>

العربية.نت- أعلن المتحدث باسم البنتاغون، الأدميرال جون كيربي، أن متوسط تكلفة العمليات العسكرية ضد داعش في العراق يبلغ سبعة ملايين ونصف المليون دولار لليوم الواحد.

وأضاف كيربي أنه لو تم حساب ما أنفق منذ بدء العمليات لاستهداف تنظيم داعش في العراق، فهذا يعني أن الرقم قد وصل تقريباً إلى خمسمئة مليون دولار منذ بدء التدخل العسكري الأميركي في العراق منتصف يونيو الماضي.

إلى ذلك، نشرت وزارة الدفاع الأميركية مقطعاً مصوراً لإحدى ضرباتها الجوية ضد تنظيم داعش في شمال العراق.

ويظهر المقطع الذي تم نشره, تدمير عربة عسكرية مصفحة تابعة لداعش كانت تسير على طريق بري على مقربة من أربيل, بعد استهدافها بصاروخ أطلقته طائرة مقاتلة أميركية. وبحسب المصادر العسكرية في البنتاغون، فقد تم تنفيذ أكثر من110 غارات جوية خلال اليومين الماضيين, استهدفت معاقل وتجمعات التنظيم في العراق, بينما هدد داعش من جهته بتصفية الصحافي الأميركي الآخر الذي في قبضته ما لم توقف الولايات المتحدة هذه الضربات.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هذا النوع من العمل كان يسمى زمن الدوله العباسيه الدأ والدوأ اي من يجلب المرض قادر هوا وحدة ان يجلب الدوأ وهذا ما تفعله امريكا تجلب داعش لتفتك بالدول وشعوبها وتقوم بمحاربتها وهذا شأن معظم الدول عندما تنفرد بالقوة حسبنا الله على امريكا بما فعلت في دولنا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *