>

الجزيرة – بدأت قوات الأمن المصرية هجوما لفض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة في القاهرة للمؤيدين لعودة الرئيس المعزول محمد مرسي، فيما أشارت المعلومات إلى مقتل 25 شخصا وأكثر من مائة جريح في ميدان رابعة مع بداية الهجوم الذي سبقه إغلاق المداخل المؤدية للاعتصام.

وقال مراسل الجزيرة في ميدان رابعة العدوية عبد الله الشامي إن إطلاق النار من قبل قوات الأمن التي اقتحمت مكان الاعتصام بشكل مفاجئ صباح اليوم كان عشوائيا، فيما تركزت قنابل الغاز المدمع على منطقة المنصة.

ونقل عن شهود عيان أنباء غير مؤكدة عن وجود قناصين على أسطح البنايات المحيطة بالميدان ولا سيما المؤسسات العسكرية، مشيرا إلى أن إطلاق النار لا يتوقف. كما أشار إلى تحليق طائرتين مروحيتين تابعتين للجيش والداخلية في سماء اعتصام رابعة العدوية.

وقال طبيب من المستشفى الميداني في ميدان النهضة للجزيرة إن قتابل الغاز المدمع سقطت على الميدان من كل الاتجاهات، مشيرا إلى إصابة 150 شخصا بفعل هذه القنابل.

وكانت السلطات المصرية قد سربت أمس معلومات عن أنها قررت تأجيل اقتحام الاعتصامين شهرا على الأقل لفسح المجال أمام فضهما بشكل سلمي.



شارك برأيك

تعليقان

  1. لاحول ولا قوة الا بالله
    افرحي يا إلهام شاهين وغني يا ايناس الدغيدي وطبل يا عمرو اديب وزغردي يا زوجته

  2. هذا ما يريده الخسيسي الطرطور الناس تطالبوا بالحرية والديمقراطية والخسيسي يريدها ديموخرابية وديموفولولية لكم الله يا شعب مصر في ما ابتالكم …..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *