>

علق الكاتب والمحلل السياسي السعودي، تركي الحمد، على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، باعترافه بالسيادة الإسرائيلية الكاملة على هضبة الجولان السورية.

وقال الحمد، في تغريدة له على حسابه عبر “تويتر”، إن “القدس وهضبة الجولان منذ 1967وهما إسرائيلتيان على أرض الواقع وأن الإدانات لن تضر ذبابة”.

وكتب الحمد: “ويسألونك عن القدس والجولان، قل هي إسرائيلية واقعا منذ ١٩٦٧، فلم كل هذا الصياح والنواح الذي لن يضر ذبابة ولن يغير علاقة..كلها يومين وتهدأ زوبعة الفنجان، ويا دار ما دخلك شر. موازين القوى هي من يحدد اتجاه الريح وليس نبرات الصوت والصراخ..ويا قلب لا تحزن”.

​وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت عن رفضها واستنكارها التام للإعلان الذي صدر عن الإدارة الأمريكية بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلة.

وأكدت المملكة في بيان لها “موقفها الثابت والمبدئي من هضبة الجولان، وأنها أرض عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة، وأن محاولات فرض الأمر الواقع لا تغير في الحقائق شيئا، وأن إعلان الإدارة الأميركية هو مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي، وللقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967، ورقم (497) لعام 1981”.

وأشارت السعودية إلى أن القرار سيكون له آثار سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن واستقرار المنطقة، داعية الأطراف كافة إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة.

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الاثنين الماضي، خلال اجتماع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. الى الكاتب تركي الحمد في كلامك عبارة واحدة صحيحة وهي ان موازين القوى هي من تحدد اتجاه الريح ومن يدري ربما ستزداد موازين القوى باتحاد عرب ومسلمي العالم مع روسيا والصين والمانيا ضد احتلال اسرائيل وتخرجها من فلسطين والجولان

  2. حكام ورؤساء العرب يرسلون تهديدا شديداً لأسرائيل
    بإنها إن لم تنسحب من الأراضي العربيه فوراً
    فسوف يقوموا بسحب الأراضي من تحتها .. وقد أزعر من أنذر
    .
    هذا وقد تم تجميع واستيرار كميات كبيره من البلح ( أسلحة الدمار الشامل ) وتخزينها في أماكن سريه
    لشن حرب نوويه قادمه

  3. لماذا تزعلون من الكاتب السعودي القدس والجولان يهوديتان قبل الاف السنيين احتلت اسرائيل ايام الاحتلال والاستعمار الاسلامي وفرض الاسلام عليهم بالقوة وقتل من قتل مثل ابناء عمومتهم في مكة ايام الاولى للاسلام ورجع اليها بعد طول سنيين وكونوا دولتهم كما وعدهم الله والله لا يخلف الميعاد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *