>

دعا المنصف المرزوقى، رئيس تونس، أصدقاء النظام السورى ورئيسه الذى وصفه بـ”الديكتاتور ” للتوقف عن آلة القتل فى سوريا، وقال “إننا أمام مأساة شعب عظيم وكبير احتضن على مر التاريخ مئات الآلاف من اللاجئين اللبنانيين والفلسطينيين والعراقيين، ومنح لكل العرب حق الدخول والإقامة، فهل من الممكن أن نتركه فى محنته الحالية”.

وأشار المرزوقى إلى أن تونس رغم وضعها الصعب كبلد تعيش فترة انتقالية دقيقة على أتم الاستعداد للمساهمة فى الجهد العام لمساعدة اللاجئين السوريين.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *