>

انتقد أبو محمد الجولاني, أمير جبهة النصرة السورية, أسلوب تكفير الأفراد والجماعات وقال أن الجبهة تنكر على كل من يغلو في تكفير الأفراد والمجتمعات.

وأضاف في أول ظهور له مع قناة “الجزيرة” التي بثت منها مقتطفات في حصاد اليوم الإخباري، أن الجبهة تعتقد أن المجتمع السوري مجتمع مسلم، وكذلك المصري والتركي… وهكذا، ونحن ننكر على كل من يقول إن هذه المجتمعات الأصل فيها الكفر، بل نشنع على من يقول ذلك”.

وتابع: “لن تتفرد الجبهة في قيادة المجتمع (…) عندما تسقط دمشق ونحرر الشام، ستجتمع لجان شرعية وأهل الحل والعقد وعلماء ومفكرون من الذين ضحوا وشاركوا، والذين لديهم رأي حتى لو كانوا من خارج سورية، وستُعقد مجالس شورى، ثم توضع خطة مناسبة لإدارة البلد، وتكون وفق الشرعية الإسلامية، وينشر فيها العدل ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً”.

وسيُبث اللقاء كاملاً على قناة الجزيرة غداً في تمام الساعة العاشرة وخمس دقائق مساءً.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. وليت نفسك أميرا و تخفي وجهك؟ كيف للناس ان تثق بملثمين لا نعرف أصلهم ولا فصلهم؟
    الناس بواد و أنتم بواد آخر …
    واصلو الحلم .. لا أحد مهتم بتفاهاتكم

  2. هذا عبارة عن كومبارس…. الجزيرة واعلامها الكا ذب بدها تفرجي ان جبهة النصرة ليس ار ها بيية …. بس قديمة ياجزيرة وافلامك مابتمشي إلا للأشخاص الأ غبي ا ء

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *