>

أعلنت منظومة ” زيرو فساد ” السودانية عن واقعة أثارت الكثير من الجدل والانتقادات في دولة السودان بعد العثور على هاتف محمول من أحدث الطرازات بحوزة الرئيس السوداني المخلوع ” عمر البشير ” داخل محبسه في سجن كوبر .

وكشفت المنظومة أنه تم إدخال الهاتف لعمر البشير عن طريق عسكري كان يخدم في سجن كوبر لكن تم فصله من الخدمة بعد ذلك .. وإنه تم على إثر ذلك تعيين الجندي المفصول في إحدى الشركات التابعة للإسلاميين براتب مجزي .

وانتقدت المنظمة ما وصفته بالتقصير من جانب وزارة الداخلية في حسم نشاط الرئيس المخلوع ومعاونيه داخل سجن كوبر .. حيث كان يعقد اجتماعات عن طريق التطبيقات التي تسمح بتعدد الاتصالات مثل ” واتس آب ” ويعطي توجيهاته لأنصاره ومؤيديه من داخل الحبس .

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *