تعود لثمانينيات القرن الماضي من صحيفة إيرانية، يؤكد فيها حسن روحاني إعدام معارضي النظام في ساحة مقر صلاة الجمعة وسط العاصمة طهران.

وكانت الإيرانية شيرين عبادي، الحاصلة على جائزة نوبل للسلام سنة 2003، قد أعلنت أن ملفات #حقوق_الإنسان لجميع مرشحي الرئاسة الإيرانية الستة، من بينهم حسن روحاني وإبراهيم رئيسي “سلبية وغير مقبولة”.

بواسطة -
0 121

تبادل مرشحو الانتخابات الرئاسية الإيرانية المقررة في 19 مايو/أيار، الاتهامات خلال الجولة الثانية من المناظرات التي جرت بعد ظهر الجمعة، وبثت مباشرة عبر التلفزيون الرسمي، حيث خصصت لمناقشة المواضيع السياسية والثقافية.

وانتقد الرئيس الإيراني حسن #روحاني، بشدة منافسيه الرئاسيين المحافظين، الذين صبوا غضبهم على #الاتفاق_النووي الإيراني الذي أبرم مع الغرب، واتهم #الحرس_الثوري بالعمل على نسف هذا الاتفاق عبر برنامجه للصواريخ الباليستية.
“شعارات على الصواريخ الباليستية”!

وقال روحاني في المناظرة التي جرت بين المرشحين الستة إن جهات استعرضت مدى صواريخ باليستية، وكتبت شعارات على الصواريخ سعياً لعرقلة الاتفاق النووي.

كما اتهم المرشح المحافظ، محمد باقر قاليباف، بإطلاق حملات دعائية تسيء للفريق المفاوض النووي، عبر نشر لوحات دعائية في العاصمة طهران.

وشارك في المناظرة كل من الرئيس الإيراني المنتهي ولايته حسن روحاني، ونائبه إسحاق جهانغيري وعضو مجلس الخبراء إبراهيم رئيسي ورئيس بلدية العاصمة محمد باقر قاليباف والوزيرين السابقين مصطفى مير سليم ومصطفى هاشمي طبا.

واتهم إبراهيم رئيسي حكومة روحاني بأنها وقعت على “بعض النقاط في الاتفاق النووي التي تحمل طابعاً سيئاً عن #إيران، وتتيح للأطراف الأخرى استهداف منشآت إيران”، وقال إنها “رسالة سيئة للغاية في المفاوضات”.

ولكن بالرغم من ذلك اعتبر رئيسي “الاتفاق النووي رغم جميع مشاكله وثيقة وطنية بالنسبة لإيران والأطراف المقابلة”، على حد وصفه.

كما انتقد أداء حكومة روحاني فيما يتعلق بنتائج الاتفاق النووي، وقال إنه لم يغير شيئاً بالوضع الاقتصادي والمعيشي ولم يرفع العقوبات المصرفية عن إيران.
“تخوين المفاوضين”

أما روحاني، فدافع عن الاتفاق النووي وقال إن من يعترفون بالاتفاق النووي اليوم كانوا في صف أعداء المفاوضات، وقاموا بتخوين المفاوضين ونعتهم بأبشع الأوصاف”.

كما قال إن العديد من الإنجازات تمت في قطاع النفط والعقوبات وأشار إلى أنه من المهم أن يعرف الشعب ماذا سيفعل المرشحون للرئاسة في الاتفاق النووي، وكيف سيتعاملون مع العالم بخصوص الاتفاق”.
“صفقة تهريب ألبسة”

من جهته، اتهم عمدة طهران، محمد باقر قاليباف، وزيرا بحكومة روحاني بأنه دبر صفقة لتهريب ألبسة من إيطاليا لصالح ابنته وقام بإدخالها إلى البلاد بطرق غير قانونية ودون دفع الضرائب والرسوم.

كما انتقد مشروع “حقوق المواطنة” الذي روج له روحاني في حملته الانتخابية السابقة والذي وعد فيه القوميات والأقليات الدينية بالعمل تدريجياً على منحهم حقوقهم وإشراكهم في الحياة السياسية للبلاد. وقال: “إن أياً من هذه الوعود لم تحقق”.

بواسطة -
0 114

يحاول الرئيس الإيراني، حسن #روحاني ، مع اقتراب استحقاق #الانتخابات_الرئاسية ، تعزيز حظوظه والدفاع عن سجله الاقتصادي بعد حملة انتقادات قادتها شخصيات محسوبة على #الحرس_الثوري_الإيراني.

ولم يوفر روحاني الحرس الثوري من انتقاداته، وطالبه، دون تسميته، بالاهتمام بالشؤون العسكرية والأمنية على الحدود، متهماً إياه بإرهاب المستثمرين، محملاً سلوكه الأمني مسؤولية تردي #الاقتصاد في إيران.

كما وضع سياسته الاقتصادية القائمة على تشجيع الاستثمار الأجنبي وأمله بجذب 140 مليار دولار على خط تماس مع الحملة التي أطلقها المرشد الإيراني علي #خامنئي ، تحت شعار الاقتصاد المقاوم، والذي دعا فيه المرشحين الستة إلى عدم الرهان على الاستثمار الأجنبي لإنعاش اقتصاد البلاد المهتز.

ووعد روحاني، الذي يواجه منافسة مع #إبراهيم_رئيسي المحسوب على التيار المحافظ، بتصريحات سابقة له، بإنهاء عزلة #إيران الدبلوماسية، لكنه، وفي رد ضمني على التيار المحافظ، استبعد حل المشكلات بترديد الشعارات فقط.

بواسطة -
27 186

أعلن التلفزيون الإيراني أن الرئيس حسن #روحاني قدم رسمياً أوراق ترشحه للرئاسة في الانتخابات المقررة في مايو/أيارالجمعة.

وفاز روحاني باكتساح في انتخابات 2013 بعد حملة تعهد فيها بإنهاء العزلة الدبلوماسية المفروضة على بلاده وزيادة مساحة الحريات الاجتماعية.

وبدأ الثلاثاء تسجيل أسماء المرشحين لانتخابات الرئاسة المقررة في 19 أيار/مايو ويستمر خمسة أيام يفحص بعدها #مجلس_صيانة_الدستور أوراق المرشحين.

وتقدم حتى الآن لخوض الانتخابات ما يربو على 860 شخصاً، بينهم عدد من الوزراء السابقين والرئيس السابق محمود #أحمدي_نجاد.

وفي رصيد روحاني تمكنت حكومته من التوصل إلى الاتفاق حول #الملف_النووي_الإيراني مع القوى الكبرى الذي دخل حيز التنفيذ في يناير/كانون الثاني 2016، ما أتاح رفع قسم من العقوبات الدولية المفروضة على #إيران.

إلا أن المعادلة عادت وانقلبت مع وصول الرئيس #دونالد_ترمب إلى #البيت الأبيض وتوجيهه انتقادات حادة للاتفاق حول النووي الإيراني، ووضع حقوق الإنسان في إيران وسياستها في المنطقة.

ورغم الرفع الجزئي لقسم من #العقوبات_الدولية فإن المصارف الأجنبية الكبيرة لا تزال ترفض التعامل مع إيران، ما يؤدي الى تراجع الاستثمارات الأجنبية الضرورية لتحريك عجلة الاقتصاد.

ورشح الداعية الإيراني المتشدد #إبراهيم_رئيسي نفسه الجمعة للانتخابات الرئاسية، بحسب التلفزيون الرسمي.

ويشدد رئيسي (56 عاماً) في تصريحاته على اهتمامه بالفقراء وارتفاع نسبة البطالة.

ويبدو رئيسي المرشح المفضل للمحافظين المنقسمين. ويعتبر حليفاً مقرباً من #المرشد_الأعلى الإيراني آية الله علي #خامنئي.

وتبقى مهلة الترشيحات لمنصب الرئيس مفتوحة حتى السبت. وبعدها يقوم مجلس صيانة الدستور الخاضع لسيطرة المحافظين بدرس طلبات الترشيح على أن يعلن قراره بشأنها بحلول 27 من أبريل/نيسان الحالي.

بواسطة -
5 156

اتهم نائب عن #الأهواز في البرلمان الإيراني نائبة الرئيس حسن #روحاني في شؤون البيئة “بالكاذبة” بحضور الرئيس نفسه في جلسة أقيمت في الأهواز للبحث في الأزمة البيئية والخدمية التي تشهدها المحافظة.

وقد تسببت ظاهرة الغبار منذ 27 كانون الثاني/يناير المنصرم في قطع شبكة المياه والكهرباء والاتصالات الهاتفية لعدة أيام في مدينة الأهواز وعدة مدن أخرى، وخروج 5 محطات طاقة في المحافظة عن الخدمة وانقطاع الكهرباء والماء لعدة ساعات في 11 مدينة، ومنها الأهواز وإغلاق المدارس والدوائر الحكومية.

وأحد أسباب الأزمة البيئية نقل ماء الأهواز التي معظم سكانها من العرب إلى محافظات أخرى مما أدى إلى مضاعفة أزمة جفاف الأهوار في المحافظة.

وزار روحاني وعدد من وزرائه ومساعديه المحافظة يوم الخميس 23 فبراير حيث أقيمت جلسة لخلية الأزمة حضرها الرئيس وكانت معصومة ابتكار نائبة روحاني ورئيسة منظمة البيئة الإيرانية أحد الحاضرين حيث تحدثت عن الخطوات التي قامت بها منظمتها للتخفيف من الأزمة وقالت: “قمنا بإيصال المياه الكافية إلى الأهوار حيث يصطاد الناس السمك حاليا في تلك المناطق”؛ ادعاء أثار حفيظة النائب علي ساري حيث قام صارخا بوجه ابتكار ووصفها بـ”الكاذبة” قائلا بأعلى صوته: “لماذا تكذبين؟”

وأشار النائب أن والده يعيش في منطقة الأهوار و”أين السمك الذي تدعينه في الأهوار؟ ليس هناك ماء أصلاً، منظمة البيئة يجب أن تحاسب بسبب تقصيرها وإهمالها الذي تسبب بظاهرة الغبار”.

هذا وكان قد خرج آلاف الأهوازيين في احتجاجات واسعة ضد زيارة #الرئيس_الإيراني حسن روحاني الذي وصل الإقليم صباح الخميس.

كما تجمع عدد من نشطاء البيئة والعمال ضد روحاني أمام مدخل مطار الأهواز الدولي، ورفعوا لافتات تندد بالكوارث البيئية الناتجة عن نقل مياه نهر كارون وأنهر الإقليم العربي إلى المحافظات الإيرانية الأخرى، وانتقدوا عدم التحرك لحل أزمة انقطاع المياه والكهرباء وكذلك البطالة المنتشرة في الإقليم والوضع المعيشي المتردي للمواطنين.

وكانت قوى الأمن الداخلي أعلنت في بيان منع الاحتجاجات منذ السبت الماضي، وحذرت من الاستمرار بأي تجمعات تحت أي عنوان، لكن الاحتجاجات استمرت بأشكال مختلفة، وامتدت إلى مدن أخرى كالفلاحية التي حصلت فيها اشتباكات مع قوى الأمن.

وكان المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي، خرج عن صمته الاثنين الماضي حيال أزمة الأهواز، وأوصى في كلمة له مسؤولي الحكومة بحل مشاكل هذه المحافظة.

بواسطة -
1 263

في برنامجه “دي أن إي” على تلفزيون “المستقبل”، الذي عرض ليلة الاثنين، رفع الإعلامي اللبناني  نديم قطيش من جرعة السخرية تجاه حالة التخبط لدى الإعلام اليمني وإعلام حزب الله بشأن عملية  عاصفة الحزم.

وأظهر قطيش بأسلوبه الساخر حجم الصدمة التي لايزال يعيشها أنصار  الحوثيين في إعلام  حزب الله، وعدد من القنوات #اليمنية.

وفي جملة ما تطرق إليه الإعلامي  نديم قطيش، ردا على التلفيقات الإيرانية التي لا تتوقف ضد  السعودية، بعضها جاءت حتى على لسان مرشد  إيران خامنئي، بث قطيش صور لقاءات تجمع المسؤولين السعوديين، تظهر حجم التكاتف والتنسيق الكبير للعملية العسكرية الجارية في اليمن.

وبقدر كبير من السخرية، أبرز  قطيش “أحلام” أحد المحللين في استوديو يمني، تطرق فيها المحلل إلى احتلال ميليشيات #الحوثي لـ30 قرية #سعودية، وأسر 30 جنديا سعوديا، حسب زعمه.

وهنا نصح نديم قطيش هذا المحلل بأن يجتهد أكثر في “فبركة” الأخبار حتى يمكن تصديقها.

أما في ملف  النووي الإيراني، فاحتفل نديم قطيش على طريقته بحالة التيه التي أصابت إعلام حزب الله، وراح بشكل ساخر جدا يبرز التناقض الصارخ بين رفض معلن لكل من الرئيس الإيراني #روحاني، ومعه المرشد خامنئي، التوقيع على اتفاق  لوزان، وبين تهليل إعلام حزب الله لهذا الاتفاق ولرفع العقوبات الاقتصادية التي لم ترفع بعد.

وهنا قال قطيش ساخرا، إنه يتعين على المحللين في إعلام حزب الله المسارعة لإبلاغ روحاني وخامنئي بأن ”  مجلس الأمن قد رفع العقوبات في غفلة منهما”.