>

قال الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي اليوم الأحد إن مسلحاً ثالثاً شارك في الهجوم على متحف باردو الأسبوع الماضي لا يزال طليقاً.
وأسفر الهجوم عن سقوط 23 قتيلاً معظمهم سياح أجانب.
وقال السبسي – مؤكداً تقارير عن مشاركة مسلح ثالث مع المهاجمين اللذين قتلتهما قوات الأمن – للتلفزيون الفرنسي إنه سيتم بناء نصب لتخليد ذكرى الضحايا.
وأكد السبسي في مقابلة تلفزيونية مع “ردايو أوروبا 1” وصحيفة “لوموند” وتلفزيون “آي تيلي” أن المهاجمين كانوا ثلاثة، إذ صورتهم كاميرات المراقبة.
وأضاف أن المهاجم الثالث فرّ من مكان الهجوم لكنه لن يذهب بعيداً.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *