>

دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس المجتمع الدولي إلى ضرورة محاسبة نظام الأسد على جرائمه بحق الشعب السوري.

ووصف سياسة نظام الأسد بالسلوك الهمجي واللاإنساني معتبرا إياه بمثابة اعتداء على القيم الأساسية للمجتمع الدولي.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها أمس الثلاثاء، في الأمم المتحدة في نيويورك، خلال جلسة الجمعية العامة لحفظ السلام.

وحذّر هايكو ماس من مغبة غض الطرْف عن جرائم النظام، مشددا على أنه لا يمكن أن تمر انتهاكات القانون الإنساني الدولي الأساسي دون عقاب.

الوزير الألماني أشار إلى أنه يجب السعيُ إلى الحوار بدلاً من المواجهة العسكرية في سوريا.

وأضاف ماس أن “الانتهاكات بحق القانون الدولي الإنساني والأساسي يجب ألا تمر بدون عقاب، ويجب محاسبة المسؤولين”.

وكانت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، شنت ضربة صاروخية ضد منشآت في سوريا كرد انتقامي على استخدام النظام السوري لأسلحة كيمياوية في هجوم وقع على مدينة دوما في الغوطة الشرقية.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    تحياتي للجميع…

    صح النوم يا ألمانيا!!!!

  2. كثر خير المانيا والدول الغربيه الي ما نست الشعب السوري وما زالت تُطالب بحساب قاتلهم , العتب على الربع الي ورطو شعب سوريا وقالولهم الى اللقاء

  3. لو كانت مشكلة سوريا بسبب بشار الاسد
    لكان أنتهت مشكلة اليمن بموت على الصالح
    والعراق بموت صدام حسين
    ومشكلة ليبيا بموت القذافى
    اذن هدفهم أسقاط أوطان وليس حكام.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *