أعلن الدكتور ” خالد أمين ” عضو مجلس نقابة الأطباء المصرية عن قرار النقابة بفتح تحقيق في واقعة وفاة الإعلامي ” وائل الإبراشي ” وذلك بعدما أكدت زوجته أنه توفي نتيجة تعرضه لخطأ طبي .

فقال خالد أمين أن التحقيق من جانب النقابة في وفاة الإعلامي وائل الإبراشي سيتم في حضور المستشار القانوني لكشف الحقيقة وبيان مدى تسبب خطأ طبي ارتكبه الطبيب الذي أشرف على علاجه أثناء العزل المنزلي من عدمه .

فيما صرح الأمين العام لنقابة الأطباء الدكتور ” أيمن سالم ” بأن الطبيب المعالج لوائل الإبراشي قد تواصل مع النقابة العامة للأطباء وأكد صحة موقفه وأبدى استعداده على تقديمه لكافة التفاصيل التي تبرئ ساحته من ارتكاب أخطاء طبية خلال علاجه الإعلامي .

وأضاف سالم وأضاف أن النقابة قررت البدء في تلقى كافة الشكاوى المتُعلقة بوفاة الإعلامي الراحل وبدء التحقيق في الأمر .

وعلى الجانب الآخر سيتقدم محامى أرملة وائل الإبراشى بشكوى للنقابة بشكل رسمي بشأن ملابسات الوفاة ثم تبدأ النقابة بعدها في إتخاذ إجراءاتها النقابية للتحقيق في الأمر بالكامل .

وكانت السيدة ” سحر الإبراشي ” قد أشارت في تصريحات لها إلى أن أحد الأطباء تسبب في تدهور حالة زوجها الصحية خلال خضوعه للعزل المنزلي وذلك بإتباعه لبروتوكول علاجي لا يتناسب مع حالته مما أدى إلى تأثر رئتيه بشكل كبير .

كما اتهم الكاتب ” خالد منتصر ” طبيبًا ذكر الحرف الأول من إسمه (ش) بالتسبب في تدهور الحالة الصحية للإعلامي الراحل وائل الإبراشي في الأيام الأولى لإصابته بفيروس كورونا واصفا ما حدث بالجريمة الطبية مكتملة الأركان .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *