>

العربية.نت- قامت قوات الجيش المصري بإغلاق طريق كورنيش النيل في “محيط ماسبيرو” والطرق المؤدية إلى ميدان التحرير وميدان عبدالمنعم رياض. في حين أعلنت جماعة الإخوان المسلمين عن خريطة خروج أنصارها اليوم الجمعة بتحرك المسيرات من 28 مسجداً بمحافظتي القاهرة والجيزة، تحت شعار “جمعة الغضب”، وذلك رداً على فض اعتصامي “رابعة العدوية” و”النهضة”. وبحسب بيان صدر عن “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، فستنضم المسيرات من جميع المساجد بعد صلاة الجمعة إلى أقرب نقطة لها، كما ستنطلق مسيرات في جميع محافظات مصر.egy

وفي هذا السياق، قال جهاد الحداد، المتحدث باسم الإخوان المسلمين، على موقع “تويتر” إن “المظاهرات ضد الانقلاب (اليوم الجمعة) ستنطلق من جميع المساجد في القاهرة، وتتجه إلى ساحة رمسيس بعد الصلاة في جمعة الغضب”.

في المقابل، تثير هذه الدعوة المخاوف من اندلاع أعمال عنف جديدة في البلاد التي شهدت الأربعاء أصعب يوم في تاريخها الحديث مع سقوط أكثر من 630 قتيلاً، حسب حصيلة رسمية، في فض اعتصامي أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي في القاهرة، وما واكبه من أعمال عنف في جميع أنحاء البلاد. وقد دفعت أعمال العنف التي انتشرت في جميع أنحاء البلاد، الحكومة المصرية إلى إعلان حالة الطوارئ لمدة شهر وفرض حظر للتجول في 14 محافظة مصرية بينها القاهرة والإسكندرية من السابعة مساء وحتى السادسة صباحاً.

في غضون ذلك، أصدرت وزارة الداخلية بياناً حذرت فيه من المساس بمنشآت الدولة، وأكدت على أنها ستواجه أي أعمال عنف بقوة وحسم، وأعطت أوامر لعناصرها بإطلاق الذخيرة الحية على كل من يعتدي عليها، وقامت بالتعاون مع قوات الجيش بإغلاق الطرق المؤدية إلى ميدانَي التحرير وعبدالمنعم رياض.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *