>

العربية- انفجرت عبوة ناسفة، الثلاثاء، في البقاع اللبناني على الطريق الدولي الذي يربط بيروت بدمشق. واستهدفت العبوة موكب شخصية من حزب الله كانت متجهة إلى سوريا، ما أسفر عن مقتل شخص وجرح ثلاثة آخرين، حسب ما أكدته مصادر لبنانية لقناة “العربية”. ومن جهته أكد مصدر طبي أن لا قتلى في التفجير، متحدثاً عن وصول جريحين فقط.

وأوضح مصدر أمني لوكالة “فرانس برس” أن “عبوة مزروعة إلى جانب الطريق انفجرت لدى مرور موكب لحزب الله عند مفترق بلدة مجدل عنجر، ما تسبب بإصابة سيارة وجرح شخصين داخلها”، مشيراً إلى أن الموكب تابع سيره.

ومن جهته أكد مصدر أمني لوكالة “رويترز” أن وابلاً من النيران أصاب قافلة صغيرة مؤلفة من سيارتين فور وقوع الانفجار.

وذكر شاهد عيان لـ”فرانس برس” أن سيارة جيب أخرى توقفت فور وقوع الانفجار قرب السيارة المستهدفة ونقل ركابها الأشخاص الذين بداخلها وبينهم جرحى إلى سيارتهم، قبيل أن تنطلق هذه الأخيرة مسرعة.

ومن جهتها ذكرت وكالة الأنباء الرسمية أنه تم نقل جريجين إلى أحد مستشفيات المنطقة. وأكدت وكالة أن التحقيقات الأولية أظهرت أن رقم اللوحة التي كانت تحملها السيارة المستهدفة يعود لسيارة أخرى من نوع آخر.

وتحدثت مصادر عن إغلاق الجيش اللبناني للطريق الدولي بين بيروت ودمشق إثر الانفجار. وأشار مصور وكالة “فرانس برس” الى أن الجيش طوّق المنطقة وتم منع الاقتراب من مكان الانفجار، مشيراً الى أن الحادث وقع على المسرب المتجه صوب الحدود.

يُذكر أن حادثاً مماثلاً وقع في 28 يونيو/حزيران عندما انفجرت عبوتان على الطريق العام في مدينة زحلة استهدفتا “موكباً أمنياً”، قالت وسائل الإعلام إنه لحزب الله.

كما انفجرت عبوة ناسفة في العاشر من يونيو في منطقة تعنايل في البقاع في موكب آخر قيل إنه لحزب الله أيضاً تابع طريقه نحو الحدود السورية.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. مش عأساس رحتو تأمنو ضهركم في نص سوريا شايف ضهركم في لبنان في مناطق نفوزكم فلتان عل أخر
    منكم لل الله تقتلون الشعب السوري وتجرون المنطقة لي حرب على هوى إيران المجوسية
    بكرة يطلع جردون أبوغرة يقول مجددا لو كنت أعرف لم أفعل ما فعلت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *