>

احتفل اليوم تحالف القوى الوطنية أكبر التيارات السياسية في ليبيا برئاسة محمود جبريل بالذكرى الأولى لتأسيسه، حيث شارك في الاحتفال الذي جرى في طرابلس شخصيات ليبية بارزة، من رؤساء أحزاب وتيارات سياسية، بحضور رئيس الوزراء الليبي علي زيدان والعديد من السفراء والملحقين الدبلوماسيين.
وأكد جبريل على الخطى الثابتة للتحالف نحو ترسيخ العمل السياسي الليبي، خاصة بعد فوزه في الانتخابات البرلمانية السابقة وأشار جبريل إلى أنه لابد أن نبتعد عن المزايدات باسم الين والشريعة، لأن هذا من الثوابت التي لا يستفتى عليها.


وفجر جبريل مفاجئة بقوله إنه يتجه مع بعض الأحزاب إلى اعتماد دستور عام 1951 الخاص بالمملكة الليبية بتعديلاته عام 1963 بحيث يكون هناك إطار قانوني يتحرك الجميع من خلاله وتغيير لجنة صياغة الدستور إلى لجنة لتعديل وتطوير الدستور مع تعليق العمل المواد الخاصة بشكل الحكم في الدستور القديم.
ويعد دستور عام 1951 من أهم وأفضل الدساتير في المنطقة التي ساعدت دول إقليمية ودولية بالإضافة إلى الأمم المتحدة في صياغته للدولة الليبية آنذاك، ويلقى هذا التوجه استحسان الكثيرين في ليبيا خاصة مع تفاقم المشاكل السياسية وقصر مدة عمر المؤتمر الوطني العام المقدر بـ18 شهرا فقط.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *