>

عبر الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، عن حبه للأكراد مبررا سبب ذلك ليس لأنهم أكراد بل لأن “الله خلقكم” على حد تعبيره، لافتا إلى أنه ليس ديكتاتوريا، وأنه لو كان كذلك لما تجرأ أحد على سبه.

ونقلت وكالة أنباء الاناضول التركية شبه الرسمية على لسان أردوغان قوله إن المعارضة تتهمه بالديكتاتورية، وتوجه له الشتائم في الصحف والقنوات التلفزيونية ومختلف وسائل حيث قال: “لو كنت ديكتاتورًا فهل يتجرأون على سبابي، لا يمكن لكم القيام بذلك في بلد ديكتاتوري، يقضون عليك في الحال.”

وحول الأكراد قال أردوغان: “أوجه حديثًا إلى إخواني الأكراد في جنوب شرقي الأناضول، إنهم لا يحبونكم (حزب الشعوب الديمقراطي)، يستغلونكم من أجل مصالحهم الشخصية، أما نحن فنحبكم في الله، ليس لأنكم أكرادًا بل لأن الله هو الذي خلقكم.”



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. سبحان الله نزل عليك الحب الالهى فى إسبوع الانتخابات يا منافق ؟
    خلاص يا عمى ورينا حبك للاكراد وطلع الناس إللى بالسجن وعط الاكراد حقوقهم كامله حتى نعرف حقيقة حبك !!
    أكراد ( العراق سوريا تركيا إيران ) كلهم مضطهدين من حكومات تلك الدول ؟ والغريب والمضحك أن أكراد إيران أقلهم إضطهادا !! فلهم الحق فى كل شىء حتى الوصول للبرلمان ؟
    ويمنع ترشحهم للرئاسه كما يمنع عليهم تعليم لغتهم فى المدارس !
    بس الاكراد أيضا مو هينين لان أطماعهم كبيره جدا تفوق أطماع الصهاينه ؟

  2. هو انت رئيس جمهوريه ولا رئيس حكومة ولا خطيب مسجد ؟؟؟!!! يتاجر بالدين عيني عينك ! لان ما صار الا القليل وراح يشهر افلاسه ولهذا فالدين اسهل وسيله ليكسب الوقت وللتلاعب بعقول الخرفان . هالكلام مابيمشي علينا يا سيد اردوغان حافظينك ولو . قال الله خلقهم قال ههههههه .

  3. شنو هذا التصريح الذي لا يمشي حتى على الأطفال
    لاء و يخاطب اكراد تركيا اللي راسهم مثل الحجر هههه
    اثبت لنا صدق هذا الكلام و اطلق صراح المعتقلين السياسيين وعلى رأسم الزعيم اوجلان !!!
    ============================================
    حبيتي وان اشلونج بتمنى تكوني بخير و سلامة
    وكل عام و انتي بألف خير

  4. ههههه نحبكم في الله كأنه جاي من عصر الخلفاء الراشدين و لأنه الله خلقنا خخخخخ و المعلق يقول الاكراد مو هينين اطماعهم تفوق اطماع اسرائيل اكثرية العرب خايفين من الاكراد اكثر من اسرائيل

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *