>

يبدأ نحو 3000 اسير فلسطيني الاحد 24 فبراير/ شباط اضرابا عن الطعام وذلك عقب وفاة فلسطيني يوم السبت في سجن مجدو.
ونقلت صحيفة “يديعوت احرنوت” عن مصلحة السجون الاسرائيلية قولها ان هؤلاء ابلغوها السبت عن البدء بإضراب الأحد ورفضهم استقبال وجبات الطعام.


وأضافت الصحيفة، أن الأسرى الفلسطينيين في سجن مجدو قرعوا أبواب الغرف والزنازين وألقوا بالمواد الموجودة داخل الغرف إلى الممرات باتجاه السجانين، محذرة من تدهور الأوضاع الأمنية مع تصاعد المواجهات في مناطق مختلفة من المناطق الفلسطينية.
من جانبه شدد رئيس الوزراء سلام فياض على ضرورة كشف الأسباب الحقيقية التي أدت إلى مقتل جرادا، معتبرا أنه وفي كل الأحوال، لا يمكن إعفاء اسرائيل من المسؤولية، حيث لا يمكن فصل واقعة الوفاة عن كونها حدثت في ظروف اعتقال، وفي سجون داخل إسرائيل.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *