>

أحرق مستوطنون، فجر الخميس، غرفة في كنيسة “دور متسيون” في القدس، وكتبوا على جدرانها عبارات مسيئة للسيد المسيح.

ورجحت الشرطة الإسرائيلية أن عصابات “تدفيع الثمن” الاستيطانية هي من يقف وراء الحادث، الذي يأتي بعد يوم من إحراق مسجد بالضفة الغربية.

وأضرم المستوطنون النار في إحدى غرف الكنيسة، وغرفة الاستحمام في الحلقة الدينية التي يستخدمها في العادة رجال الدين.

وكان مستوطنون أحرقوا فجر أمس جزءاً من مسجد قرية في بيت لحم بالضفة الغربية، كما أنهم كتبوا عبارات مسيئة على جدران المسجد.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. العتب مش عليكم يا صهاينه , العتب على الامه العربيه الهامله !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *