>

اعتقلت الأجهزة الأمنية الأردنية نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين زكي بني ارشيد وتمت احالته إلى مدعي عام محكمة أمن الدولة الذي طلب إحضاره إثر مخالفته للقانون بسبب تصريحات انتقد فيها تحرك الامارات العربية المتحدة لتصنيف الاخوان جماعة ارهابية.

وقالت المصادر إن زكي بن ارشيد اعتقل بعد فترة قصيرة من اجتماع عقد في ساعة متأخرة من الليل لمجلس شورى الجماعة في مقرها في عمان. وأضافت المصادر أنه تم ابلاغها بأن النائب العام لامن الدولة أمر باعتقاله بتهم افساد العلاقات مع دولة صديقة.

وكان بني ارشيد كتب، الأسبوع الفائت، التعليق التالي في صفحته على الفايسبوك:

“حكومة الإمارات هي الراعي الأول للإرهاب وتفتقد لشرعية البقاء او الاستمرار وتنصب نفسها وصياً حصرياً لمصادرة إرادة الشعوب وتشكل اختراقاً لهوية الأمة وتدميراً لمصالحها وتمارس ابشع انواع المراهقة السياسية والمقامرة الفرعونية في كازينو الاجندة الصهيونية.

حيث تقوم القيادة المتنفذة في الامارات بدور الشرطي الاميركي في المنطقة وباقذر الادوار الوظيفية خدمة للمشروع الصهيوني الماسوني وتقف خلف كل اعمال التخريب والتدمير لمشروع الامة وتتآمر على قضايا
الامة وضد حركات التحرر الوطني وتدعم الانقلابات وتتبنى تمويل حركات التجسس والاغتراب فهذه القيادة هي الخلايا السرطانية التي تريد تحويل الوطن العربي الى امارات عبرية تابعة “لإسرائيل”.

ان المبالغة في خدمة المشروع الصهيوني والتمهيد لهدم المسجد الاقصى من خلال بناء مسجد بديل في احد احياء القدس وافساح المجال لبناء الهيكل اليهودي يشكل تهديداً للامن القومي العربي .

وإن الاجندة الاماراتية تتناقض مع اهداف الامة العربية ويجب طردها من مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية
ومنظمة التعاون الاسلامي ووضع حد لاستنزاف الامة وخيراتها.”



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. قال تعالى (لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا),اليهود نعرف جيدا من هم فهم الذين يحتلون فلسطين وهو الذين يعيثون في الارض فسادا , اما المشركون فهم مايسمى الحركات الاسلامية التي أنشأتها اجهزت المخابرات الغربية وعلى رأسهم مايسمى زورا وبهتاناحركة الاخوان المسلمين التي أنشأها جهاز مخابرات العدو البريطاني لتكون عينه التجسسيةفي الوطن العربي ويده التي تزرع بذور الفتنة والانشاق بين العرب ولسانه الذي يتحدث بالباطل ويشوه الاسلام والمسلمين بالكذب والخداع .ان إعتقال الماسوني الصهيوني زكي بني ارشيد بداية لتدمير هذه الحركة المشبوهة على ايدي رجال وابطال الامن العام الاردني والى الامام ووفقكم الله

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *