>

قرر المستشار فاروق سلطان، رئيس اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية، مد فترة التصويت للناخبين داخل اللجان الفرعية لمدة ساعة، بحيث يكون إغلاقها في الساعة التاسعة مساء بتوقيت القاهرة، وذلك نظراً لكثافة عدد الناخبين المشاركين في عمليات الاقتراع.

واحتشد آلاف المصريين، اليوم الأربعاء، أمام مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في مختلف أنحاء الجمهورية لاختيار رئيس للجمهورية الثانية في حدث تاريخي غير مسبوق في الحياة السياسية المصرية.

وفي وقت لاحق، أكد رئيس اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات الرئاسية أنه تمت زيادة عدد الموظفين باللجان الانتخابية من القضاء والنيابة، بالإضافة إلى المدرسين، بجانب عدد 7 من المعاونين الإداريين، وذلك لإتمام إجراءات العملية الانتخابية.

وأشار سلطان إلى أن القانون نظّم عملية إعلان النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية، لأن اللجنة العليا هي المختص الوحيد بذلك دون غيرها، مضيفاً أن ذلك سابق لأوانه، ولم يتم اتخاذ الإجراءات الخاصة بذلك.

وعن إمكانية تصويت المحبوسين احتياطياً في بعض القضايا، أكد سلطان أنه في حال تلقيه أي طلبات برغبة المحبوسين بالمشاركة في عملية التصويت ستتم الموافقة عليها، طالما أن الحالة الأمنية تسمح بنقلهم إلى مقراتهم الانتخابية.

وشدّد رئيس اللجنة الرئاسية على عدم صدور قانون ينصّ على استبعاد أي من المرشحين في حال ارتكابه أي مخالفة، ولكن ذلك من اختصاص المحكمة إذا أثبتت تلك المخالفات.

وتفقد المشير محمد حسين طنطاوي، رئس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، اللجان الانتخابية بمدرسة القبة الخديوية ولجان مدارس الجمالية بالقاهرة، رافقه خلالها اللواء سيف الإسلام عبدالباري نائب المحافظ للمنطقة الغربية.

ومن ناحية أخرى، أدلى الدكتور عبدالقوي خليفة، محافظ القاهرة، بصوته في أول انتخابات رئاسية، حيث توجه اليوم الأربعاء إلى مدرسة أم كلثوم التجريبية بشارع متحف المطرية بحي عين شمس بالقاهرة للإدلاء بصوته في الانتخابات.

وأكد خليفة أن اللجنة تتولى التنسيق مع الأمن واللجنة العليا للانتخابات الرئاسية للتغلب على أي معوقات تعترض سير الانتخابات، وأنه تم ربطها بغرفة العمليات المركزية بوزارة التنمية المحلية.

وأشار محافظ القاهرة إلى أنه جارٍ متابعة سير الانتخابات الرئاسية بكافة المقار الانتخابية على مستوى القاهرة من خلال غرفة عمليات مركزية تعمل على مدار 24 ساعة، برئاسة اللواء عادل طه سكرتير عام المحافظة، لتلقي أي بلاغات خاصة بالانتخابات والتحقق منها وإخطار الجهات المعنية لاتخاذ اللازم.

وقد فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في تمام الثامنة صباحاً بتوقيت مصر أمام نحو 51 مليون مصري لاختيار رئيسهم الجديد، فيما تأخر فتح لجان الاقتراع في مركز الحوامدية بمحافظة الجيزة، بسبب تأخر وصول مشرفي اللجان.

وشهدت معظم مراكز الاقتراع إقبالاً كثيفاً من قبل الناخبين في محافظة القاهرة، وتحديداً مراكز مصر الجديدة ومدينة نصر، حيث امتدت الطوابير أمام اللجان لمسافات طويلة.

كما شهد كل من محافظة دمياط والشرقية إقبالاً كثيفاً ومشاركة نسائية واسعة النطاق.

وكان مراسل “العربية” أكد أن المواطنين الراغبين في التعبير عن رأيهم اصطفوا أمام اللجان الانتخابية قبل فتح أبوابها، فيما انتشر أفراد القوات المسلحة، لتأمين العملية الانتخابية، في الوقت الذي تستعد فيه منظمات المجتمع المدني لرصد ما قد يشوب الانتخابات من تجاوزات أو عوائق تحول دون إمكانية إدلاء الناخبين بأصواتهم، فيما بدأت غرف عمليات نادي القضاة عملها، لمتابعة فتح باب التصويت في كافة لجان الجمهورية.

ويتوزع الناخبون الذين لهم حق الانتخاب والبالغ عددهم 50 مليوناً و524 ألفاً و993 ناخباً، على 13 ألفاً و99 لجنة اقتراع فرعية، في الوقت الذي اعتمدت فيه لجنة الانتخابات الرئاسية مبدأ قاض لكل صندوق انتخابي، فيما يبلغ عدد اللجان الانتخابية العامة (المشرفة على لجان الاقتراع) 351 لجنة، ويبلغ إجمالي المراكز الانتخابية 9339 مركزاً.

ويشارك في الإشراف على العملية الانتخابية 14 ألفاً و509 قضاة من مختلف الهيئات القضائية، من بينهم حوالي 1200 قاضية من هيئتي قضايا الدولة والنيابة الإدارية.

ومن المقرر أن يتم فرز أصوات الناخبين داخل اللجان الفرعية بمعرفة القضاة وأمناء اللجان في ختام اليوم الثاني للاقتراع، الخميس، بعد غلق باب التصويت في الانتخابات، وذلك وسط حضور من جانب ممثلي منظمات المجتمع المدني ومندوبي الصحافة ووسائل الإعلام ومندوبي المرشحين.
ومن جانبه، أشار السفير الدكتور محمد إبراهيم شاكر رئيس المجلس المصري للشؤون الخارجية، إلى إنها أول انتخابات رئاسية تنافسية بهذا الحجم بين 13 مرشحاً بعد استبعاد آخرين على اختلاف توجهاتهم بعد أن كانت الانتخابات منذ إعلان النظام الجمهوري في مصر عام 1952 تقتصر على مرشح واحد يستفتى عليه الشعب في اقتراع مباشر عدا انتخابات 2005.

وقد ساهم في توفير وتقرير هذا الحدث التاريخي ثورة 25 يناير 2011 وسط اهتمام عالمي واسع النطاق، حيث ينظر لمصر على أنها دولة مركزية هامة في منطقة الشرق الأوسط.

ويعود تاريخ الانتخابات في مصر إلى عام 1956 بعد إلغاء الملكية عندما تم انتخاب الرئيس جمال عبدالناصر كثاني رئيس للجمهورية في 23 يوليو 1956، وأول رئيس فعلي له سلطات بعد أن تم تعيين اللواء محمد نجيب كأول رئيس لمصر بعد ثورة 23 يوليو عام 1952، ومنذ ذلك الحين اتبعت مصر نظام الاستفتاء لاختيار رئيس الجمهورية من شخص واحد مرشح كان في الغالب هو الرئيس.

ويقوم هذا النظام على ترشيح عدد من أعضاء التنظيم السياسي الواحد في ذلك الوقت (الاتحاد القومي ثم الاتحاد الاشتراكي)، داخل البرلمان لشخص واحد، باعتباره مرشحا لرئاسة الجمهورية، يجري التصويت عليه داخل البرلمان بالموافقة، ثم يجري استفتاء شعبي عليه.

ومنذ بدء هذا النظام الاستفتائي لاختيار الرئيس عام 1952، جرت تسعة استفتاءات رئاسية، حكم فيها مصر فعليا 3 رؤساء فقط، هم: جمال عبدالناصر الذي جرى في عهده ثلاثة استفتاءات، وأنور السادات (استفتاءان)، وحسني مبارك (4 استفتاءات).

وبعد تعديل المادة 76 من الدستور المصري في (فبراير) 2005، وإقرار قانون جديد لانتخابات رئاسة الجمهورية في مصر ألغى الاستفتاء على شخص المرشح الواحد، وتم تغيير طريقة انتخاب رئيس الدولة من “الاستفتاء” إلى “الانتخاب الحر التعددي” بين أكثر من مرشح، ودخلت مصرفي مصاف الدول العربية التي يجري فيها انتخاب رئيس الدولة بالانتخاب الحر بين أكثر من مرشح.

يذكر أن هناك 7 دول عربية من أصل 22 دولة تتبع نظام الانتخاب المباشر لرئيس الجمهورية بين أكثر من مرشح



شارك برأيك

‫35 تعليق

  1. يا رب الدكتور أبو الفتوح يكسب و الفتره الانتقاليه تخلص و العسكري يسلم السلطه و نفوق بقي عشان نصلح حال البلد

    1. كان ممكن ينجح لو الناس اللى محتارة بينه وبين صباحى اخترته هو
      الاخوان والله العظيم شغالين يقولوا شكرا حمدين عشان هو اللى خلى مرسى فى المقدمه نظرا لتفتت الاصوات

  2. فيه دلوقتى خبر منيل بستين الف نيله قاله عمرو الليثى ع المحور بس مش عارفه عرف ازاى
    اليوم الاول تقدم مرشح(ذو خلفيه اسلاميه) ومرشح اخر (محسوب ع النظام السابق)
    فى انتظار طبعا اليوم التانى
    يبقى مرسى وموسى
    او مرسى وشفيق
    والله مانازله جولة الاعاده لو حترسى على كده
    امرين احلاهما مر علقم

  3. اخواني واخواتي
    اليوم الخبر بفلوس بكره ببلاش
    وعسى ان تكره شيئا فهو خيرا لكم
    فقط استطيع ان اقول الله ينصر اهل مصر الطيبين

      1. لما قريت العنوان الموضوع عرفت اني حلاقيكي هنا يا شيرين هههههه ازيك و ازاي اخبار الانتخابات

  4. لا يا شيرين كل دي مجرد تكهنات
    في ناس عايزين يحبطوا الناس من أولها
    أنتي بس شجعي الناس اللي حواليكي و عرفيهم مميزات دكتور أبو الفتوح
    و الله الموفق

  5. شرين اختي والله مصر في قلوب كل العرب نصر مصر وامانها للامه كلها لهذا هي شريان لحيات الامه العربيه

  6. يعني بغض النظر عن الفائز ولكن المهم انه لاول مره احس الناخب بحرية الانتخاب فيختار مرشحه بكل حريه وفعلا شعرنا بالفخر عندما راينا محافظ الاسكندريه يقف بالدور
    فهنيئا لمن حظي بثقة هذا الشعب كان من كان لانه سيكون من اختيار الشعب لانه حسب المراقبين لم يكن هناك حالات تجاوزات الا في مجال الدعايه وذللك ليس بالمشكله فلا يوجد بلد في العالم يلتزم فيها المرشحون بالمده الزمنيه للحمله الدعائيه
    فعلا جيش مصر جيش وطني حريص على ابناء بلده

  7. كل من لن ينتخب الرئيس الذي سوف يطبق الشريعة الاسلامية .
    فسوف يكون من الذين صدوا عن سبيل الله وتطبيق شرعه في الارض
    امامنا فرصة لن تتعوض

    كفانا ذل وهوان وسنوات طويلة مع رؤساء فاسدة جعل العالم يأخذ انطباع سئ عن مصر الرقصات والنصب والفلهوة والنفاق
    كل ذلك لإننا لم نلتجأ الى تطبيق شرع الله والقانون السماوي
    والأعتماد في أحكامنا على القانون الفرنسي فأذداد السرقة والانحلال والدعارة والفقر

    والله وأقسم برب السموات والأرض …سوف تحاسبون على خيانتكم للأمانة بالوقوف مع المرشح الاسلامي

    1. !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
      اتفضلواااااا اهى دى العقليات بتاعتهم، لا حول ولا قوة الا بالله.
      لاحظوا معايا وافتكرونى لو غبت فى يوم عن نورت تعليقات سراج، هاتزداد حدة وعنف مع مرور الوقت، وبمجرد ما يتمكنوا هاتلاقى وجه اخر له وجهه الحقيقى هايبان وكلنا هانبقى كفرة.
      سراج بحاول استفزه بقالى فترة علشان يفقد اعصابه ويظهر وجهه الحقيقى، لكنه استوعب الدرس، لكن لو فاز مرسى شوفوا تعليقاته، وشوفوا ردود افعاله لو اتمكنوا بجد.

  8. تصحيح
    عدم انتخابكم للمرشح الاسلامي هي خيانة للأمانة … وعدم اقتناعكم أن شرع الله هو الأصلح لعبيد الله

    1. سراج يعنى ايه كلمة اسلامى دى؟؟؟ ده مذهب جديد ولا حاجة؟
      ولا تقصد بيه نفى صفة الاسلام عنا وعن باقى المرشحين فيما عدا مرسيك؟؟؟

      1. فاتي يمكن قصده جماعة البلكيمي اللي سمعت ان انفه صار و لا انف هيفاء وهبي

        1. ممكن يا مونيا، اعتقد ان اللى زيه اهل للثقة 🙂
          مساء الخير يا جميل

  9. يا فاتي متزعليش نفسك كل واحد يكتب اللي هوه عايزه
    اسمعي كل الأراء و شوفي اللي يناسبك و انتخبيه

    1. مش زعلانة، لكن بحب بس انبه على عقليات البعض وطريقة تفكيرهم.
      اذا كان شيوخ الازهر نفسهم ماقالوش اللى هو بيقوله ده، يبقى ليه المزايدات على دينا واسلامنا؟

  10. يافاتي انا أعطي النصيحة … وأقسم بالله لمحبتي لكم
    ولكي ان تقبليها أو ترفضيها ..
    .
    المرشح الأسلامي هو من سوف يطبق الشريعة الاسلاميه لإننا دولة اسلاميه فلماذا نحتكم الى القانون الفرنسي ولا نلجأ الى قانون أحكم الحاكمين

    1. وهو ده اسلوب نصيحة يا سراج؟؟؟
      ده انت افتيت اننا خائنين للامانة بشكل صريح… يعنى لا نصيحة ولا شئ دى فتوى من الفتاوى اللى بنسمعها على طول منكم.
      وبعدين لو كانت نصيحة تكون بالطريقة دى؟؟؟
      خاليت صفة الاسلام حكر على مرشحكم، واقسمت بالله اننا سنحاسب على خيانتنا للامانة واننا غير مقتنعين بشرع الله؟
      لا حول ولا قوة الا بالله.

  11. السلام عليكم جميعا كلكم
    الظاهر ان فاتي وشيري مش مبسوطين عوضكم على الله
    ممكن اعرف متى من المتوقع الاعلان عن النتائج

    1. لا لسه يا حياتى فيه انبساط النكد لسه ما جاش.
      المفروض النتائج هاتظهر يوم 27 او 28.
      ولو فيه اعادة هاتكون بعد شهر تقريباً… مساء الخير.

      1. مساء النور
        كل الوقت ده كثير يعني هانستنى كمان وجولة اخرى
        معليش بالتوفيق ان شاء الله للاصلح والاحسن

  12. سمعت الآن في قناة النهار عن أحد ممثلي حملة عمرو موسى ان مرسي متقدم ب 31% ثم عمرو موسى بأظن قال 17% ثم أبو الفتوح ب 12% ثم حمدين صباحي ب 11%

  13. يا ( حياتي ) ده لسه فاضل بكره يوم اقتراع كامل و بعدين كل اللي بيتقال مجرد تكهنات
    و انا مستبشر خير ان شاء الله المهم روحي انتخبي عشان صوتك هيفرق كتير
    النتيجه يوم 29 تقريبا

  14. أمين
    يا رب النتيجه متبقاش كده دي محبطه بالنسبه ليا أوي
    بس أيا كان الفائز أكيد لازم احترم ارادة الشعب

  15. لم أرى في حياتي هذا الكم من الهجوم على الإخوان المسلمين في كل مكان في الاعلام الزائف المضلل
    ما أن تجلس وتستمع الى أي قناة فضائية مصرية نجد هجوم قاسي وجميع المنافقين يتباروا ويبرزوا مواهبهم في كيفية تشويه صورة هؤلاء الأنقياء إخواتنا المسلمين وحزب الحرية والعدالة

    وهذا يدل على إنهم هم اصحاب الحق ..لإن دائما نجد تكاتف وتكاثر الباطل على الحق

    .
    والله يا أخواني أخشى أن تندموا على وقوفكم الغير مفهوم على الاخوان المسلمين

    هل حكمونا من قبل حتى نخاف منهم لهذه الدرجة
    اكثر من ثمانون عاما ..صمود وتحمل أمام القهر والأضطهاد والسجون …لإن الله معهم والإيمان يملأ قلوبهم فأطمئنوا ……

    الآ هل بلغت اللهم فأشهد ..وأجعل كلامي حجة ودليل على كل من قراه ثم استهان به ولم يجعل شرع الله هو الأعلى …..ووقف ضد المرشح الذي اعلن بتطبيقة للشريعة الاسلاميه

  16. الى كل اخواني وأخواتي في مصر الحبيبه الغاليه مصر أمانه عندكم

  17. الشعب المصري هو من سيختار رئيسه القادم بدمقراطيه وشفافيه تامه وعلى الشعب المصري ان يعطي الرئيس القادم الفرصه الكافيه من الوقت وأن لا يُحدد وقت زمني ليُصلح ما تم أفساده على مدار عشرات السنين سواء الرئيس كان من الأخوان أو عمر موسى أو شفيق , المهم أن يكون يُريد الأصلاح وخلق فرص عمل لأكبر فئه من الخريجين والعمال وعامة الشعب المصري , نتمنى لأخواننا بمصر هنات البال والعيش الكريم ببلد الأمن والامان

  18. {أســ ع ـد الله صـبـآاحـكـمـ}–معطــــــر بـــذكـــر الرحمــــن

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *