Home بحث

بواسطة -
0 313
cyrine abdel nour rrrrr

بعد نشرالممثل السوري ​مكسيم خليل​ مقطع فيديو له هنأ فيه زوجته بعيد ميلادها على طريقته الخاصة وبعفوية، أثناء تواجدهما معاً في السيارة التي يقودها، حيث شغل أغنية :أنتيكا” وغناها بصوته معايداً زوجته ​سوسن أرشيد​، كانت الفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​ أولى المهنئات من بين المعلقين على الفيديو، وكتبت :”سوس حبيبتي كل سنة وانتي بخير وسعادة يا رب”.

 

View this post on Instagram
f4f4f4; border-bottom: 2px solid transparent; transform: translateX(16px) translateY(-4px) rotate(30deg);">
F4F4F4; border-right: 8px solid transparent; transform: translateY(16px);">
F4F4F4; border-left: 8px solid transparent; transform: translateY(-4px) translateX(8px);">

 

سوسي حبيبي كل عام وانتي بخير.. نشالله العمر كله فرح و سعادة وصحة ونجاح ومكسيم 😂.. 🎉HAPPY BIRTHDAY 🎂 @sawsan_arsheed #happybirthday #wish #you #happiness #healthiness #success #hope #peace #love #family #friends #wonderful #amazing #life #❤️🙏🏻😘

A post shared by Maxim Khalil (@maximkhalil1) on


إشارة إلى ان مكسيم خليل يحرص على علاقة مميزة مع زوجته ملؤها الحب والتقدير ويتبادلان الدعم ويظهران محبتهما لبعضهما البعض في العلن وعلى مواقع التواصل.

إشارة إلى أن سوسن أرشيد ممثلة سورية من أم روسية وقد بدأت حياتها العملية في سن مبكر عندما كانت طالبة في المعهد العالي للفنون المسرحية من خلال بطولة في الفيلم القصير ” عن الحب”، ثم توالت عليها العروض إلى أن زادت شهرتها، ومن بين أبرز أعمالها مسلسل ملح الحياة، وجوه وأماكن، سرايا عابدين وغيرها الكثير.

بواسطة -
0 424
BBC presenter Rachael Bland announces she has only days to live following cancer diagnosis

ودعت مذيعة بريطانية أصدقاءها وجمهورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أخبرها الأطباء بأنها ستعيش لأيام معدودة، بسبب إصابتها بمرض السرطان.
وقالت راشيل بلاند (40 عاما)، المذيعة في راديو “بي بي سي 5″، في تغريدة لها على “تويتر”: “أخشى يا أصدقائي أن الوقت قد حان لقد أخبرت بأنني سأعيش لأيام معدودة فقط، أشكركم جميعا على مساندتكم وتعاطفكم معي خلال هذه الفترة”.

وأضافت: “وداعا يا أصدقائي، قد لا أستطيع أن أصل إلى جميع رسائلكم، لكنني سأبذل ما بوسعي لقراءتها مرة ثانية وداعا”.
وأصيبت راشيل بسرطان الثدي عام 2016، وتم استئصال الجزء المصاب، ثم خضعت لعلاج كيميائي العام الماضي، وأجريت لها جراحة بالغدد اللمفاوية، إلا أن الفحوصات أظهرت أن السرطان ظل منتشرا بجسدها.