أعربت وزارة الخارجية القطرية عن أملها في أن تكون جريمة قتل جمال خاشقجي “جرس إنذار للجميع”، في أول تعليق للدوحة على مقتل الصحافي السعودي.
وقالت المتحدثة باسم الوزارة لولوة الخاطر إن قطر تثق بالتحقيق التركي في قضية كاتب المقالات في صحيفة واشنطن بوست داخل قنصلية بلاده في اسطنبول.
ولدى سؤالها في “تشاتام هاوس”، المعهد الملكي البريطاني للشؤون الخارجية، حول حال العلاقة بين الدوحة والرياض على ضوء مقتل خاشقجي، ردت الخاطر “لا أعتقد أن شيئا قد تغير، نحن نأمل في أن يكون ذلك جرس إنذار للجميع”. وتوجهت “بالتعازي لعائلة الصحافي وأصدقائه”.
وجاء تعليق لولوة الخاطر خلال حلقة نقاش بعنوان “سياسة قطر الخارجية موازنة التحالفات الجديدة في منطقة مضطربة”.
وردت الخاطر لدى سؤالها عما يجب، باعتقادها، أن يكون عليه رد بريطانيا والدول الأوروبية قالت “لقد أصدرت المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا بيانا مشتركا. وأعتقد أن هذا البيان، في الوقت الراهن، يلخص ما يطالب به الجميع”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. والله يا قطر لولا خلافك مع السعوديه كان شفناكي انتي والجزيره اكثر المُطبلين للبـغل ابن سلمان
    لا تعملو نفسكم دوله وقناه حُره وشريفـه
    كُل افعالكم انتقاميه وامركم مفضوح وما يصدقكم الا الاغبـياء

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *