>

في أول رسالة دعم صريحة لمطالب المتظاهرين بمكافحة الفساد في لبنان، قال مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية، الأحد، إن عقود من السياسات الخاطئة دفعت البلاد لحافة الانهيار، قبل أن يعرب عن أمله في أن تدفع المظاهرات السلطات للسير قدما في الإصلاحات.

ونقل موقع “الحرة” عن المسؤول الامريكي قوله إن “عقودمن الخيارات السيئة والفساد دفعت الدولة إلى حافة الانهيار السياسي”

وأعرب عن أمل الخارجية الأميركية في أن “تحفز هذه المظاهرات بيروت على المضي قدماً في النهاية بإصلاح اقتصادي حقيقي”.

وأردف قائلا إن “التزام وتنفيذ إصلاحات ذات مغزى يمكن أن يفتح الأبواب أمام دعم دولي بمليارات الدولارات للبنان. وهدا أمر يعود للبنانيين”.

ونزل اللبنانيون إلى الشوارع منذ الخميس الماضي للاحتجاج على السلطة السياسية التي تدير البلاد ويتهمونها بالفساد، فيما أعلنت الحكومة خطة تحت اسم “ورقة الحريري الاقتصادية” من أجل تهدئة الشارع.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *