>

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، الجمعة، مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف حافلة ركاب كانت تقل أقباطا في محافظة المنيا المصرية.

وقالت وكالة أعماق التابعة للتنظيم الإرهابي، إن داعش تبنى الهجوم، الذي خلف مقتل أشخاص وإصابة آخرين.

وقتل 7 أشخاص وأصيب مثلهم، في المنيا بعد أن أطلق مجهولون النار على حافلة أقباط أثناء عودتها من دير الأنبا صموئيل.

وأظهرت لقطات فيديو، تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا قاسية لضحايا الهجوم مضرجين بالدماء في الحافلة.




شارك برأيك

تعليق واحد

  1. اولاً الله يرحم ضحايا الارهاب اينما كانو مهما كان دينهم او جنسهم
    لولا داعش تبنت للصقت بالاخوان المُسلمين ظُلماً
    الان بمصر سعر البطاطس غاليه جدا والاعلام يتهم الاخوان ؟ !!!
    ما اعرف كيف شعب مصر ساكت عن هذا الاعلام الوضـيع

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *