Home بحث

بواسطة -
0 666

فاجأت الإعلامية السعودية ​نادين البدير​ الجميع عندما أجرت مكالمة على الهواء مع رجل يزعم أنه معالج روحاني طلبت منه أن يعيد لها زوجها بعدما تبدلت معاملته معها.

البدير التي استخدمت اسماً مستعاراً شرحت على الهواء للعالم الروحاني “أبو يوسف” تفاصيل مفبركة عن خلافها مع زوجها وتبدل سلوكه معها، وسألته ما اذا كان قادراً على مساعدتها، فرد عليها “أبو يوسف” بأنه يستطيع أن يعيد زوجها مذلولاً لها


بشرط حصوله على مبلغ مالي عبارة عن 12 الف ريال سعودي، وأن تحول له نصف المبلغ الى حساب بنكي قبل أن يبدأ بمهمته التي ستلمس الزوجة نتيجتها بعد ثلاثة أيام فقط، على ان تحول باقي المبلغ بعد ذلك.

البدير عادت وكشفت للعالم الروحاني عن شخصيتها الحقيقة وسخرت منه حيث سألته كيف “الجن” الذين يتعامل معهم لم يحذروه من المقلب الذي أوقعته فيه على الهواء.

وكشف البدير انها قامت بهذه الخطوة على الهواء لتكشف للمشاهدين ان هناك العديد من الأشخاص يطلقون على أنفسهم معالجين روحيين ويستغلون الناس.

بواسطة -
1 304
فيديو صادم.. أب يطعم طفله "التراب"

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع #فيديو_صادم يوثق #جريمة في حق طفل لا يتعدى عمره عدة أشهر.

ويظهر الفيديو #رجلا_يقوم_بدفن_طفل رضيع ويلقمه الرمال في فمه، ويقوم الطفل بأكل “التراب”، ما أثار الرأي الاجتماعي، مطالبين الجهات المختصة بسرعة التحقيق في الفيديو إن كان داخل #السعودية أو خارجها، ليتم القبض على الفاعل وتقديمه للمحاسبة وفقاً للنظام، مؤكدين أن تصوير مثل هذه المقاطع تجرد من الأبوة والإنسانية، وجريمة في حق الطفولة.

بواسطة -
0 317
شاهد.. معركة شرسة بعدما تحرش نمر غاضب بـ"دبة" وشبلها

سجلت كاميرا معركة حامية بين نمر غاضب ودبة لا يقل عنه غضباً، في #فيديو مدهش، وذلك بمنتزه تادوبا الوطني بولاية ماهاراشترا الهندية يوم الأربعاء الماضي.

وفي إحدى اللحظات كان النمر قد سمّر #الدبة السوداء على الأرض، وشدّ بإحكام حول رقبة خصمه.

ويبدو أن النمر كان هو الكاسب في المعركة، قبل أن تقلب الدبة السوداء الوضع لصالحها بالهجوم على الخصم رافعة ساقيه الخلفيتين.

وقال اكشاي كومار، كبير المحللين الطبيعيين في منظمة بامبو فوريست سفاري إن عمر النمر 7 سنوات، وهو ذكر مهيمن في الحديقة وقد تحرش بالدبة وشبلها.
وقد عملت الدبة على حماية شبلها الذي لا يظهر في الفيديو، وهذا السبب الرئيسي للمعاركة، وقد هرب أثناء #الهجوم وبداية التعارك.

وفي نهاية الحرب يبدو أن الاثنين تعبا، ما دعا كلا منهما لأن يأخذ طريقه وهو خائر العزيمة دون فائز حقيقي في المعركة.

لكن بعض المعلقين قالوا إن الفائز هو الدبة التي استطاعت حماية شبلها من النمر الذي كان قد بدأ الهجوم.

وقد انتشر الفيديو بشكل غير عادي في وسائل التواصل الاجتماعي في #الهند.

ولاشك أن الطرفين أصيبا بجروح في المعركة لكن حياتهما غير مهددة، ما يعني أن معركة أخرى قادمة بين الطرفين.

بواسطة -
3 199
تونسي لم يسمع بالثورة ولم يرا موبايل من قبل

انتشر على #مواقع_التواصل الاجتماعي في #تونس الثلاثاء، مقطع #فيديو طريف وغريب، لمواطن تونسي لم يسمع بعد بالثورة التونسية، ولا يعلم بما حدث في تونس، ولا يعرف حتى من هو رئيسها، كما لم يسبق أن شاهد هاتفا محمولا في حياته.

وأطلق النشطاء على هذا الرجل الذي يبدو أنه من البدو الرحل، لقب “أسعد مواطن في تونس”، حيث ظهر من خلال الفيديو سعيدا وراضيا بحياته الهادئة وسط الصحراء، حتى إن الابتسامة لم تفارقه عندما كان يتحدث، وذلك بالرغم من انعزاله عن العالم الخارجي.

وقال الرجل الذي يبدو في الخمسينات من عمره، إنه يجهل ما يدور حوله من أحداث في البلاد بدءا من الثورة التونسية، مرورا بالانتخابات التي أجريت، وصولا إلى اسم الرئيس، مضيفا أنه لا يمتلك جهاز تلفزة ولا راديو، ولم يسبق في حياته أن رأى هاتفا نقالا أو استعمله.

وتعليقا على هذه القصة التي تفاعل معها عدد كبير من #الناشطين، كتب المدون إسكندر الغربي قائلا: “تخيلوا معي راحة بال هذا الرجل وسعادته، وهو لا يعي حقيقة الوضع في بلاده ولا يعرف لا السبسي ولا الغنوشي ولا حمة الهمامي ولا غيرهم من السياسيين، ولا تربطه أي علاقة بالدولة، أليست هذه نعمة من نعم الله؟”.

بواسطة -
12 544

صوّروا مريضا كان بصدد إجراء عملية جراحية، وهو عاري الجسد ومخدر، وقاموا بالاستهزاء به والسخرية من حالته، هذا ما وثّقه مقطع #فيديو فاضح، قام أطباء بالتقاطه من داخل غرفة العمليات، ثم نشره على مواقع #التواصل_الاجتماعي، ليشاهده مئات الآلاف.

هذه الواقعة التي حدثت بأحد مستشفيات #المغرب، أثارت موجة سخط كبيرة لدى الرأي العام، تجاه تصرف الطاقم الطبي ائتمنهم مريض على نفسه لإنقاذه من إصابته، وعدم احترامهم لضوابط وأخلاق المهنة، وذلك بعد أن انتشار مقطع الفيديو بشكل واسع على المواقع الاجتماعية نهاية الأسبوع الحالي، لتدخل #وزارة_الصحة على الخط وتفتح تحقيقا من أجل معرفة المكان الذي تم به تصوير الفيديو وهوية الطاقم الطبّي.

وأظهر المقطع المصوّر المريض، وهو مستلق على السرير وفاقد للوعي، بعد أن وقع تخديره وتجريده من ملابسه، وأحد الأطباء يقوم بإجراء العملية، مرفوقا بأطباء آخرين وممرضين، قام أحدهم بتصوير المشهد، في حين انفجر الآخرون بالضحك وقاموا بالسخرية من حالة المريض.

واعتبر النشطاء أن تسريب تفاصيل العملية في مقطع فيديو “مهين وخادش للحياء”، ويمثل ضربا صارخا لمهنة #الطب، وسط مطالبات بضرورة متابعة الأطباء المتهمين، حيث قال الناشط إبراهيم زاويت، إن تصوير مريض عار ونشر المقطع على الإنترنت يعبّر عن “غياب الضمير المهني لدى من يعملون في المجال الصحي بالبلاد ويمثل خيانة للأمانة والسر المهني والقسم الذي يؤديه الأطباء للحفاظ على أسرار الناس وكرامتهم”، داعيا إلى ضرورة تدخل السلطات لـ”معاقبة مرتكبي هذه الأعمال”.

وأكد المدون محمد علي الرحماني أن ما قام به الأطباء “يتعارض مع أخلاق مهنة الطب التي تتطلب الحفاظ على سرية المعلومات والحفاظ على كرامة الإنسان المريض”، مضيفا أنه “يجب تطبيق القانون في هذه الحالة، حتى يكونوا عبرة لغيرهم ولا تتكرر مثل هذه الجرائم في حق المرضى”.

وفي ظلّ حالة الاستنكار الواسعة التي عمّت البلاد، كشفت وسائل الإعلام المحلية أنّ وزارة الصحة فتحت تحقيقا للكشف عن المعطيات الكاملة الخاصة بهذا الفيديو الفاضح.

بواسطة -
0 412
شاهد.. أم تصور ابنها وهو يتعنف وينضرب بقسوة من والده في الشارع في جدة‬⁩

تدخلت وحدة الحماية الاجتماعية في ⁧‫#جدة‬⁩ بالتعاون مع الجهات المختصة لحماية طفل عنفه والده في الشارع، وذلك بعد أن أثار مقطع #فيديو تفاعلاً واسعاً بين رواد وسائل التواصل الاجتماعي، وهو لرجل يضرب ابنه بعنف، ويجذبه من شعره ويضرب رأسه بإحدى السيارات.

وتداولت المواقع أن أم الطفل هي من قامت بتصوير المشهد المؤلم، كي تظهر قسوة الأب على ابنهما، دون حيلة بيدها.

وقام #المتفاعلون بإرسال مقطع الفيديو للمتحدث الرسمي باسم وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، خالد أبا الخيل، وذلك لمتابعة القضية واتخاذ الإجراءات المناسبة.

بواسطة -
0 86

انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي للفنان الكويتي طارق العلي وهو يحكم مباراة كرة قدم، وكان العلي يدير التحكيم بطريقة كوميدية كما عرف عنه في الأعمال المسرحية، حيث كان يقوم بتوجيه اللاعبين و أيضا المشاركة في إنقاذهم بخلفية موسيقية لمسلسل الأطفال الشهير كابتن ماجد.

بواسطة -
0 206

أوقف أستاذ عن عمله وإحالته على المجلس التأديبي بإحدى المؤسسات التربوية بمدينة تطوان في #المغرب بعد انتشار مقطع #فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه وهو يعنّف تلميذين داخل الفصل الدراسي.

وفتح الحادث نقاشا بين المغاربة حول قضية ضرب التلاميذ من أساتذتهم داخل الأقسام.

وبرّرت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة #طنجة تطوان الحسيمة قبل يوم، قرارها بأن “الأستاذ أقدم على معالجة وضع تربوي باستعمال العنف”، مشيرة إلى أن قرار التوقيف الاحترازي يأتي “حرصا على ضمان حسن سير المرفق العام”.

وخلّف مقطع الفيديو الذي انتشر على #مواقع_التواصل الاجتماعي وظهر فيه أستاذ التربية الإسلامية وهو يقوم بضرب تلميذين على رأسيهما بعصا ردود فعل متباينة، حيث انتقد البعض سلوك الأستاذ العنيف واستمرار ممارسة العنف ضد التلاميذ داخل الأقسام، بينما اعتبر البعض الآخر أن العقاب البدني هو وسيلة لتأديب التلاميذ وردع المخالفات المرتكبة من قبلهم وفرصة لمعالجة سلوكاتهم الخاطئة.

وتعليقاً على ذلك، اعتبرت الناشطة خديجة المحاولين، أن “أغلب الناس لا يفقهون في التربية، ولا يعرفون أن العنف لا يولّد إلا #العنف، وأن العقاب البدني هو جريمة في حق الأطفال والمراهقين، وأشارت إلى أن “المؤسسة المدرسية من واجبها نشر ثقافة السلم والأخذ بيد المراهقين”، داعية إلى ضرورة أن تتدخل الدولة “لتوقيف كل من لا تتوفر فيه شروط المدرّس الفعّال، وأن تنزع منه القسم لأنه ليس أهلا له”.

وفي نفس الإطار قال الناشط سعيد زيادي في تدوينة له عن الموضوع: “مؤسف أن يتم ضرب التلاميذ بهذه الطريقة العنيفة وهم بصدد التعلّم عوض اللجوء إلى أساليب سلمية في التعامل معهم، فتعنيف المتعلمين أصبح غير مقبول في التربية الحديثة والتعليم المعاصر، وهو ما يجهله العديد من المدرسين الذين تخرجوا بتكوين أكاديمي قديم اعتمد على العنف والضرب، ويحاولون تطبيقه على جيل اليوم، لا يعقل أن يبقى التعليم معتمدا على العنف والعقاب البدني، يجب وضع حد لذلك”.

وتنص المادة 49 من النظام الداخلي للمدارس المغربية على أنه “يمنع التفوه بالألفاظ النابية غير اللائقة مع التلاميذ، ولا يجوز بأي وجه تطبيق المجازاة البدنية”.

وبالمقابل، انتقد المدوّن محمد البقالي، ظاهرة انتشار تصوير الأساتذة داخل الأقسام ونشر الفيديوهات على وسائل التواصل الاجتماعي بغرض الاستهزاء والسخرية منهم، مبينا أن هذه الظاهرة “لها تداعياتها السلبية على العملية التربوية خاصة على الأستاذ الذي لم يعد يشعر بالراحة داخل القسم وهو يعلم أنه يمكن تصويره في أي لحظة”.

بواسطة -
6 934

كشف #فيديو بثته كاميرات مراقبة بموقع الحادث الذي قتل فيه الكاهن المصري على يد متطرف تفاصيل الجريمة، ولحظات مطاردة المتهم للقس وقتله بسكين.

وتبين من الفيديو أن الجاني طارد الضحية، الذي كان يسير برفقة قس آخر، ثم طعنه عدة طعنات حادة وقاتلة بالظهر والرأس.

وذكرت مصادر أمنية مصرية أن الكاهن القتيل يدعى سمعان شحاتة، وهو قمص بكنيسة يوليوس الأقفهصي، عزبة جرجس، بايبارشية الفشن، محافظة بني سويف جنوب مصر، وتعرض للطعن بالسكين وآلات حادة، كما أصيب في نفس الحادث القس بيمن من كهنة القاهرة.

من جانبه، صرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة #الداخلية_المصرية أنه تبلغ للأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة بقيام المدعو أحمد سعيد السنباطي، وهو عاطل عن العمل، ومقيم بدائرة قسم شرطة السلام أول، والذي سبق اتهامه “في القضية رقم 23252 جنح المرج لسنة 2017 لتعديه على والده بالضرب وإحداث إصابته وإشعال النيران بمنزله” بالاعتداء على القس سمعان شحاته رزق الله، البالغ من العمر 40، بسلاح أبيض كان بحوزته، ما أدى إلى وفاته.

وأضاف أن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط الجاني والسلاح المستخدم في الواقعة، كما تم اتخاذ الإجراءات القانونية.

بواسطة -
1 785

في #فيديو دامٍ، بدا طفل صغير في الرابعة، وهو يبكي ويصرخ أثناء احتضاره، بعد أن هاجمه قطيع من #الكلاب الضالة يضم 17 حيوانا لمدة نصف ساعة متصلة، وظل ينزف حتى #الموت.

وترك الطفل، #برافين_كومار، منزله، في #غونتور، جنوب #الهند، برفقة شقيقته للعب مع أطفال آخرين يوم الخميس الماضي، عندما هاجمته الكلاب المسعورة.

الكلاب عقرت الطفل المسكين في كل أنحاء جسده، رقبته ووجهه ويديه وصدره وكتفيه وساقيه، وتركته غارقا في بركة من الدماء، وسط نوبة صراخ من الآلام الحادة.

وأسرع الوالدان يسو كومار، 32 عاما، ومولسواري، 28 عاما، وهما عاملان فقيران باليومية، بطفلهما إلى مستشفى حكومي قريب ولكنه لفظ أنفاسه، نقلا عن “ديلي ميل” البريطانية.

وقال أطباء في مستشفى غونتور إن الطفل وصل مساء يوم الهجوم ميتا من جراء النزيف الحاد بعد تعرضه لهجوم وحشي من الكلاب.

والدا الطفل اتهما الجيران بأنهم سمعوا صوت الكلاب وهي تعقر الطفل، وبدلا من أن يبادروا لإنقاذه، اكتفوا بالتقاط مقاطع فيديو للواقعة.

وكانت الأم تقدمت بشكوى إلى السلطات المحلية في غونتور الأسبوع الماضي، قبل الحادثة، من جراء انتشار الكلاب الضالة التي أثارت ضوضاء حول منزلها.

واتهمت الأم السلطات المحلية بالإهمال والتقصير في مواجهة الكلاب المسعورة في المنطقة، وألقت على السلطات المحلية بمسؤولية المأساة التي لحقت بطفلها.

بواسطة -
22 332

يتداول الإيرانيون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع #فيديو يعود إلى هجوم جموع من الغاضبين، وهم يقتحمون منزل رجل الدين حسن أبوترابي، ممثل #المرشد الأعلى الإيراني وخطيب الجمعة بمدينة بروجرد، وسط إيران.

وأفادت مواقع إيرانية من بينها موقع “إيران خبر”، أن سبب الهجوم هو تورط أبوترابي بقضايا فساد مالي ونهب أموال المواطنين، حيث تستمر المظاهرات والتجمعات في مختلف المحافظات والمدن الإيرانية منذ أشهر ضد مؤسسات مالية مرتبطة بالحكومة وأخرى بالحرس الثوري نهبت أموال مواطنين، كانوا قد أودعوها لغرض الحصول على فوائد، لكن هذه المؤسسات أعلنت إفلاسها وإغلاقها وعدم قدرتها على استرجاع الأموال لأصحابها.
اشتباكات وآلات حادة

ويظهر الفيديو اشتباكات بالأيدي والآلات الحادة بين المحتجين وأفراد حماية ممثل المرشد الإيراني وتحطيم مكتبه، وسط تعالي هتافات الناس ضد أبوترابي.

وربط ناشطون إيرانيون هذه الحادثة بظاهرة ازدياد الهجوم على الرجال الدين من قبل مواطنين مستائين من دورهم في #الفساد والهيمنة على السلطة والثروة والوظائف والفرص في البلاد، على حساب الفئات المهمشة في البلاد.

وكان شاب غاضب هاجم في يوليو/ حزيران الماضي، رجل دين ووجه له عدة طعنات بالسكين هاتفاً أنه يفعل ذلك من أجل “الأمر بالمعروف” و”تخليص الناس من ظلم الملالي”، وذلك في إحدى محطات مترو طهران، الأمر الذي استدعى تدخل الشرطة التي أطلقت النار على المهاجم وأردته قتيلا على الفور.
ظاهرة طعن رجال الدين

وفي حادثة مشابهة شمال شرقي البلاد، في نفس الفترة، أوضح قائد قوى الأمن الداخلي في محافظة #خراسان الرضوية، أن 8 أشخاص اعتدوا على رجل دين يعمل خطيبا، في شارع رازي بمدينة نيشابور وأصابوه بجروح بالسكاكين”.

وكان المتحدّث باسم جمعية “رجال الدين” في إيران، غلام رضا مصباحي مقدم، قد حذر من ازدياد ظاهرة طعن رجال الدين بالسكاكين في الشوارع من قبل مواطنين مستائين.

ودعا مصباحي مقدم الجهات الحكومية إلى مواجهة جادة لمنع ازدياد حالات الهجوم على رجال الدين الذين يهيمنون على السلطة في إيران، قائلاً إن “هذه الظاهرة يجب أن تقتلع من جذورها”.

بواسطة -
0 170

رصد مقطع #فيديو اللحظات الأولى لحوار بين أم وابنها الشاب، بعد نجاح عملية مكنت الأخير من استعادة القدرة على #السمع.

و #عامر_العازمي هو شاب #كويتي #أصم كان يستخدم قراءة حركة الشفاه للتواصل مع الآخرين.

وفي مقطع الفيديو، يظهر الشاب وهو في حالة ذهول، بينما يسمع صوت أمه المتهدج وهي تخاطبه لأول مرة.

وتقول له الأم في حنان بالغ: “هل يؤذيك الصوت؟”، وتغرقه بكلماتها الدافئة التي تعبر عن فرحة الأمومة، وهي تتخاطب مع فلذة كبدها للمرة الأولى.

بواسطة -
0 481

روت خبيرة التجميل السعودية، ريم السويدي لـ”العربية.نت”، تفاصيل قصتها مع حقن #إبر_الفيلر التي أدت إلى حدوث مضاعفات صحية لها أسهمت في حدوث تغير جذري في ملامح الوجه بنسبة 100%، ما دفعها إلى نشر مأساتها بجرأة عبر #مواقع_التواصل الاجتماعي لتنبه الفتيات من خطورة الإقدام على مثل تلك العمليات وتجنباً لتكرار مأساتها.

وقالت السويدي: “ما زاد عن حده انقلب ضده. ما حدث معي كان هوسا تجميليا خاطئا. لقد عانيت ألماً نفسياً يضاهي ألم الجسد جراء العمليات. جنيت على نفسي وأتمنى من الفتيات عدم الانجرار وراء الهوس التجميلي”.

وحذرت الفتيات: “ستدخلن أنفسكن بدوامة تشدكن للهاوية بشكل أكبر، وهذا ما حدث معي”.

السويدي لم ترغب بداية بنشر #فيديو العلاج، لكنها أصرت فيما بعد لتكون “عبرة لغيرها من النساء”، بهدف توعيتهن وعدم الوقوع بخطأ الرغبة بالتجميل، موضحة أن جهلها بالتجميل أدى لطلبها من الطبيب الذي عالج تشوهات الوجه بحقن مادة الفيلر مرة أخرى، لكنه رفض وأصر على تذويب مواد الفيلر المتراكمة على الوجه.

أثناء الجلسة، طلبت السويدي من طبيب #التجميل التوقف والقيام بتصوير فيديو للمتابعين، عندها تعجب من الطلب، وقال لها: “بتطلعي بشكلك هذا!”. وأضافت السويدي: “طبعاً أصررت على التصوير رغم الألم، ومن ثم نشرت المقاطع على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وأضافت: “عند عودتي للمنزل شعرت بالندم، لكن أخذت على نفسي عهداً بعدم قراءة التعليقات السلبية، وتقبلت الوضع، وقمت بحملة توعية للفتيات بنقل التجربة لهن”.

يذكر أن السويدي قامت بإجراء عمليات تجميل أدت إلى تشوهات في الوجه، حيث أجرت 3 عمليات فيلر للأنف، وحقن الفك من 5 إلى 6 مرات لدى 4 أطباء، كذلك عملية حقن الخد 6 مرات، وحقن تحت العين من 5 إلى 6 مرات.

بواسطة -
0 436

الحال في #بريطانيا بدءاً من الثامنة مساء هذا الأحد الأغسطسي، قد تشبه تقريباً حالة منع التجول لسبب ما، كانقلاب عسكري أو غيره، لأن معظم سكانها البالغين 63 مليوناً، راغبون بالبقاء في منازلهم لمشاهدة تسجيلات مصورة، تاريخية ومثيرة، تعرضها قناة Channel 4 التلفزيونية المحلية، في #فيديو وثائقي، تظهر فيه الأميرة البريطانية الراحلة #ديانا، متحدثة بنفسها عن أسرار في حياتها، بينها حميم خادش للحياء، ويأتي بثه مع اقتراب مناسبة مرور 20 سنة على مقتلها.
وبالحادث قتل صديقها المصري الأصل

مصورون من نوع “باباراتزي” الممتهنون اصطياد صور المشاهير خلسة واستراقاً، امتطوا ليلة 31 أغسطس 1997 دراجات نارية وأمعنوا مطاردة في سيارة “ليموزين” كانت تقل في مقعدها الخلفي الأميرة وصديقها المصري الأصل، #عماد_الفايد، المعروف دلعاً بلقب Dodiابن المالك السابق لمتجر “هارودز” الشهير في لندن، محمد الفايد.

ديانا وتشارلز، كل كان يصلي ويدعو بأن يفارق الآخر يوما، فاذا بالموت يحلها على طريقته في باريس، وبعدها في 2005 تزوج ولي العهد البريطاني من عشيقته كاميلا باركر

السيارة التي راحت تهدر بأقصى سرعتها هرباً من الطامعين بصور، انحرفت واصطدمت بعمود من الإسمنت المسلح داخل نفق اسمه Alma في #باريس، فتمزق معظمها، وقضت ديانا قتيلة مع من كان يمكن أن يكون زوجها بعد طلاقها في 1996 من الرجل الذي اقترنت به في يوليو 1981 وبالكاد كان عمرها 19 عاماً، وهو ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز.
“لم يكن يشعر بالرغبة.. فقط مرة كل 3 أسابيع”

ومع الذكرى العشرينية للحادث الذي قتلها وهي أم بعمر 36 لابنين، الأميران وليام وهاري، تبث “القناة 4” تسجيلات الفيديو، المتضمن حوارات واعترافات تتحدث فيها عن حياتها الجنسية مع تشارلز، وتقول عنه إنه: “لم يكن يشعر بالرغبة.. فقط مرة كل 3 أسابيع” في إشارة منها إلى أنها عانت من عدم تحقيقه لرغباتها الغريزية كزوجة، لها عليه “حق” السرير المعروف.

لهذا السبب زارت والدته #الملكة_إليزابيث الثانية، لتشكوه وتحدثها عن انهيار زواجها، فقالت لها الملكة البريطانية: “لا أعرف ما يجب أن تفعليه. تشارلز ميئوس منه”، مضيفة بالفيديوTrailer يلخصه، وبثته في 2004 شبكة NBCNews التلفزيونية الأميركية، ثم جعلته “القناة 4” دعائياً لبرنامجها اليوم، أن والده الأمير فيليب منحه الإذن كي يدخل في علاقة مع امرأة أخرى إذا لم ينجح زواجه.
علاقة مع “غامض” خارج الزواج

الحميم في الفيديو الذي صوّره الممثل Peter Settelen مدرب ديانا على التحدث علناً وإلقاء الخطابات، وسموه Diana: In Her Own Words أو “ديانا بكلماتها الخاصة” هو لمشاهد حوارية بين المدرب وبينها، امتدت من 1992 إلى 1993 داخل قصر كينسينغتون في لندن، وفي أحدها أنها كانت دائماً متمردة، ثم تطرقت إلى علاقة أقامتها بعد 5 سنوات من زواجها مع رجلٍ غامض، شارحة بعض تفاصيلها وتوابع التفاصيل.

العلاقة التي وصفتها بأنها “لم تكن كاملة” استولت على أفكارها لمدة، إلى درجة أن العائلة الملكية شكت بها، وتقول: “في سن الرابعة والعشرين، وقعت كلياً بحب شخص كان جزءاً من كل هذا (تقصد منظومة العائلة الملكية) إلا أنهم اكتشفوا أمره وفصلوه من وظيفته، وبعد 3 أسابيع مات مقتولاً، وهو أقسى ما تعرضت له بحياتي” وفق تعبيرها.
“كان أكبر متعة بحياتي”

الرجل، أشارت إليه وسائل إعلام بريطانية في إحدى المرات، بأنه قد يكون ضابطاً بفرقة الحماية الملكية، اسمه Barry Mannakee ومات بحادث دراجة نارية، وفي الفيديو وصفته بأنه “كان أكبر متعة بحياتي” وقالت عن مقتله في 1987 بأنه “لم يكن حادثاً مأساوياً بل شريراً (..) كان يجب ألا ألعب بالنار، لكني فعلت وأصابتني حروق بالغة”، في إشارة إلى علاقتها بآخر “ممتع” أكثر من زوجها، وهو ما تداوله عدد كبير من وسائل إعلام بريطانية، التفاصيل الخاصة بالفيديو الذي حاول شقيق ديانا، الكونت تشارلز سبنسر، ثني القناة عن عرضه، لكنها أصرت وعرضته مساء الأحد.

وكانت الفيديوهات المحتوية على الحوارات المسجلة، محل خلاف منذ اكتشفتها الشرطة البريطانية حين داهمت في 2001 منزل بول بوريل، خادم ديانا السابق، والذي اتهموه بسرقة بعض ممتلكاتها، فتقدمت عائلتها بدعوى قضائية للحصول عليها، إلا أن مصورها بيتر سيتّيلين، استعادها في 2004 عبر القضاء، ثم باعها للقناة التي ستعرضها وسط سخط من عائلتها، وربما من ابنيها والمقربين، كما من شخصيات بريطانية لم تتمكن من إقناع القناة بالعدول عن نواياها التلفزيونية، لاعتبارها أن المحتويات “وثائق تاريخية مهمة” مع أن ما فيها خاص بامتياز.

بواسطة -
0 787

انتشر #فيديو مؤلم لمراهقة هندية متمرسة في رياضة التسلق، وهي تهوي من أعلى سطح عمارة.. لتلفظ أنفاسها الأخيرة أمام أعين والدها.

وأثار خبر وفاة اديتي سانغي الصدمة، خاصةً أنها خبيرة في التسلق، وتعطي تدريبات في هذه #الرياضة.

ووقع الحادث في المدرسة العالمية للبنات في جايبور في #الهند، خلال عرض لرياضة #التسلق. وكان العرض بقيادة الفتاة المتوفاة ووالدها سونيل سانغي.

وكان من المفترض، خلال العرض، أن تتزحلق 15 فتاة، الواحدة تلوى الأخرى، على حبل من أعلى سطح العمارة إلى الأرض.

ووقع الحادث عندما كانت اديتي تشاهد إحدى الفتيات، وهي تتزحلق على الحبل، حيث أعطت اديتي التعليمات للفتاة بارتداء ملابس السلامة والنزول على الحبل.

وعندما كانت الفتاة المتدربة تتزحلق على الحبل، كانت اديتي تقف على حافة السطح، وفقدت فجأةً توازنها وتعثرت، فسقطت من أعلى السطح حتى الأرض. وتم نقل اديتي فوراً إلى المستشفى، إلا أنها ما لبثت أن فارقت الحياة.

يذكر أن والد اديتي عضو في معهد لتسلق الجبال وهو يدرب في عدة مدارس. وكانت ابنته الراحلة ترافقه مراراً إلى جلسات التدريب.

وفتحت الشرطة تحقيقاً في الموضوع، بعدما استبعدت فرضية الانتحار.

بواسطة -
0 312

الحالة النفسية في #ميانمار المعروفة أيضاً باسم #بورما الجارة لتايلاند والصين، ليست على ما يرام، فالشؤم حل في معظم سكانها البالغين 52 مليوناً، بعد أن ظهر #فيديو رأوا فيه أحد أشهر معابدهم البوذية، ينهار ويصبح طعماً للماء، ويبتلعه أحد الأنهار بدقائق معدودات.

في #المعبد الذي انتهوا في 2009 من بنائه ببلدة Pakokku الشهيرة في وسط البلاد باحتوائها على عدد كبير من المعابد، المعروفة هناك باسم Pagoda باللغة البورمية، صورة كانت تجذب الزوار والفضوليين لأثر يقولون إنه لقدم #بوذا، الراحل في 480 قبل الميلاد، والمؤسس لفلسفة روحانية المبادئ تحولت مع الزمن إلى ديانة، جعلوه معبودها الأرضي.
وانهار أيضا سد صغير

أما المعبد الغريق، فابتلعه النهر الخميس الماضي على مرأى من بوذيين بالمئات راحوا يبكون ويولولون، بحسب ما نسمعهم في فيديو صوره أحد رهبان المعبد، وهو فيديو لم يظهر إلا أمس الاثنين فقط، ومنذ اطلاع الميانماريين عليه، والتطيّر يخيم مع التشاؤم على البلاد التي يشكل البوذيون 88% من سكانها، فيما المسيحيون 6.2% والمسلمون بالكاد 4% أي مليونين تقريباً، والباقي بلا دين معروف.

والذي جرف المعبد إلى النهر المجاور، هي فيضانات اجتاحت أجزاء كبيرة من ميانمار، فقتلت شخصين وشردت أكثر من 100 ألف، وتسبب بها ارتفاع منسوب المياه من أمطار موسمية غزيرة هبطت في وسط البلاد منذ 3 أسابيع، ولا تزال مستمرة للآن، على حد ما نقلت الوكالات عمن اسمه “كو كو ناينغ” مدير عام وزارة الرعاية الاجتماعية والإغاثة وإعادة التوطين، مضيفاً أن “الوضع تحت السيطرة، لكن ما يحدث الآن سيعتمد على أحوال الطقس” كما قال.

أما صحيفة The Global New Liht of Myanmar الإنجليزية اللغة، فنشرت أن سدا صغيرا انهار أيضا بفعل الاجتياحات المائية، وصور أثر قدم بوذا ابتلعها النهر وغمرها أيضا مع المعبد الغريق والشهير بقبة مطلية بالذهب المسال.

بواسطة -
2 567

حكم على رجل من ولاية كاليفورنيا الأميركية بالسجن 16 سنة بعد أن قام بقتل 21 قطة عمداً.

وأقر الرجل واسمه “روبرت روي فارمر”، بالذنب في العام الماضي، وأنه قام بهذه القسوة الحيوانية، حيث وقعت جرائمه في سان خوسيه بـ#كاليفورنيا.

وذكر حكم المحكمة العليا في سانتا كلارا شارون ا. تشاتمان، أن الرجل يبلغ من العمر 26 سنة، وفقاً لما ذكرته صحيفة سان خوسيه ميركوري نيوز.
أقرَّ بجرائمه.. ولكن!

وقبل صدور الحكم، قرأ المحامي شرودر رسالة كتبها فارمر تقول: “يبدو أن رجلاً آخر ارتكب هذه الجرائم، لكنني أعلم أنه هو أنا”.

وأضافت الرسالة: “من الصعب جداً فهم لماذا فعلت هذا. لقد سرقت عدداً من هذه القطط من منازل أصحابها، وحقيقة أنني كنت أتصرف خارج ذهني، حيث لا عذر”.
تاريخ اختفاء القطط

وبدأت القطط تختفي في سبتمبر/أيلول 2015، ومن ثم قتلت، وقد عثر على اثنين منها ميتة، ولكن البقية لم يعثر عليها.

وأظهرت لقطات #فيديو، اللحظة التي سرق فيها فارمر أحد القطط من شرفة بيت صاحبها.

كما عثرت #الشرطة على قطع الفراء والقفازات المغطاة بالدم، وسكين للصيد في سيارة فارمر.

وقال أحد السكان المحليين ويدعى ديفيد ستاين: “إن قطة هربت من براثنه عولجت في وقت لاحق من قبل طبيب بيطري، فنجت من #الموت برغم تعرضها لإصابة في الرأس تسببت في نزيف لها”.

وأمر القاضي فارمر بالابتعاد عن القطط لمدة 10 سنوات، بعد إطلاق سراحه من السجن.

بواسطة -
6 132

انتشر في مواقع #التواصل_الاجتماعي في المغرب، الأحد، مقطع فيديو لرئيس الحكومة السابق وزعيم حزب العدالة والتنمية الإسلامي، عبد الإله بن كيران، وهو يغني لأم كلثوم خلال جلسة له مع الأصدقاء.

وردد #بن_كيران الذي كان يرتدي اللباس التقليدي المغربي مقطعاً من الأغنية الشهيرة لسيدة الطرب العربي “القلب يعشق كل جميل”، ولقي صوته استحسان العديد من الناشطين.

وهذه ليست المرة الأولى التي يظهر فيها بن كيران في #فيديو مصور وهو يغني لأم كلثوم، التي صرّح في عدة مناسبات أنه مولع بأغانيها، ويحفظها ويؤديها في بعض المناسبات من بينها العائلية.

بواسطة -
0 423

خسر فيديو كليب أغنية ” #غانغام_ستايل ” الناجحة جدا للمغني الكوري الجنوبي ساي التي استحالت ظاهرة فعلية عبر الإنترنت لدى صدورها في العام 2012، لقب الشريط الأكثر مشاهدة عبر #يوتيوب.

فبعدما احتفظ بهذا الموقع على مدى 4 سنوات ونصف السنة تراجع شريط #فيديو الأغنية إلى المرتبة الثانية عبر يوتيوب فيما تصدرت الترتيب أغنية ” #سيويو_أغين ” ليوز خليفة وتشارلي بوث. وقد شوهد الفيديو حتى الثلاثاء ملياران و896 مليون مرة.

وهذه الأغنية واردة في فيلم “فاست اند فيوريوس 7” (2015) ويجمع شطراها مشاهد من الفيلم مع موسيقى الراب وهي تحية إلى بول ووكر الممثل في سلسلة الأفلام هذه الذي توفي في حادث سير.

وكان فيديو “غانغام ستايل” الأول الذي يشاهد أكثر من مليار مرة عبر “يوتيوب”. وقد دفع نجاحه مهندسين في الموقع إلى إدخال تعديلات عندما تجاوز عتبة 2,1 مليار مرة التي كانت الحد الأقصى الممكن.

وحققت الأغنية نجاحا هائلا فاجأ حتى مغنيها ساي الذي حقق بذلك شهرة عالمية.

وقد غنى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الكوري الجنوبي أيضا، اغنية “غانغام ستايل” في مقر الأمم المتحدة حتى. وقد تجاوز عتبة المليار مشاهدة 68 شريط فيديو عبر يوتيوب من بينها ثلاثة أشرطة موسيقية فقط.

بواسطة -
6 360

كشف #فيديو لإمام الدعاة المصري الشيخ محمد متولي الشعراوي تفاصيل تحديد توقيت #ليلة_القدر.

وقال الإمام الراحل الذي مرت ذكرى وفاته الـ 19 السبت، إنه عندما كان يعمل أستاذاً للشريعة في المملكة العربية #السعودية حدث نقاش بينه وبين علماء مصريين وسعوديين حول توقيت ليلة القدر، كانوا حينها جالسين في فندق إقامتهم كل ليلة، وفي إحدى الليالي أثار الشيخ المصري إبراهيم عطية قضية توقيت ليلة القدر.

وأضاف الشعراوي أن الشيخ عطية قال إنه كان يقرأ في القرطبي حول توقيت ليلة القدر، وقرأ حديثاً عن رقم 7، وأن سيدنا عمر بن الخطاب سأل سيدنا بن عباس عن موعد ليلة القدر، فقال له ابن عباس: ظني أنها ليلة 27 من #رمضان، وذلك لأن الله خلق السموات سبعاً وخلق الإنسان في 7مراحل، وأنزل له مقومات الحياة في 7 دفعات، ويعتقد أنه بناء على الرقم 7 وقول الرسول التمسوها في العشر الأواخر تكون ليلة القدر في ليلة 27.

وقال إمام الدعاة إنهم كعلماء اختلط عليهم الأمر، فالرقم 7 لا يعني أن ليلة القدر ليلة 27، فهناك الرقم 20 أيضاً مضافاً إليه، واستمر النقاش دون جدوى، مضيفاً بالقول: “حينها دعانا الشيخ المصري محمد أبو عارف، وكان حاضراً الجلسة لصلاة ركعتين في الحرم النبوي الشريف، وبرّر ذلك بسابق قول الشعراوي لهم إنه إذا اختلط عليهم أمر فعليهم أداء ركعتين في #الحرم _الشريف.

وكشف الشعرواي أنه في تلك الليلة وصل إليهم لزيارتهم في مقر إقامتهم بالفندق الشيخ إسحاق عزوز، شيخ مشايخ المملكة العربية السعودية، وأحد المحققين في العلم، حيث علم أنهم في الحرم، فذهب إليهم وجلس معهم وسألهم عن سبب وجودهم في الحرم للصلاة في تلك الليلة، فعرضوا عليه الحكاية واستمر النقاش بينهم، وخلال نقاشهم فوجئوا بشخص لا يعرفونه، ويبدو أنه كان يتنصت عليهم، وقال لهم: ألم يقل الرسول عليه الصلاة والسلام “التمسوها في العشر الأواخر من رمضان، اتركوا العشرين يوماً واحسبوا بعدها”.

وأضاف الشعراوي: “فوجئنا بعد ذلك باختفاء الرجل، لكن كلماته جعلتنا نعيد حساباتنا، وبنينا تقديرنا أنها في ليلة 27 طبقاً لحساب الوحدة، ووفقاً لحساب الرقم 7 بعد العشرين، ختمنا بالقول وفوق كل ذي علم عليم.