>

أظهر فيديو تم بثه على شبكة الإنترنت قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي باعتقال أم فلسطينية وطفلتها البالغة من العمر 18 شهراً، وذلك في منطقة فلسطينية تدعى “أم العرايس” جنوب مدينة الخليل في الضفة الغربية.

ويظهر خلال الفيديو أن قوات الاحتلال قامت في البداية باعتقال زوج الأم الفلسطينية، والتي تدعى “ريما”، وذلك لمحاولته زراعة أرضه في المنطقة المذكورة.

وتبدو إحدى المجندات الإسرائيليات وهي تتحدث إلى الأم التي رفضت بدورها الانصياع لها، وطالبتها مع عدد من الجنود بالابتعاد عنها، وبعد ذلك قامت المجندة باعتقال ريما وطفلتها قمر، التي لا يتعدى عمرها 18 شهراً.

وتطارد إسرائيل سكان الخرب الفلسطينية الواقعة جنوب مدينة الخليل وتسعى لمنعهم من الزراعة أو البناء في تلك المناطق، التي تعتبرها “مناطق عسكرية مغلقة”.

وكانت إسرائيل هدمت العديد من المنازل والمنشآت لسكان تلك الخرب، فيما أخطرت مؤخراً سكان 8 خرب بهدمها بالكامل وطردهم من أرضهم بداعي أن الأراضي التي يقيمون فيها “تابعة للدولة”.

وتستخدم إسرائيل الأراضي الواقعة جنوب مدينة الخليل بالضفة الغربية للتدريبات العسكرية التي تقول إن تضاريسها تشبه تضاريس مناطق جنوب لبنان.

وقال الناشط، الذي قام بتحميل الفيديو على شبكة الإنترنت إن الأم وطفلتها تم اقتيادهما إلى مركز شرطة تابع للاحتلال الإسرائيلي في الخليل، موضحاً أن ضباط الشرطة في ذلك المركز أصروا على أن تقضي الأم مع طفلتها ليلة كاملة في الحجز.



شارك برأيك

تعليقان

  1. ومازال الجهاديين المزعومين يدعون الدفاع عن الاسلام والشعوب المقهورة …………الجزائر

    1. يا كمال أسرائيل بالنسبه للعرب خطوط حمراء لا يحق لها ألا الرفض والشجب والتنديد , تحياتي يا صديقي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *