>

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن إعدام السعودية للشيخ نمر النمر “يأتي في إطار السياسات الرامية إلى إذكاء الفتنة والفرقة”، فيما قال رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني إن “غرور السعودية يشكل خطأ تاريخيا لها”، على حد تعبيره.

وأعرب ظريف خلال اتصالات هاتفيه أجراها مع عدد من وزراء خارجية دول المنطقة والأمين العالم للأمم المتحدة بان كي مون ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فدريكا موغريني، عن إدانته لإعدام النمر. وقال: “إعدام العالم السعودي المظلوم والشجاع تعد خطوة أخرى على طريق تنفيذ سياسات فتنوية ترمي إلى إذكاء الفرقة ودعم الإرهاب الذي أدمى المنطقة والعالم”، وفق ما نقلته وكالة أنباء “إرنا” الإيرانية.

وأضاف ظريف أن “تداعيات هذه الممارسات تدعم التطرف”، داعيا إلى “ضرورة تعزيز المبادرات الإقليمية والدولية المشتركة لتجنيب الأقليات المذهبية أي ممارسات تحريضية مبنية على التطرف والطائفية”.

من جانبه، قال رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني إن النمر “لم يستخدم سوي اللسان للتعبير عن معارضته السياسية وذلك رغم الفترات الطويلة التي قضاها في سجون السعودية”.

وأضاف أن “غرور السعوديين بسبب أموالهم ونفطهم وأرصدتهم من العملة الصعبة والدعم الأمريكي خطأ تاريخي لتصورهم أنها تجلب لهم الحصانة، مضيفا: “ليس ببعيد أن يخرج الشعب السعودي في احتجاجات شامله رغم رغبة الحكام السلفيين والوهابيين”، وفق ما نقلته وكالة أنباء “فارس” الإيرانية.
وأدان رفسنجاني اقتحام القنصلية والسفارة السعودية في طهران، مؤكدا ضرورة تعاون جميع البلدان الإسلامية لإنهاء الحروب وإراقة الدماء في العالم الإسلامي، وقال إن أي ظاهرة تحتاج إلى حل منطقي ومناسب وإن اقتحام المراكز الدبلوماسية من شأنه تشديد الأزمات الإقليمية.



شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. كلن يرى الناس بعين طبعه .
    لان ايران تعتمد في سياستها على استفزاز دول المنطقه ..فتعتقد انهم ايضا يعتمدون هذه السياسه الاقرب لتصرفات الاطفال ..!
    ولايعلمون ان السعوديه اكثر دوله تترفع عن تفاهات التافهين ..لكنها ان ضربت فتضرب في الصميم .

  2. الزميلة Rootfire : أنت قلت عن السعودية ما يلي : ” خسارة السعودية في شعب كل تفكيره في كرشه”

    وأنا بقول لك: طيب قولي لبلدك أن تتوقف عن اقتراض المليارات من السعودية طالما أن السعودية لا تعجبك .

    وعلى فكرة يا زميلتي Rootfire: الشعب الذي كل تفكيره في كرشه أحسن من الشعب الذي كل تفكيره في هز وسطه وهز وسط بناته وزوجاته على وحدة ونص .

  3. إلى إيران : أنتم تدرسون أولادكم وبناتكم بأن علي بن أبي طالب يشاهد الرجال يضربون زوجته السيدة فاطمة ويقتلون ابنه المحسن وعلي بن أبي طالب ساكت لكي لا يثير فتنة بين المسلمين فإذن أنت يا إيران اسكتي عن إعدام نمر النمر لكي لا تثيري فتنة بين المسلمين فالسيدة فاطمة وابنها المحسن أغلى عندكم من نمر النمر ومع ذلك فعلي بن أبي طالب سكت لكي لا يثير فتنة كما تزعمون أنتم في مذهبكم مذهب المتع الجنسية .

    ثانيا: أنا أطالب إيران أن تسمي شارعا بإيران باسم ” سلمان بن عبدالعزيز ” اقتداءا بنهج علي بن أبي طالب الذي سمى أولاده أبو بكر وعمر وعثمان .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *