>

غادرت مطار القاهرة اليوم السبت أول رحلة طيران بين القاهرة وطهران منذ الثورة الإسلامية الإيرانية قبل 34 عاما في بداية تدشين خط طيران بين مصر وإيران لنقل السياح الإيرانيين إلى مصر.
وقالت مصادر مسؤولة بمطار القاهرة لوكالة الأنباء الالمانية، إن طائرة تابعة لشركة “إير ممفيس” توجهت في رحلة برقم 8000 إلى طهران، وعلى متنها ثمانية ركاب إيرانيين بينهم دبلوماسيان”.
ومن المحتمل أن تنظم الشركة رحلات بين المدن الإيرانية والمطارات الإقليمية في جنوب مصر طبقا للاتفاق الذي تم توقيعه خلال زيارة هشام زعزوع وزير السياحة المصري التي قام بها مؤخرا لطهران.


وكان متظاهرون ينتمون لقوى إسلامية مختلفة، قد منعوا القائم بأعمال السفارة الإيرانية محبتي أماني في القاهرة من دخول جامعة الأزهر للمشاركة في مؤتمر صوفي للاحتفال بمولد السيدة عائشة.
وردد المحتجون، الذين حاصروا الجامعة، هتافات مناهضة للرئيس محمد مرسي، وجماعة الإخوان المسلمين، ورفعوا رايات سوداء كتب عليها “نرفض تواجد الشيعة الإيرانيين على أرض مصر، “لا للسياحة الإيرانية في مصر”.
وأطلق المتظاهرون أمام جامعة الأزهر الشماريخ والألعاب النارية ابتهاجا بإلغاء الاحتفال وتعبيرا عن نصرهم في وقفتهم الاحتجاجية، كما نددوا بتوطيد العلاقات بين مصر وإيران.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. یا جماعة شر نحن ایضا لانرید ان نراکم فی بلدنا انتم مثل الفیروس تخربون بلدنا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *