>

تابعت محكمة جنايات المنيا التي كانت قد أثارت جدلا دوليا واسعا بقرارها إعدام 529 متهما من عناصر الإخوان المسلمين إصدار الأحكام من النوع نفسه، فقضت بإحالة أوراق 683 متهما بالقضية نفسها، بينهم المرشد محمد بديع، إلى المفتي تمهيدا لإبداء الرأي في إعدامهم.
وبحسب ما نقلت “بوابة الأهرام” المصرية الرسمية، فقد أصدرت محكمة جنايات المنيا حكما صدقت بموجبه على إعدام 37 متهما في أحداث مطاي، وخففت حكمها السابق بحق 492 آخرين من الإعدام إلى المؤبد.
كما أمرت بإحالة 683 متهمًا من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، بينهم محمد بديع، مرشد الإخوان المسلمين، إلى المفتي في الأحداث نفسها.
وكانت المحكمة قد أصدرت قرارا في 25 مارس/آذار الماضي بإحالة 529 إلى المفتي، وحددت جلسة الاثنين للنطق بالحكم عليهم، وقد وجهت لجميع المتهمين تهم تتعلق بأحداث عنف وقعت عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بمركز مطاي، وذلك بعد نظر القضية لجلسة واحدة فقط، في حكم غير مسبوق من حيث عدد المحكوم عليهم بالإعدام.
كما تشمل التهم “إطلاق الأعيرة النارية على عدد من المجنى عليهم والاستيلاء على أسلحة الشرطة وسرقتها وحرق مقر مركز الشرطة بالإضافة تكدير السلم العام وترويع الآمنين.”
وقد وقعت أحداث المنيا على خلفية فض اعتصامي “رابعة العدوية” و”ميدان نهضة مصر” في 14 أغسطس/آب الماضي، والتي راح ضحيتها مئات القتلى والجرحى، بينهم عناصر من الأمن.



شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. و ماذا عن دماء الآف المصريين التي سالت في الميادين؟ ألا يوجد من يحاسبهم؟ أليسوا أبناء مصـــــــر؟؟؟
    حسبي الله و نعم الوكيل…
    لقد اغتيل القضاء في مصر!

  2. العدالة المصرية السيسية تحكم على 700 شخص من مناصري
    الرئيس مرسي بالاعدام دفعة واحدة وياضافة 500 التي أعلنت
    سابقا يكون المجموع أكثر من 1200 شخص سيعدم وكانهم
    قطيع من الماشية !!
    القضاء المصري شامخ منذ نبي الله يوسف عندما
    سجنوه ظلما وبهتانا وهم يعرفون أنه بريء .. فلا نستغرب اليوم
    من أحكام الاعدامات بالآلاف للأبرياء..

    حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل
    في كل من يؤيد السيسي بعد كل هذا الظلم والقتل
    وأحكام الاعدام والاعتقالات.
    ﴿ وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ ﴾
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر حسبي الله ونعم الوكيل
    {وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ}

  3. القضاء المصري بقى عار
    حتى لو اعدمتم جماعة الاخوا ن فانتم تعدمون اجسام فانية وﻻكن الفكر لن تيستطبعو اعدامه والدليل على هدا بعد اغتيال الشيخ البنا وغيره بقة جماعته لعدة عقود
    تمكرون ويمكر الله والاه خير الماكرين صدق الله عز وجل

  4. القضاء الشاخخ قضاء إلهام وماما فيفى
    دى الحماقة بعينها الدنيا لن تتوقف بقتل الأبرياء والله موجود لأن محمد بديع ولا مرسى ولا غيرة مش هما كل المصريين
    ها تلاقوا محمد بديع ومرسى موجود فى كل بيت فى مصر فى كل شارع فى كل شاب فى كل مصرى محترم عنده كرامة

  5. قال سلميتنا اقوي من الرصاص
    قتلوا ابنه …
    الشهيد المهندس : عمار محمد بديع .(38 سنة)
    برصاصتين في الرأس والعين
    و حرق منزله في بني سويف من البلطجية
    قبضوا عليه في منزله بدون مقومة او سلاح او اي دفاع …
    حكموا عليه بالاعدام …..
    عندما نتحدث عن القذارة تحدث عن القضاء المصري_ القضاء المصري_أصل القذار
    حسبنا الله ونعم الوكيل
    هؤلاء رجال في زمن قل فيه الرجال
    الله يصبره علي فراق ابنه الله يرحمه رحمه واسعه من عنده ونحتسبه عند الله شهيد
    والله يثبته وينصره علي من عاداه اللهم انزل غضبك على الظالمين والمفسدين. اللهم آمين.

  6. وقال عزوز عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك: “أوكازيون الإعدامات منصوب في المنيا.. من لم يقتلوه برصاصهم سيقتلونه بقضائهم.. عزاؤنا أن الثورة مستمرة لتقطع دابر الثورة المضادة بكل حلفائها ورافدها”.
    وأضاف: “التوسع في أحكام الإعدام يستهدف أنه عندما يتولي السيسي الحكم يكون هناك ما يدفع القوى الموالية للشرعية للتفاوض على قاعدة تخفيف الأحكام.. والإفراج عن البعض.. هيكل عندما يضع سيناريوهات قديمة قدمه”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *