>

وضع أمين عام حزب الله خطوطاً حمراء حول مطالبة أهالي ضحايا انفجار المرفأ رفع الحصانات، معتبراً أن ما يقوم به المجلس النيابي من تشكيل لجنة تحقيق نيابية أفضل الطرق، للتحقيق مع أهل الحصانات.

ونسف نصرالله، في كلمته عن ذكرى حرب تموز 2006،يوم السبت في 8 آب، التحقيق، معلناً أنه يخشى تضييع الحقيقة لعدم ثقته بتحقيقات القاضي طارق البيطار قائلاً: “بصراحة أقول لعوائل الشهداء أن التحقيق في قضية المرفأ مسيس ويخضع للاستنسابية، ولن نقبل أن يتم استضعاف أحد. وعلى القضاء إعلان ما تم التوصل إليه حتى الآن. وهذا التحقيق مسيّس، وعلى القاضي أن يسير بوحدة المعايير في الاستجوابات. وعلى القضاء إعلان التقرير الفني والتقني، والذي يحدد آلية التفجير إن كان إهمالاً أو هجوماً إسرائيلياً”.

وأضاف أن “نتائج التحقيق الفني والتقني لم تعلن بسبب وجود تواطؤ مع شركات التأمين” واعتبر أن هناك “استثمار داخلي سياسي مقبوض ثمنه أميركياً وسعودياً، وكل الجهات التي ساهمت بالتحقيق وصلت إلى استنتاج واحد: لا وجود لسلاح ولا ذخائر في المرفأ. وبعد سقوط الفرضيات التي حاولوا من خلالها ربط انفجار المرفأ بحزب الله، لجأوا لموضوع النيترات”.

ثم تساءل: “هل هناك أتفه وأسخف وأبشع من اتهام حزب الله بتخزين النيترات في مرفأ بيروت؟! وكل ما قيل منذ انفجار مرفأ بيروت لا يستند لمنطق ولا هدف له سوى التشويه والابتزاز وتضييع الحقيقة”.

وتابع تساؤلاته بالقول: “من الذي أساء لقضية المرفأ؟ الذي أساء هو من وظف هذه المأساة في بازار السياسة، والذين نشروا أخباراً وتقارير كاذبة. ولو أردنا التوظيف لقلنا إن من أتى بالنيترات هي الجهات الداعمة للجماعات المسلحة بسوريا. والذين أساؤوا للشهداء والجرحى هم الذين حولوا قضية إنسانية ووطنية إلى قضية سياسية وطائفية”.

وأعلن نصرالله ان “حزب الله ليس خائفاً من القضاء، فهو لم يحضر النيترات ولا علاقة له بها، بل نحن خائفون من أن تضيع الحقيقة، وعلى القضاء إعلان التقرير الفني والتقني والذي يحدد آلية التفجير إن كان إهمالاً أو هجوماً إسرائيلياً.

وقال  نصر الله لأهالي شهداء المرفأ “لا تقبلوا بتوظيف دماء أبنائكم سياسياً، ودعاهم إلى التوجه إلى القاضي بيطار وسؤاله عن سبب الانفجار. والمطلوب من القاضي وحدة معايير غير موجودة حالياً، وما نطالب به هو إعلان نتائج التحقيق الفني والتقني في الانفجار،” معتبراً أن التحقيق القضائي في قضية انفجار المرفأ مسيّس ويخضع للاستنسابية”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ولك خنزير وقواد اللوطي علي خامنئي الله منقم جبار ينتقم منكم يا انجس خلق الله سرقتم بنوك العراق وقتلتم ابرياء ونشرتم كل ما يغضب الله من متعة وبدعة هل تحسبون ان الله غافل عنكم لا والله سبحانه لبالمرصاد لكم يا حثالة اللهم انتقم منهم اشد اننقام بحق لقران وباه جميع اسمائك وصفاتك اللهم آمين

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *