>

قال مسؤول أمني إن مقاتلات أردنية حلقت، اليوم الخميس، فوق مسقط رأس الطيار معاذ الكساسبة الذي قتله تنظيم “داعش”، بعد أن أتمت مهمة استهدفت التنظيم في سوريا.
وكان العاهل الأردني الملك عبدالله يزور عائلة الكساسبة بمدينة الكرك وقت تحليق المقاتلات.
جاء ذلك بعد يومين من نشر التنظيم المتشدد تسجيلاً مصوراً يظهر إحراق الطيار الأردني الأسير حياً.
وكان التلفزيون الرسمي قد ذكر في وقت سابق أن المقاتلات أتمت مهمة من دون أن يحدد مكانها. لكن المسؤول الأمني أكد لوكالة “رويترز” أنها كانت في موقع في سوريا يسيطر عليه “داعش”.
وتعهد الجيش الأردني المشارك في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد “داعش” بالثأر لمقتل الكساسبة.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. قال مسؤول أمني إن مقاتلات أردنية حلقت، اليوم الخميس، فوق مسقط رأس الطيار معاذ الكساسبة الذي قتله تنظيم “داعش”، بعد أن أتمت مهمة استهدفت التنظيم في سوريا.
    تحليق انتقامي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *