>

وصل ،أمس الأربعاء، قائد الجيش الليبي خليفة حفتر  إلى العاصمة المصرية القاهرة لإجراء محادثات مع وزير الدفاع المصري في وقت يتوقع أن يزور رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، تركيا غدًا، لبحث سبل الحل السياسي في ليبيا، بعد تصاعد وتيرة المعارك.

قالت مصادر لقناة العربية، إن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر طالب دعم مصر دوليا لوقف التوغل التركي في ليبيا، وأبلغ القاهرة رفضه أي مباحثات قبل سحب الميليشيات والعسكريين الأتراك قبل التفاوض مع الوفاق.

وذكرت قناة العربية، أن قائد الجيش الليبي، جدد طلبه برفع حظر التسليح عن الجيش الليبي، وأن حفتر أبلغ القاهرة بتدخل الجيش التركي بشكل مباشر في معارك ليبيا.

وأشارت المصادر حسبما أفادت قناة العربية، إلى أن القاهرة أبلغت خليفة حفتر رفضها التدخلات الخارجية في ليبيا، وضرورة تفكيك الميليشيات ووقف تزويدها بالسلاح، مشيرة إلى أن القاهرة أكدت أنها لن تسمح بأي تهديد لحدودها الغربية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *