>

العربية.نت- بث برنامج التحقيقات والروبورتاجات “عن قرب” على قناة “الخبر” التلفزيونية، مساء الأربعاء، تحقيقا حول سيدة جزائرية تقاتل ضد تنظيم الدولة “داعش” في كوباني السورية، والتي لم تر أهلها منذ 7 سنوات، وتصر على الوقوف إلى جانب الأكراد في حربهم ضد تنظيم “داعش”.

ونقل برنامج “عن قرب” قصة الجزائرية ليندة شلبي، التي تبلغ من العمر 48 عاما، والتي ربط فريق البرنامج الاتصال بها عن طريق مصادر من الأكراد في سوريا، وسمح لعائلتها التي تقطن غرب العاصمة أن تتعرف عليها وهي التي كانوا يعتقدون بأنها في عداد الموتى.

وتضمن روبورتاج معنون بـ”جزائرية تقاتل ضد داعش في كوباني”، تصريحات السيدة الجزائرية التي تصر على البقاء في كوباني لتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش”، وتعتبر كوباني التي تزوجت فيها وتنتظر مولودها الأول بعد أشهر، بلدها الثاني الذي لا يمكنها أن تتركه.

وعلى النقيض من ذلك، أطلقت عائلتها نداء استغاثة من أجل عودتها سالمة إلى بلادها.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. ربي يقدرك ويلطف بيك وبطفلك
    لااعرف ماذا ينتظر افراد داعش للتوجه الى مهرجانات دبي فهناك سيجدون غربي وعربي يطبقوا حدود على كيف كيفهم

  2. ومن الحب ما قتل. كان مالك ومال كل هذه المرمطة. انت سيدة مكانك البيت وليس ساحة الحروب ؟ وأضف الى ذلك انك مسؤولة عن حمل فإذا أعطيت الحق لنفسك بالدفاع عن بلد ليس بلدك من اجل الكردي زوجك ويبدو انك بربرية فليس من حقك تعريض الحمل للخطر فأنت محاسبة امام الله اذا مت. فلا تحسبي انك رايحة على الجنة الارض عربية وليست للكرد ، ولن تكون الا عربية طال الزمن او قصر. فلماذا تعرضين نفسك للخطر ؟ عودي الى بلدك وحافظي على ما في بطنك اشرف لك يا اختي والله أشفق عليك

  3. اجل الكردي!!
    ——–_____

    انا مستغرب تماماً من هذه الاشكال!!!
    تتكلم في الدين و امور الدين و اقوال النبي و عن الاسلام و طريقة الاسلام وووووو

    و هنا تأشرة باصبعها المتناقض على العنصرية القبيحة و تنقلب ذالك ضد مبدأ الاسلام…

    حي الله اصلها و بارك الله فيها و ينصرها على اعدائها و تباً للعنصرين و للخونة و الاستفزازين!!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *