>

أ.ف.پ – سقط عشرات الأشخاص ما بين قتيل وجريح جراء تفجيرات انتحارية بسيارات مفخخة في حماة والرقة وسط البلاد وشمالها. وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ان 5 أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب أكثر من 20 بجروح أمس في انفجار شاحنة مفخخة بالقرب من فرع أمني عند المدخل الجنوبي لمدينة حماة.

وقال المرصد في بريد إلكتروني «انفجرت شاحنة مفخخة عند مدخل حماة الجنوبي مقابل مؤسسة الدواجن وبالقرب من فرع المخابرات العسكرية، ما أدى الى مصرع ما لا يقل عن 5 أشخاص وإصابة أكثر من 20 بجروح».

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) ان تفجيرا انتحاريا بسيارة مفخخة وقع قرب فرع المؤسسة العامة للدواجن وأكد التلفزيون السوري من جهته سقوط 4 قتلى و22 جريحا إضافة الى أضرار مادية كبيرة».

وفي محافظة الرقة، أفاد المرصد السوري عن تفجيرين انتحاريين «داخل الفرقة 17» في مدينة الرقة.

وأوضح ان مقاتلين من «الدولة الإسلامية في العراق والشام» فجرا نفسيهما في مقر الفرقة، وتلت ذلك اشتباكات عنيفة بين عناصر «الدولة» المعروفة بـ «داعش» والقوات النظامية السورية.

وأشار الى سقوط عدد من القتلى في صفوف القوات النظامية نتيجة التفجيرين.

من جهة أخرى، دارت أمس اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية مدعمة بميليشيات موالية لها من جهة ومقاتلي جبهة النصرة وعدة كتائب إسلامية مقاتلة على الاوتستراد الدولي جنوب بلدة مورك التي تسيطر عليها هذه الكتائب منذ أكثر من شهر قاطعة بذلك طريق الإمداد العسكري للقوات النظامية عن معسكري وادي الضيف والحامدية وحواجز مدينة خان شيخون بريف ادلب الجنوبي.

وسيطر مقاتلو جبهة النصرة ولواء الأمة وعدة كتائب إسلامية مقاتلة على حاجز النمر شمال مدينة خان شيخون بريف ادلب عقب اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية ما أدى الى مقتل مقاتل من الكتائب الإسلامية المقاتلة وإعطاب دبابة وعدة آليات للقوات النظامية ومقتل وجرح ما لا يقل عن 15 عنصرا من عناصر القوات النظامية بينهم ضابط برتبة مقدم.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *