>

(CNN)– تجددت الاشتباكات الطلابية في مدينة الإسكندرية الثلاثاء، في الوقت الذي أعلنت فيه جامعة الأزهر عن إحالة عدد من الطلاب، من أنصار جماعة “الإخوان المسلمين”، إلى “مجلس تأديب”، على خلفية أحداث العنف التي شهدتها الجامعة مؤخراً.

وذكر تلفزيون “النيل”، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، في نبأ عاجل ظهر الثلاثاء، أن قوات الأمن تمكنت من السيطرة على اشتباكات بالأيدي بين طلاب جماعة الإخوان وآخرين، اندلعت في كلية التكنولوجيا، بالمدينة الساحلية، دون أن ترد على الفور تقارير عن سقوط ضحايا.

إلى ذلك، نقل موقع “أخبار مصر” عن نائب رئيس جامعة الأزهر، الدكتور أحمد حسني، أن شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، قرر إحالة “طلاب الإخوان” في الجامعة، إلى “مجلس تأديب”، في ختام اجتماعه مع أساتذة الجامعة، في وقت سابق، بمقر جامعة الأزهر.

كما أخلى حسني مسؤولية الجامعة عن تحمل ما حدث للطلاب، الذين قاموا بقطع طريق “النصر”، أثناء محاولتهم الدخول إلى ميدان “رابعة العدوية” الاثنين، بعد قيام قوات الأمن باستخدام قنابل الغاز لتفريقهم، مؤكداً مسؤولية إدارة الجامعة عن حماية الطلاب داخل أسوار الجامعة.

في الوقت نفسه، جدد وزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة، ووكيل الأزهر، الدكتور عباس شومان، تأكيدهما أن خروج المظاهرات الجامعية عن “حدود التعبير عن الرأي في سلمية تامة، إلى محاولات تعطيل الدراسة.. يتنافى مع القيم الإسلامية والوطنية.”

وبدأ الهدوء يعود إلى محيط جامعة الأزهر، اعتباراً من صباح الثلاثاء، بعد نحو عشرة أيام من الاحتجاجات المتواصلة، من قبل أنصار جماعة الإخوان، كما انتظمت الحركة المرورية في طريق النصر، والشوارع المحيطة بالجامعة.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. قال “جين وركر” رئيس اللجنة الفرعية بالكونغرس الأمريكي، إن الإسلام الراديكالى انتهى، موجها الشكر للفريق أول عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع للإطاحة بالإسلام الراديكالي وتغيير المنطقة بعد رحيل الإخوان، منتقدا وقف المساعدات العسكرية لمصر.

    وأضاف، وركز خلال جلسة استماع حول الأوضاع المصرية،أن مستقبل مصر مهم جدا لمستقبل المنطقة، مضيفاً أننا نواجه التهديد الخاص بالديكتاتورية الإسلامية الراديكالية، والتى تؤثر علينا فى أننا لا نشعر بالأمان إذا كانت مصر لم تحقق النتائج المرجوة.

    وأشار رئيس اللجنة الفرعية بالكونغرس إلى أن أمريكا تدرك أن هناك انتخابات قد أجريت أدت إلى الوصول للحكم الديكتاتورى، وتم تقويض الأهداف الديمقراطية من قبل مرسى، الذى وصل للسلطة عبر الانتخابات وكان يحاول تدمير التوجه للديمقراطية

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    فلسطنيون سوريا معناة لاتنتهي …
    يحزنني زوجه في 26من العمر وام لتوئمين صغرين في ثانية من العمر هربو من القتل والدمار والاعتقالات و السجون ليعتقلو في مصر في منطقة البحير مع الشخاص كانو يتمنون مثل هذه الام حياة كريمة امنة لاطفالهم ولكن وللاسف ما وجدوه هو المرض والغرق والتعب في السجون المصريه حولنا مناشدة السفرات السويدية والالمانية وهيئى الامم المتحدة لنظر في حالتها وحالت من معها ونحن الان نناشد حقوف الطفل والانسان للنظر في اوضاع هؤلاء المساكين الموجدين في السجون المصرية وننشدهم ونناشد جمعيات الانسانية والنوايا الحسنة للنظر في موضوع فلسطنون سوريا فقد حصرو في مخيم اليرموك ليموت من الجوع و الذين فرو الى مصر اما ذلتهم المعيشة وفقر الحال او خاطرو بانفسم ليلقو بنفسهم في البحر اما ليموتو وهؤلاء عليهم الرحمة فهم شهداء ماتو غرقا او ليسجنو في السجون المصريه ليموتو من الامراض والاوبئة … و اني اناشد اصحاب الضمائر الحية ومن بقية لديهم القليل من الدين فهم حتى لم يحترمو حرمة المرءة على الرجل فحتى انهم وضعوهم مع بعضهم لذالك اناشد شيوخ المسلمين عامه و شيوخ مصر خاصة للتدخل لحل مشكلة الفلسطنيون السوريون المو جدين في السجون المصرية.
    وترحيلهم إلى سورية allaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaakba.

  3. بالرغم من تعاطفي مع مؤيدي الاخوان لكن دام ان الوضع استقر ف البلد ليش المظاهرات والفوضى اللي لا رح تقدم ولا تأخر ..ليه ماتساهمون في بناء بلدكم وانتشاله مما هو فيه..بلدكم هي مصر وليس مُرسي.. والرئيس بداله ألف..ماله داعي تضيعون ارواحكم هدر عشان انتماءات سياسيه ..الله يصلح الاحوال ويرجع الامن والاستقرار لجميع البلدان العربيه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *